الإثنين, ديسمبر 6, 2021
فنجانتغذيةالتغذية والعناية بالفم والأسنان

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,012المعجبينإعجاب
10,028المتابعينتابع
194المتابعينتابع

التغذية والعناية بالفم والأسنان

التغذية والعناية بالفم والأسنان

يلعب تنظيف الأسنان والعناية بها يوميًا دورًا مهمًا في حماية أسنانك وإطالة عمرها وإظهار ابتسامة مشرقة، لذا فإن نوع النظام الغذائي الذي تتبعه في مراحل مختلفة من حياتك له نفس الأهمية.

إذن ما هو دور الغذاء في الحفاظ على صحة الأسنان واللثة؟ هل التغذية والعناية بالفم والأسنان ضرورية حقًا منذ ولادة الجنين؟

سنذكر لك أهم النقاط أدناه، فيما يخص التغذية والعناية بالفم والأسنان، إذا قمت بمتابعتها وكنت شغوفًا بتنفيذها، يمكنك تجنب مشاكل الأسنان واللثة:

  • شرب كمية كافية من الماء، أي شرب ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يوميًا لترطيب الفم بشكل صحيح، وزيادة اللعاب لحماية أنسجة الفم المختلفة، يساعد اللعاب على تنظيف الفم ويشكل مادة تشحيم بالفم. عندما يجف الفم تتراكم الخلايا الميتة داخل اللسان واللثة ، وهذه الخلايا تتعفن وتسبب رائحة الفم الكريهة. عادة، جفاف الفم أثناء النوم، هو سبب لرائحة الفم الكريهة في الصباح. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتسبب بعض الأدوية والتدخين واضطرابات الغدد اللعابية في جفاف الفم المزمن، إذا كان الفم جافًا بشكل دائم بسبب حالة طبية معينة، امضغ علكة خالية من السكر لتعزيز إفراز اللعاب من الغدد اللعابية.
  • يمكن أن تساعد إضافة الفلورايد إلى مياه الشرب في الحد من انتشار تسوس الأسنان، لأن هذه المعادن يمكن أن تحمي طبقة “المينا”.
  • يجب تناول الأطعمة الصحية والطازجة من جميع المجموعات الغذائية والتأكد من تناول متوازن لجميع العناصر الغذائية، لأن نقص أحد هذه العناصر (مثل فيتامين ب وفيتامين ج) قد يسبب مشاكل في اللثة وبعض المعادن (مثل الكالسيوم والفوسفور) وقد يؤثر نقص فيتامين (د) على صحة اللثة.
  • الابتعاد عن الوجبات الخفيفة غير الصحية كالحلويات، التي هي معروفة بأنها تسبب تسوس الأسنان. بالإضافة إلى ذلك، فإن الوجبات الخفيفة مثل رقائق البطاطس أو الفشار تبقى عالقة بين الأسنان واللثة وتشكل البكتيريا، وإذا لم تتم إزالة البكتيريا والقضاء عليها، يمكن أن تسبب تسوس الأسنان والعدوى ومشاكل أخرى.
  • قلل من المشروبات الغازية والعصائر الحلوة والمعالجة وتجنبها، فقد تسبب هذه المشروبات والعصائر طبقة البلاك، وزيادة البقع، وبالطبع تسوس الأسنان وآلام الأسنان.
  • ابتعد عن الحلوى مثل تلك التي تحتوي على قوام مطاطي لأنها تعتبر عدو الأسنان ويمكن أن تسبب الكثير من مشاكل الأسنان وآلامها. ليس فقط لاحتوائها على السكر، ولكن أيضًا لأن الأنسجة التي تلتصق بالأسنان من الصعب جدًا إزالة مخلفاتها الموجودة على الأسنان.
  • قد يتسبب علاج اضطرابات الأكل والحموضة العالية ومشاكل الحرقة، على سبيل المثال، فقدان الشهية، في تآكل شديد لطبقة السن وظهور تسوس الأسنان. يمكن للأحماض الهاضمة التي تصل إلى الفم بسبب القيء أن تصيب الأسنان وتسبب تآكل طبقة “المينا” في الأسنان. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لاضطرابات الأكل أن تعطل وتعيق إنتاج اللعاب.
  • ولا تنس الآثار الضارة للتدخين على صحة الأسنان وسلامتها، لذا يجب الإقلاع عن التدخين قدر الإمكان.

عن الكاتب:

مقالات مشابهة