“الذئب المنفرد” أغنى رجل في آسيا

أغنى رجل في آسيا
()

تم الإعلان عن أغنى رجل في آسيا، وهو يتخصص في اللقاحات والمياه المعبأة.

أصبح جهونغ شانشان المعروف ب “الذئب المنفرد” متربعًا على عرش أغنى رجل في آسيا بفضل شركته لصناعة اللقاحات وشركته للمياه المعبأة، متجاوزًا رجل الأعمال الهندي موكيش أمباني ورجل الأعمال الصيني جاك ما مؤسس مجموعة علي بابا.

ووفقًا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات، ارتفعت ثروت جهونغ شانشان لعام 2020 من 70.9 مليار دولار أمريكي إلى 77.8 مليار دولار أمريكي، مما جعله يحتل المرتبة 11 في قائمة أغنى شخص في العالم و أغنى رجل في آسيا حاليًا.

ما يجعل جهونغ شانشان رجل أعمال فريد من نوعه، هو أنه لا يظهر كثيرًا في الحياة العامة والسياسة والمناسبات الاجتماعية. لهذا السبب، يُعرف في الصين باسم “الذئب المنفرد”.

وبحسب ما ذكر موقع ماشبل الأمريكي، يمكن أن يعزى نجاح جهونغ شانشان إلى مجالين مختلفين تمامًا، فلقد استحوذ على شركة تصنيع اللقاحات “بجين وانتي بيولوجيكال” في أبريل 2020، وبعد ذلك ببضعة أشهر أدرج شركته “نونغفو سبرينغ” للمياه المعبأة، في بورصة هونغ كونغ، ومن الجدير بالذكر أن شركة “بجين وانتي بيولوجيكال” تعمل حاليًا على تطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

علاوة على ذلك، وفقًا لبلومبرج، قفزت أسهم “نونغفو سبرينغ” بنسبة 155 بالمائة منذ ظهورها لأول مرة، وارتفعت أسهم “بجين وانتي بيولوجيكال” أكثر من 2000 بالمائة.

ويأتي تفوق جهونغ شانشان في وقت تراجعت فيه أسهم شركة علي بابا الصينية بسبب تحقيق حكومي. جاك ما، الذي كان أغنى رجل في آسيا قبل أن يتراجع خلف موكيش أمباني، أصبح الآن في المركز الخامس على آسيا فقد بلغت ثروته الآن 51.2 مليار دولار أمريكي مقارنة بثروته السابقة البالغة 61.7 مليار دولار أمريكي.

ومع ذلك، قد لا يستمر جهونغ شانشان كأغنى رجل في العالم لفترة طويلة حيث من المتوقع أن يتم إعادة طرح مجموعة ANT Group المملوكة لجاك ما للاكتتاب العام في أوائل عام 2021، في وقت قدرت فيه تقارير إخبارية قيمة المجموعة ب 313 مليار دولار أمريكي حيث كان من المقرر طرحها في نوفمبر الماضي في بورصة شنغهاي وبورصة هونغ كونغ في أكبر اكتتاب عام على الإطلاق بقيمة 34 مليار دولار أمريكي.

إقرأ أيضًا: أكثر 10 اصحاب قنوات يوتيوب ربحًا لعام 2020

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

منصة الكترونية لنشر المقالات باللغة العربية. يسعى موقع فنجان الى اثراء المحتوى العربي على الانترنت و تشجيع الناس على القراءة

‫0 تعليق