سلسلة كتاب ومؤلف – المؤرخ حماد مروح الغانم

حماد مروح الغانم
()

المؤرخ الفلسطيني حماد مروح الغانم

من سلسلة كتاب ومؤلف – المؤرخ حماد مروح الغانم، لطالما كانت القضية الفلسطينية وفلسطين قضية العرب والمسلمين الأولى، فقد كُتب الكثير ومازال يُكتب عنها .. إلا أن أهم ما قد يُكتب عن القضية الفلسطينية هو عن تاريخ فلسطين .. وإن ما يجعلنا نفهم أدوارنا في قضيتنا العادله هو الدراسة الواعية لتاريخها عبر التعرف على جغرافيتها التاريخية، وأبعاد حضارتها القديمة وتطورها، بدءً بتسميتها وتطور هذه التسمية عبر التاريخ .. مرورًا بالفتح الإسلامي .. وصولاً إلى البرنامج الصهيوني وجذوره. هذا جزء من مضمون ما قد عمل عليه مؤرخنا الفلسطيني الكبير وكاتبنا لهذا اليوم الدكتور.. “حماد مروح حماد الحسين الغانم” في أهم مما كُتب عن .. (فلسطين والقضية الفلسطينية) وهو عنوان للكتاب الذي هو أحد المقررات التأسيسية في جامعة القدس المفتوحة بفلسطين.

فقد كان من وعي كاتبنا بأهمية التاريخ في عدالة القضية أنّ حمل على عاتقه البحث والتأريخ عن فلسطين والقضية الفلسطينية .. حيث قام بكتابة وتأليف عدة كتب في هذا السياق.

فقد ولد المؤرخ الفلسطيني والدكتور”حماد مروح حماد الحسين الغانم” في قرية سيلة الظهر في عام ١٩٤٨.

تلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي في سيلة الظهر. أنهى دراسته الثانوية في مدرسة حيفا عام ١٩٦٧.. و حصل على شهادة البكالوريوس من الجامعة الاردنية كلية الآداب عام١٩٧١.. ثم توجه إلى ألمانيا الاتحادية ودرس في جامعة جوتينجن Goettingen وقام بتحقيق (مخطوطة لعمر بن فهد المكي) حول النساء المسلمات العالمات .. والتي حصل بموجبها على درجة الماجستير عام ١٩٧٦.. كما حصل على درجة الدكتوراة من جامعة برلين الحرة Freie Universitaet Berlin في المانيا الاتحادية .. حيث كانت رسالته تحت عنوان( Die politschen Konzeptionen ‏der Palaestinensischen Nationalbewegung ) وترجمتها باللغة العربية .. المفاهيم والتصورات السياسية للحركة الوطنية الفلسطينية خلال فترة الانتداب البريطاني ١٩١٨-١٩٣٩.. وحصل بعد ذلك على دبلوم في التعليم العالي والتنمية الدولية من جامعة كاسل Kassel في المانيا الاتحادية عام ١٩٨٣.

وكان الدكتور حماد قد تنقل بين عدة دول عربية حيث عمل في:

  • الجمهورية الجزائرية في جامعة قسنطينة ما بين عام ١٩٨٣-١٩٩٤ حيث عمل كأستاذ للتاريخ والعلوم السياسية في معهد العلوم الإجتماعية.
  • فلسطين في جامعة بير زيت كأستاذ للتاريخ والعلوم السياسية ما بين عام ١٩٩٤-٢٠٠١.. حيث تولى عدة مناصب فيها أيضًا:
    • عمل فيها كنائب عميد كلية الاداب ١٩٩٨-١٩٩٩.
    • وكعضو كلية الدراسات العليا ١٩٩٨-٢٠٠١.
    • ومنسق برنامج الماجستير في التاريخ العربي الإسلامي ١٩٩٩-٢٠٠٠.
    • ومنسق برنامج الماجستير في الدراسات العربية المعاصرة ١٩٩٨-١٩٩٩٣.
  • فلسطين عمل كأستاذ للتاريخ والعلوم السياسيه في الجامعة العربية الأمريكية في جنين ما بين عام ٢٠٠١-٢٠١٤ .. وقد تولى عدة مناصب فيها أيضًا:
    • عميد شؤون الطلبة ٢٠٠٧-٢٠٠٩.
    • رئيس نقابة الأساتذة والعاملين في الجامعة العربية الأمريكية في جنين.
    • عضو مجلس الجامعة ٢٠٠٣-٢٠٠٤.
  • كما عمل “د حماد مروح حماد الحسين الغانم” منذ عام ٢٠٠٣ كأستاذ غير متفرغ في كلية الدراسات العليا بجامعة القدس، وفي جامعة القدس المفتوحة (فروع نابلس ، جنين ، طول كرم).

وقام الدكتور حماد مروح الغانم خلال فترة تدريسه في الجامعات المذكورة بتدريس أكثر من ثلاثين مساقًا في برنامج البكالوريوس والدراسات العليا .. كما قام خلال عمله بهذه الجامعات بالإشراف على مناقشة سبع وخمسين ٥٧ رسالة ماجستير ودكتوراة.

شارك الدكتور حماد في عدد كبير من المؤتمرات والندوات العلمية، وكان رئيسًا وعضوًا في اللجان التحضيرية لبعض هذه المؤتمرات .. أهمها:

  • مؤتمر المستشرقين العالمي في عام Goettingen 1975.
  • المؤتمر العالمي للمستشرقين في برلين عام ١٩٨١.
  • عضوًا في اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الاول والثاني للدراسات الفلسطينية في جامعة بير زيت عامي ١٩٩٠-١٩٩٦ وقدم اوراق فيهما.
  • كما شارك في المؤتمر الدولي بجامعة النجاح الوطنية عام ١٩٩٦ والذي كان بعنوان “الدور الجديد للتعليم العالي في ظل دولة فلسطينيه مستقلة”.
  • كما ترأس الدكتور حماد اللجنة التحضيرية للمؤتمر الذي عقدته نقابة الأساتذة والعاملين في الجامعة العربية الأمريكية في تاريخ ٢٧،٢٨/١١/٢٠٠٥ في رحاب الجامعة نفسها، وكان موضوع المؤتمر حول “أوضاع التعليم والجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة”.

ويشارك د. حماد باستمرار في المؤتمرات الدورية التي يعقدها مركز اللقاء للدراسات الدينيه والتراثيه في الأرض المقدسه في مدينة بيت لحم، وقد تركزت مواضيع غالبية المؤتمرات على تاريخ فلسطين الحديث والمعاصر وعلى القضية الفلسطينية والعلوم السياسية وبشكل خاص التنمية البشرية والمستدامة في فلسطين والتعليم العالي الفلسطيني.

فور عودته للوطن وبعد غياب سبع وعشرون عاما بادر د.حماد بالدعوة إلى تأسيس ” الجمعية الفلسطينية للدراسات التاريخية ” والتي تم تأسيسها بالفعل عام ١٩٩٦ وتم إنتخابه رئيسا لها .. كما ترأس د. حماد مروح الغانم .. هيئة تحرير المجلة الفلسطينية للدراسات التاريخية، والتي حصل على ترخيص بإصدارها بإسمه من وزارتي الداخلية والإعلام الفلسطينيتين، وقد صدر منها عدة أعداد، وهي مجلة دورية تاريخية علمية متخصصة ومحكمة.

وقام الدكتور حماد مروح الغانم أيضًا بقراءة وتحكيم عدة أبحاث علمية في مجالي التاريخ والعلوم السياسية لفحص مدى صلاحيتها للنشر في مجلات متخصصة والتي تصدر عن جامعة الخليل، وجامعة القدس المفتوحة وجامعة النجاح الوطنية. ونشر له عدة أبحاث ومراجعات كتب في مجلات علمية متخصصة ومحكمة باللغتين العربية والألمانية.

وللدكتور حماد باعٌ طويل في مجال خدمة مجتمعه حيث قام بإلقاء العديد من المحاضرات العامة حول القضية الفلسطينية .. وعمل كمنسق للفريق الوطني لإعداد الخطوط العريضة لمنهاج مبحث تاريخ فلسطين، ونائب لمنهاج العلوم الإجتماعية والتربية الوطنية بتكليف رسمي من وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية .. وكان قد طبع ونشر للدكتور حماد عدة كتب وهي:

  • التعليم الفلسطيني .. تاريخًا واقعًا وضرورات المستقبل (تحريرًا بالاشتراك مع د إبراهيم أبو لغد)، منشورات جامعة بير زيت ١٩٩٧.
  • مجموعة وثائق حول تاريخ فلسطين السياسي والاقتصادي والتعليمي خلال فترة الإنتداب البريطاني (١٩٠٩-١٩٣٩)، جمع وإعداد وتقديم المركز الفلسطيني للثقافة والإعلام – جنين ٢٠٠٣.
  • القضية الفلسطينية مقرر بجامعة القدس المفتوحة (بالإشتراك) عام ٢٠٠٥.
  • دراسات وأبحاث في القضية الفلسطينية، الجامعة العربية الأمريكية – جنين ٢٠٠٦.

تجدر الإشارة كذلك أن الدكتور حماد يتقن عدة لغات بالإضافة للغة العربية (الألمانية، الإنجليزية، الفرنسية ومبادئ اللغة العبرية).

د.”حماد مروح حماد الحسين الغانم” سيرة حياة حافلة جمعت بين حب وعشق الأرض والحرية .. والعلم والعمل على تحرير تراب الوطن .. تحمل فيها أشد أنواع الظلم والإعتقال والإبعاد إلى أن حط رحاله فيه و عاد إليه مع السلطة الفلسطينية ..عام ١٩٩٤.. مؤرخنا ودكتورنا الفاضل نتمنى له المزيد من التقدم والنجاح في حياته العلمية والعملية .. في خدمة وطنه وبلدته سيلة الظهر.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال
‫0 تعليق