الأربعاء, ديسمبر 1, 2021
فنجانصحةالصحة الجسديةأعراض الأملاح في جسم الإنسان وطرق علاجها

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,017المعجبينإعجاب
10,054المتابعينتابع
194المتابعينتابع

أعراض الأملاح في جسم الإنسان وطرق علاجها

الأملاح في جسم الإنسان

الأملاح في جسم الإنسان، يحتاج جسم الإنسان إلى نسبة مناسبة من الأملاح والمعادن المختلفة، من أجل بقاء الجسم صحياً وقادراً على القيام بالوظائف الحيوية المختلفة، والأملاح عبارة عن بعض المركبات الكيميائية التي تتحول في الجسم إلى أيونات مشحونة موجبة وسالبة عند الذوبان في الماء، من الوظائف التي يقوم بها الجسم عند توفر الأملاح المناسبة تنظيم نبضات القلب، زيادة إنتاج الهرمونات المختلفة، تعزيز انقباض العضلات وكيفية بناء العظام.

يمكن تقسيم الأملاح حسب حاجة الجسم إليها إلى نوعين، هما المعادن الكبيرة، وسميت بهذا الاسم لأن الجسم يحتاج إليها بكميات كبيرة خلال اليوم منها الكالسيوم، المغنيسيوم، الفوسفور، والصوديوم والبوتاسيوم والنحاس واليود، وهناك المعادن النادرة، وهي التي يحتاج إليها الجسم بكمية قليلة مثل الحديد، المنجنيز، واليود والنحاس، الزنك، الكوبالت والسيلينيوم، وتعد أفضل طريقة للإنسان في الحصول على ما يحتاج إليه الجسم من الأملاح والمعادن هي الحصول على التغذية المناسبة والعمل على التنويع بين أصناف الطعام المختلفة.

أعراض زيادة الأملاح في جسم الإنسان

  • يحدث نتيجة زيادة الأملاح في جسم الإنسان إلى العديد من الأعراض الجانبية الخطيرة مثل الإصابة بأمراض الكلى وخاصة حصى الكلى، حيث تتراكم نسبة كبيرة من حمض اليوريك أسيد في الكليتين، التي ينتج عنها تكون حصوات صغيرة، ولكن تكبر هذه الحصوات مع مرور الوقت، تسبب هذه الحصوات الآلام الشديدة في الجسم، الإصابة بالغثيان والقيء والشعور بالبرد القارص، قد ينتهي الأمر إلى الإصابة بالفشل الكلوي، وهو من الأمراض الخطيرة التي تنتج عن زيادة الأملاح في الجسم، حيث ينتج عن هذا المرض عدم القدرة على التبول بشكل طبيعي، التورم في الأطراف وصعوبة التنفس.
  • كما ينتج عن زيادة نسبة حمض اليوريك أسيد في الجسم وعدم قدرة الكلى على امتصاصه إلى الإصابة بمرض النقرس، حيث يبقى هذا الحمض مختزناً في الجسم لفترات معينة، ويتم التخلص من هذا الحمض من خلال عملية التبول، وينتشر ظهور هذا المرض في أجزاء معينة من الجسم مثل الأطراف، التي تصاب بالتورم والانتفاخ بسبب التراكم الكبير في الأملاح.
  • الشعور بحرقة أثناء التبول من أعراض أعراض زيادة الأملاح.
  • زيادة الأملاح ينتج عنها زيادة احتباس السوائل في الجسم.
  • التغير الملحوظ في لون البول.
  • الاحتقان الشديد في القدمين وزيادة التورم يكون ناتج عن زيادة الأملاح.
  • الشعور بألم شديد بالقرب من الكلية، يكون هذا الألم على جهة واحدة أو على الاتجاهين.

علاج زيادة الأملاح في جسم الإنسان

  • الانتظام على شرب كميات كبيرة من السوائل، حيث يجب أن لا تقل كمية الماء التي يتناولها الفرد يومياً من لتر إلى لتر ونصف على الأقل من المياه، كما يفضل تناول العصائر الطبيعية المختلفة في اليوم، ولكن يجب أن لا تحتوي على السكريات.
  • الاعتماد على الخضروات والفواكه الطازجة في النظام الغذائي خلال اليوم، وإدخال هذه العناصر الغذائية في الوجبات الرئيسية.
  • الامتناع عن الإكثار من تناول ملح الطعام على الوجبات اليومية.
  • الانتظام على ممارسة بعض أنواع التمارين الرياضية، مثل التمارين البسيطة من المشي أو الجري يومياً مدة ربع ساعة على الأقل.
  • الابتعاد عن تناول كميات كبيرة من اللحوم الحمراء خاصة تناول الكبد والكلاوي، وينصح البعض بتناول اللحوم التي تحتوي على نسبة قليلة من الدجاج والدهون.
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون والبروتينات، حيث تحتوي تلك الأطعمة على نسبة كبيرة من الأملاح.
  • ضرورة متابعة زيادة الأملاح في الجسم والبحث عن العلاج السريع، خوفاً من تحول هذه المشكلة إلى مرض خطير يصعب استخدام العلاج بالأدوية، ومنها يتم اللجوء إلى استخدام الجراحة.
  • عمل محلول من الملح الإنجليزي والماء في حوض الاستحمام، والجلوس فيه لمدة ربع ساعة، ويجب تكرار هذه العملية مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع حتى الحصول على النتائج المطلوبة والتخلص من الأملاح، ويتم هذا الأمر من خلال إضافة نصف كوب من الملح الإنجليزي إلى حوض يحتوي على الماء الدافئ، يجب العلم أن الملح الإنجليزي يساعد على التخلص من السموم المتراكمة في الجسم، علاج احتقان السوائل في الجسم.
  • استخدام البقدونس في علاج زيادة الأملاح في جسم الإنسان، حيث يحتوي البقدونس على العديد من الخصائص الفعالة في زيادة عملية إدرار البول، من خلال تحضير منقوع البقدونس، ملعقة كبيرة من البقدونس المجفف الى كوب كبير من الماء المغلي، ترك المنقوع لمدة عشر دقائق حتى يمتزج ثم تناوله، تناول ثلاث أكواب من المنقوع يومياً.
  • تحضير منقوع الهندباء، ملعقة كبيرة من عشب الهندباء إلى كوب من الماء المغلي، ترك المنقوع لمدة ربع ساعة للحصول على مزيج غني بالمكونات ثم تناول ثلاث أكواب من المنقوع يومياً على فترات متقطعة، أو يمكن تناول ما يزيد عن 500 مجم من مكملات الهندباء الغذائية ثلاث مرات في اليوم أيضاً، يحتوي عشب الهندباء البري على العديد من العناصر الغذائية الهامة في إدرار البول، كما يحتوي على البوتاسيوم الذي يساعد على التخلص من أملاح الصوديوم، وتقليل نسبته في الجسم.

إقرأ أيضًا: فوائد عشبة شيكاكاي الصحيّة والجمالية

عن الكاتب:

مقالات مشابهة