الجمعة, ديسمبر 3, 2021
فنجانالحياة والمجتمع7 نصائح لتسوق منتجات الخضار والفواكه أون لاين

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,016المعجبينإعجاب
10,047المتابعينتابع
194المتابعينتابع

7 نصائح لتسوق منتجات الخضار والفواكه أون لاين

تسوق منتجات الخضار والفواكه أون لاين

إذا سألت أحدهم منذ سنتين عن طريقته المفضلة لتسوق منتجات البقالة، سيختار حتمًا الذهاب للمتجر وانتقاء البضائع بنفسه، ولا بأس بالقليل من الدردشة مع صاحب المحل عن حالة الطقس. ولكن تبدل الحال الآن بعد انتشار جائحة كوفيد-19 التي فرضت على الجميع التزام البيت والخروج فقط في الضرورة القصوى، وكذلك اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، مثل تعقيم اليدين والمنتجات قبل استخدامها، مما أدى لاتجاه الكثيرون للتسوق أون لاين.

إذا أخبرت نفس الشخص أن ذلك سيكون الحال الآن، لم يكن ليصدق الأمر، خاصةٌ أن لمنتجات البقالة، كالخضار والفواكه والألبان، معاملة خاصة. والجدير بالذكر أن كثير من الدراسات أظهرت الارتفاع الملحوظ في عدد مستخدمي خدمات توصيل منتجات البقالة بنسبة 31% في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال فترة الوباء، من ضمنهم 66% سوف يستمرون في استخدام الخدمة حتى بعد انتهاء الأزمة.

ولمواكبة الأحداث، حرصت مختلف محلات السوبر ماركت في الإمارات على تقديم خدماتها أون لاين لتسهيل عملية التسوق والشراء في ظل الظروف التي تمر بها البلاد من حظر تجوال وتباعد اجتماعي. يمكنك الآن طلب كل احتياجاتك بضغطات قليلة لتصلك الى باب البيت… ولكن أسهل قولًا منه فعلًا؛ فيجب عليك مراعاة عدة أمور حتى تسعد بعملية تسوق آمنة وناجحة.

7 نصائح لتسوق منتجات الخضار والفواكه أون لاين

 إليك أهم 7 نصائح لتحقيق ذلك:

اختر التطبيقات الموثوق بها

تم تطوير الكثير من تطبيقات ومواقع التسوق أون لاين في الفترة الأخيرة؛ وذلك لانتشارها وكثرة استخدامها وتداولها حول العالم، ولكن لم تُطَوَّر جميعها بشكل احترافي وآمن ليحفظ البيانات الشخصية والمالية من السرقة وعمليات الاحتيال، فمثل تلك الشركات هدفها الأول الربح، غير مهتمين بحماية عملائها من الهجامات الإلكترونية.

لا تنخدع بالأسعار المخفضة على تلك التطبيقات واحرص دائمًا على فحص سياسة الأمان الخاصة بالخدمة، وكذلك قراءة آراء وتقيمات المستخدمين. إذا وجدت بعض النقاط التي تثير القلق أو التعليقات السلبية، يمكنك دائمًا التغيير لبديل أفضل.

قبل أن تقرر أي تطبيق ستستخدم، قم بمقارنة الأسعار المتواجدة في كلًا منهم مثل: أسعار المنتجات والتوصيل والضريبة وما إلى آخره. وأيضًا احرص على معرفة كيفية استخدام التطبيق من الألف للياء، للتأكد من سهولة إتمام العمليات وخلوه من أي خلل برمجي أو بطء أثناء الطلب.

اغتنم العروض

تُقدِم الكثير من تطبيقات التسوق عروضًا مُغرية لجذب أكبر عدد من المستخدمين، خاصة منتجات البقالة، لأن الكثير من الناس في مجتمعاتنا لم يعتاد الأمر بعد. لذلك يحرص أصحاب التطبيقات على تقديم العروض  والتخفيضات على منتجاتهم وخدماتهم، خصوصًا للمستخدمين الجدد.

 يمكن متابعة تلك العروض من خلال الرسائل النصية التي ترسلها الخدمة أو الإشعارات الخاصة بالتطبيق وكذلك المنشورات على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث تعلن الشركات عن أخر الخصومات والعروض. أضف إلى ذلك المواقع المختصة بجمع كل العروض والكوبونات من مختلف تطبيقات ومواقع التسوق وعرضها للمستخدم في مكان واحد ليتيسر عليه الوصول إليها.

ولتوفّر الخصومات لفترات قصيرة، عليك متابعة شتى الوسائل المذكورة أعلاه لاغتنام الفرص وادخار قليلًا من المال يمكنك استثماره في أمور أُخرى.

اشتري ما يكفيك

يقع الكثيرون في فخ الإفراط في الشراء وذلك لسهولة التسوق عبر الإنترنت، فكل ما عليهم فعله هو الضغط على زر “أضف لعربة التسوق”، بالإضافة إلى سهولة الانتقال بين جميع الأقسام وهم جالسون في مكانهم. ولكن عند تسوق الخضار الفواكه أون لاين، احرص على شراء ما تحتاجه فقط؛ لأن مثل هذه المنتجات تتلف سريعًا عند تخزينها في الثلاجة لفترات طويلة وينتهي بها الأمر في سلة المهملات، بخلاف الملابس والكتب والإلكترونيات التي يمكن أن تعيش بأفضل حال لفترات طويلة.

يقابل العديد من المتسوقين صعوبة في كبح رغبتهم في الشراء، ولذلك ننصح بتحضير قائمة بأهم المشتريات قبل تصفح التطبيق والبدء في وضع المنتجات في عربة التسوق والحرص على عدم إضافة عناصر أُخرى غير متواجدة في القائمة. سيساعدك ذلك على التركيز والالتزام بميزانيتك.

تعرف على أفضل وقت لطلب منتجات البقالة

في قديم الزمان، اعتدنا على رؤية الآباء أو الأجداد وهم يذهبون إلى محلات البقالة في الصباح الباكر لشراء اللبن الطازج، وفي بعض الحالات الأُخرى كنا نستيقظ على صوت أحد الباعة الجائلين وهو يصيح بسعر اللبن ومدى طيبة مذاقه.

ورغم اختلاف الأزمان وطرق التسوق، إلا أن الصباح الباكر ما زال الوقت المفضل لطلب منتجات البقالة؛ لأنه عادةً ما تستقبل المحلات التجارية شحنات جديدة من الخضار والفواكه والألبان ليلًا، فتظل طازجة لصباح اليوم التالي.

ومن المفضل أيضًا تحضير قائمة المشتريات وإضافتها إلى عربة التسوق ليلًا وتأكيد الطلب صباحًا لتوفير الوقت والتأكد من عدم نفاذ المنتجات. إذا كان لديك قائمة مشتريات مكررة كل أسبوع أو شهر، احرص على تجميعها في قائمة خاصة على التطبيق وطلبها بضغطة زر واحدة.

ادفع عن بُعد

بعد أزمة فيروس كورونا، اتجه الكثير من المتسوقين لاستخدام طرق دفع تغنيهم عن النقود؛ بسبب انتشار أخبار بخصوص انتقال الفيروس من خلال تداول العملات النقدية. فأخذ المتسوقون باستبدالها بالبطاقات الائتمانية وخدمات الدفع من خلال الهاتف المحمول، وذلك لأنها أكثر أمانًا وسهولة في الاستخدام. فضلا عن ذلك، فهي متوافرة في أغلب الأحيان على عكس العملات النقدية التي قد تنفذ وتضطر لسحب الأموال من أقرب ماكينة صراف آلي.

ولكن ماذا لو كان هناك حظر تجوال؟ عدم عملية النقود في ظروف مشابهة جعل استخدامها في انخفاض مستمر وظهور وسائل أُخرى تساعد المستخدم على الدفع إلكترونيًا، وقد شهدت دولة الإمارات زيادة استثنائية في المعاملات عن بُعد بنسبة 69% خلال 2020. تُسهِل تطبيقات التسوق خاصية الدفع عن بُعد من خلال إدخال بيانات البطاقة الائتمانية أو استخدام بطاقات الهدايا وغيرها من طرق الدفع.

طلبك غير مضبوط؟ لا تتردد في الاستفسار

لا مفر من الأخطاء البشرية والآلية، فهي تحدث في العالم الافتراضي مثلما تحدث على أرض الواقع؛ لذلك إذا شككت في صحة السعر الواجب دفعه أو لم تجد إحدى المنتجات التي طلبتها، راجع التطبيق وأعِد حساب الفاتورة مرة أخرى حتى يتبين الخطأ. إذا تعثرت في اكتشافه، قم بالاتصال بخدمة العملاء في الحال واطلب منهم تفسيرًا لما حدث. معظم هذه التطبيقات تسعى إلى اكتساب رضا عملائها ولذلك يعطون أولوية لشكواهم.

راقب هاتفك باستمرار

تعمل تطبيقات ومواقع التسوق على توصيل الطلبات بأسرع وقت وأدق شكل، مما يضطرهم إلى الاتصال بالعميل إذا ظهر اي ارتباك أو معلومات غير كافية بخصوص العناصر المطلوبة أو عنوان التوصيل أو في حالة عدم توفر إحدى المنتجات. فإذا لم يكن هاتفك بالقرب منك، سيصعب على المتصل الوصول إليك؛ مما يطيل من عملية التوصيل أو ما هو أسوأ – كإرسال منتجات مختلفة ذات جودة رديئة، في كل الأحوال سيعود الأمر عليك بالسوء. لذلك تأكد أن هاتفك في متناول اليد أو قم بإدخال كافة التفاصيل الدقيقة المتعلقة بمكان التوصيل والمنتجات أثناء الطلب من على  التطبيق بحيث لا يضطر العامل بالاتصال بك.

عن الكاتب:

نادين مبارك
نادين مبارك كاتبة وصانعة محتوى تعمل حاليًا مع Chalhoub Group. تسعى إلى خلق عالم استثنائي من التجارب لعشاق الجمال بتقديم القصص المثيرة وإنشاء المحتوى الهادف. بالنسبة لها، تبدأ أي رحلة تسوق بـ (حاجة المستهلك)، وبالتالي فالمحتوى هو ما يبني العلامة التجارية.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا