السبت, يناير 29, 2022
فنجانحيوانات ونباتاتأغرب 9 فواكه في العالم

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,983المعجبينإعجاب
10,083المتابعينتابع
194المتابعينتابع

أغرب 9 فواكه في العالم

أغرب 9 فواكه في العالم

تعتبر الفواكه من العناصر الغذائية الرئيسية في العديد من الأنظمة الغذائية حول العالم.

وغالبًا ما تختلف أنواع الفواكه في كل منطقة جغرافية، فما هو معروف في منطقة ما يُعتبر غريبًا في منطقة أخرى.

إذا كنت تشعر بالفضول وترغب بتجربة أنواع جديدة من الفواكه، أو إذا كنت ترغب بتنويع نظامك الغذائي، فهذه المقالة مناسبة لك.

فيما يلي في الفقرات الآتية أغرب 9 فواكه في العالم، ربما تعثر عليها في منطقتك وربما تواجه صعوبة في العثور عليها.

فاكهة دوريان

فاكهة دوريان (بالإنجليزية: Durian) هي فاكهة موطنها الأصلي جنوب شرق آسيا، كما تنمو في إندونيسيا، تايلاند، ماليزيا، والفلبين.

تُطلق بعض المناطق على فاكهة دوريان اسم ملك الفاكهة، وتتميز بامتلاكها قشرة شوكية سميكة تحمي اللب بداخلها.

يمتلك لب فاكهة دوريان قوامًا كريميًا وطعمًا يميل للمرارة.

يُمكن أن يصل طول فاكهة دوريان إلى 30 سم وعرضها إلى 15 سم، ومع ذلك نادرًا ما تزيد كمية اللب الصالح للأكل فيها عن 486 جرام فقط.

لفاكهة دوريان رائحة مميزة وقوية، وهذا لاحتوائها على مركبات الاسترات، الألدهيدات والكبريت.

كما أنها فاكهة مغذية للغاية، حيث أنها مصدر ممتاز للألياف، فيتامين ج، فيتامين ب والبوتاسيوم، بالإضافة إلى احتوائها على مضادات الالتهابات ومضادات الأكسدة مثل كايمبفيرول، لوتولين وكيرسيتين.

في الولايات المتحدة يصعب الحصول على فاكهة دوريان، ولكن إذا أردت تجربتها يمكنك البحث في محال الفواكه المستوردة.

ويُمكن إضافتها إلى الأطباق الحلوة، المالحة، المثلجات أو حتى الأطباق الجانبية.

فاكهة رامبوتان

فاكهة رامبوتان (بالإنجليزية: Rambutan) هي فاكهة أصلها في دول جنوب شرق آسيا مثل ماليزيا وإندونيسيا، كما تُزرع في مناطق أخرى مثل جُزر هاواي وإفريقيا.

لب فاكهة رامبوتان يُشبه فاكهة العنب في حجمه وقوامه، ويُحيط باللب قشرة حمراء صلبة.

تحتوي فاكهة رامبوتان على العديد من العناصر الغذائية الهامة مثل المنجنيز وفيتامين ج.

من الجدير بالذكر أنه من الممكن أن تعثر على عصير رامبوتان، ولكن معظم العصائر تحتوي على سكريات مضافة مما يخفض من القيمة الغذائية.

من السهل العثور على فاكهة رامبوتان في ماليزيا وإندونيسيا، ولكن يصعب العثور عليها في مناطق أخرى مثل الولايات المتحدة، وحينها قد تعثر عليها معلبة في محال الفواكه المستوردة.

يُمكن تناول فاكهة رامبوتان وحدها أو إضافتها إلى المثلجات، سلطة الفواكه أو حتى زبادي الإفطار.

فاكهة التنين

تُعرف فاكهة التنين (بالإنجليزية: Dragon fruit) أيضًا باسم بيتايا (بالإنجليزية: Pitaya)، وموطنها الأصلي في المكسيك، أمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية.

كما تُزرع فاكهة التنين في الهند، وتعتبر فاكهة التنين معروفة بشكلها الخارجي المميز الذي يُشبه بيضة التنين.

وبداخل القشور الشوكية لفاكهة التنين لب أبيض أو أحمر مليء بالبذور السوداء الصغيرة.

تمتلك فاكهة التنين طعمًا حلوًا وقوام يُشبه الكيوي، وحجم الثمرة قريب من حجم التفاح.

تحتوي فاكهة التنين على نسبة ممتازة للغاية من مضادات الأكسدة مثل مركبات الفلافونويد والكاروتين.

كما أظهرت النتائج الأولية لبعض الدراسات أن لفاكهة التنين القدرة على مقاومة مرض السكري، ولكن لا يزال الأمر بحاجة للمزيد من البحث.

يُمكن العثور على فاكهة التنين في العديد من مناطق العالم، ويمكن تناولها مع السلطات، المثلجات أو وحدها.

فاكهة الأسكدنيا

فاكهة الأسكدنيا (بالإنجليزية: Loquat) واسمها العلمي Eriobotrya japonica هي فاكهة موطنها الأصلي في جنوب شرق الصين.

كما تنمو الأسكدنيا في العديد من مناطق العالم الأخرى مثل فلسطين، تركيا، اليابان، البرازيل، إيطاليا، الهند، باكستان وإسبانيا.

يتراوح طول الثمرة ما بين 2.5 إلى 5 سم، وهي من الحمضيات ذات المذاق الحامض الحلو، وقوامها يُشبه الخوخ.

يُمكن تناول ثمرة الأسكدنيا كاملة مع قشرتها ذات اللون الأصفر أو الأحمر.

وتعتبر الأسكدنيا من المصادر الممتازة للكاروتينات مثل البيتا كاروتين، وتعمل الكاروتينات كمضادات للأكسدة.

يُحول الجسم الكاروتينات إلى فيتامين أ الضروري لمناعة الجسم والرؤية.

في الحقيقة يُمكن تناول فاكهة الأسكدنيا طازجة، كما يُمكن تناولها مشوية أو مطبوخة، وحاولت بعض السيدات تحويلها إلى مربى لذيذ.

فاكهة الليتشي

فاكهة الليتشي (بالإنجليزية: Lychee) هي فاكهة موطنها الأصلي في جنوب الصين.

كما يُزرع الليتشي في مناطق أخرى من العالم مثل آسيا، إفريقيا، أمريكا الوسطى، أمريكا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية.

يتراوح حجم الليتشي ما بين 2 إلى 3.5 سم، وهي مغطاة بقشرة حمراء صلبة بداخلها اللب الأبيض المائل للشفاف، ويُشبه قوامها العنب ونكهتها حلوة وخفيفة.

تعتبر فاكهة الليتشي مصدرًا ممتازًا لفيتامين ج، كما تحتوي على مركبات تُحارب الالتهابات ومضادات للأكسدة.

أظهرت العديد من الدراسات أن لفاكهة الليتشي دور في خفض السكر في الدم، وقاية الكبد وتعزيز صحة القلب.

من الجدير بالذكر أن فاكهة الليتشي تسببت بحساسية لبعض الأشخاص، لذلك يُرجى الحذر قبل تناولها للمرة الأولى.

يُمكن تناول الليتشي طازجة أو إضافتها إلى سلطة الفواكه والاستمتاع بطعمها.

توت الغوجي

توت الغوجي (بالإنجليزية: Goji berries) وموطنه الأصلي في الصين.

عادة ما يُباع توت الغوجي مجففًا أو على شكل مسحوق، وقوامه يُشبه حلوى الجيلاتين، وطعمه حلو وبسيط، ويتميز بلونه البرتقالي المائل للحمرة وحجمه كحجم الزبيب.

يحتوي توت الغوجي على كمية ممتازة من العناصر الغذائية الهامة، سواء كان طازجًا أو مجففًا، حيث يحتوي على كمية ممتازة من الألياف، فيتامين ج، فيتامين أ والكاروتينات.

علاوة على احتوائه على العديد من المعادن أهمها السيلينيوم والمغنيسيوم.

من الجدير بالذكر أن توت الغوجي غني بكمية مركزة من مضادات الأكسدة والمركبات الفينولية، وتُظهر النتائج الأولية للعديد من الدراسات أنه له دور في خفض مستويات الدهون في الدم.

غالبًا ما يُباع توت الغوجي مجففًا، وهذا يُطيل من عمره الافتراضي ويجعل العثور عليه أسهل في العديد من دول العالم.

فاكهة المانجوستين

فاكهة مانجوستين (بالإنجليزية: Mangosteen) هي فاكهة موطنها الأصلي في دول جنوب شرق آسيا مثل تايلاند، ماليزيا وإندونيسيا.

كما تُزرع هذه الفاكهة في العديد من مناطق العالم الأخرى، وهي فاكهة برتقالية الحجم يُشبه حجمها البرتقالة الصغيرة، وعندما تنضج يتحول لونها إلى الأرجواني الغامق.

الجزء الصالح للأكل هو اللب الأبيض المقسم إلى شرائح، وطعمه حلو ولاذع.

فاكهة المانجوستين غنية بمركبات مفيدة مثل البروسيانيدين والزانثونات، وهي مضادات أكسدة ومضادات التهاب تُساعد في حماية خلايا الجسم.

فاكهة الجاك فروت

فاكهة الجاك فروت (بالإنجليزية: Jackfruit) موطنها الأصلي في الهند وماليزيا.

ولكنها تُزرع الآن في جنوب شرق آسيا، أفريقيا وأمريكا الجنوبية.

هذه الفاكهة من أغرب 9 فواكه في العالم لأنها أكبر فاكهة قابلة للأكل في العالم، حيث يُمكن أن يصل وزنها إلى 50 كجم.

تتميز الجاك فروت بقشرة صفراء شوكية مائلة للأخضر، وطعم اللب القابل للأكل حلو وقوامها ناعم.

يصعب العثور على الجاك فروت في خارج موطنها الأصلي، ولكن يمكن أن توفرها بعض المحال المتخصصة طازجة أو مجففة.

الفاكهة النجمية

الفاكهة النجمية أو ستار فروت (بالإنجليزية: Star fruit) هي فاكهة موطنها الأصلي في جنوب شرق آسيا.

كما تُزرع الفاكهة في العديد من مناطق العالم الأخرى مثل المناطق الاستوائية في الولايات المتحدة الأمريكية مثل فلوريدا.

تحتوي الفاكهة النجمية على كمية ممتازة من فيتامين ج، مضادات الأكسدة، الألياف القابلة للذوبان والنحاس.

كما أظهرت النتائج الأولية لبعض الدراسات أن للفاكهة النجمية دور في تحسين عملية الهضم.

في النهاية، قد تمنحك هذه الفواكه فرصة لتذوق المزيد من الأطعمة اللذيذة والمنوعة.

وغالبًا ما تحتوي هذه الفواكه على فوائد صحية لا تعوض، ويمكنها أن تكون وجبة خفيفة ومفيدة في الوقت ذاته.

فاكهة بودينغ الشوكولاته، مذاق رائع وسعرات حرارية قليلة!!

المرجع:

المقالة السابقةمن هو أبو حامد الغزالي
المقالة التاليةأخطر العصابات في العالم

عن الكاتب:

بيلسان عماد
خريجة بكالوريوس علوم حياتية ومختبرات طبية، وأدرس في سنتي الأولى لماجستير وقاية النبات، وحاصلة على شهادة الICDL و شهادة TOEFL في اللغة الإنجليزية، وأسعى لتعلم المزيد بإذن الله. لدي قناعة بأن لا أحد يمكنه التوقف عن التعلم، فالعلم هو الحياة، واسمحوا لي بمشاركتكم على هذه المنصة ما أستطيع الوصول إليه من العلم من مصادره الموثوقة.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا