أعراض انخفاض هرمون الإستروجين عند النساء

15

أعراض انخفاض هرمون الإستروجين عند النساء

هرمون الإستروجين على الرغم من وجوده بكميات صغيرة في الجسم، إلّا أنَ الهرمونات لها دور كبير في الحفاظ على الصحة ، وعادةً ما يرتبط الإستروجين بجسم الأنثى، وينتج الرجال أيضاً هذا الهرمون ولكن النساء تنتجه بمستوياتٍ أعلى.

وبحسب ما وردَ في التقرير الذي نشرهُ موقع Health Line الطبي الأمريكي، أنَ هرمون الإستروجين مسؤول عن التطوّر الجنسي للفتيات عندَ بلوغهن، ويتحكم في نموّ بطانة الرحم أثناءَ الدورة الشهرية وفي بداية الحمل، بالإضافة أنهُ يسبب تغيّرات في الثدي لدى المراهقات والنساء الحوامل ويشارك في استقلاب العظام والكوليسترول وينظّم تناول الطعام ووزن الجسم واستقلاب الجلوكوز وحساسية الأنسولين.

ومنَ الجدير بالذكر، أنه تشمل الأعراض الشائعة لانخفاض الإستروجين ما يلي:

علاوة على ذلك، قد تشعر الفتاة أنَ عظامها بدأت تنكسر بسهولة أكبر، وقد يكون هذا بسبب انخفاض كثافة العظام، حيثُ يعمل الإستروجين إلى جانب فيتامين د والكالسيوم والمعادن الأخرى في الحفاظ على قوّة وصلابة العظام، وإذا كانت مستويات الإستروجين منخفضة فقد تعاني من انخفاض كثافة العظام.

وقد تعاني العديد منَ الفتيات الشابات من انخفاض مستويات هرمون الإستروجين بسبب:

  • متلازمة تيرنر.
  • فشل كلوي مزمن.
  • فشل المبايض المبكر، والذي يمكن أن ينتج عيوب وراثية أو سموم أو حالة من أمراض المناعة الذاتية.
  • التمارين المفرطة.
  • اضطرابات الطعام.

وفي النساء فوقَ سن الأربعين، يمكن أن يكون انخفاض هرمون الإستروجين علامة تدّل على اقترابها من سن اليأس، فهذا الوقت من الانتقال يسمى فترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية، وخلال فترة ما قبل الانقطاع يستمر إنتاج المبيضين لهرمون الإستروجين ولكنه يتباطئ حتى تصل المرأة إلى سن اليأس.

إقرأ أيضًا: الهرمونات وتأثيرها على الصحة الجسدية والنفسية للمرأة