الثلاثاء, أغسطس 9, 2022
فنجانعلوم وغرائبتعريف التنمية البشرية

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,172المعجبينإعجاب
9,713المتابعينتابع
191المتابعينتابع

تعريف التنمية البشرية

تعريف التنمية البشرية

كثيرًا ما نسمع بمفهوم التنمية البشرية وتعاريفها المتعددة وأقسامها المتنوعة التي يتحدث عنها الجميع.

ومعظمنا قد حاول قراءة أحد كتب التنمية البشرية والتطوير الذاتي التي تنتشر في كل المكتبات وعلى أغلب مواقع الإنترنت ونجد أن لها شعبية واسعة بين الناس.

هناك أيضًا كثير من الفيديوهات التي تتحدث عن تحفيز الذات للإنجاز بشكل أكبر وأسرع.

إضافة إلى المحاضرات التي يتم تقديمها من قبل مختصين في التنمية البشرية التي تستطيع أن تحسن من الأداء وفي بعض الأحيان تستطيع تغيير نمط حياة كامل نحو الأفضل.

أغلب من كان له أي تجربة سابقة مع التنمية الذاتية سواء كانت هذه التجربة عن طريق فيديو شاهده بالصدفة أو محاضرة ما أو حتى كتاب قد قرأه حقق استفادة مؤقتة وبعدها نجده بعد أيام أو أسابيع قليلة قد عاد لسابق عهده.

لذلك سنتحدث اليوم في هذا المقال عن علم التنمية البشرية الممتع وكيفية توظيفه في مجالات الحياة للاستفادة القصوى منه في تغيير الحياة نحو الأفضل.

ما هي التنمية البشرية

التنمية البشرية أو ما يعرف أيضًا بالتنمية الإنسانية هي عبارة عن عملية توسيع كافة الأفكار والخيارات الاجتماعية والاقتصادية وغيرها من المجالات المختلفة أمام الأفراد في سبيل تطوير القدرات والمهارات وبالتالي يصل لمستوى مرتفع من الإنتاج.

ودراسة هذا الفرع بشكل عام يعتبر من دراسة لفرع من فروع علم الاجتماع الكثيرة التي تبحث في خصائص الفرد والمجتمع وعلاقتها مع بعضها على كافة الأصعدة والمجالات الحياتية التي قد تؤثر على حياة الشخص بشكل أساسي.

تم تخصيص أهمية كبيرة لهذا الفرع في الفترة الأخيرة بسبب كونه مساعد كبير على حل كافة المشاكل الاقتصادية والسياسية والاجتماعية حول العالم.

إضافة إلى أنه أصبح من السهل الحصول على شهادة جامعية معترف بها في مجال التنمية البشرية والعمل فيها فيما بعد.

ذكر بعض المختصون في هذا المجال أن التنمية البشرية لها علاقة وثيقة بتطوير المؤهلات البشرية المتاحة كاملة واستثمارها بشكل أفضل مما يعكس نتائج أكثر أهمية وفائدة.

أهمية التنمية البشرية

تنبع الأهمية الأساسية للتنمية البشرية في دعم الأفراد ومساعدتهم على فهم ما يمرون به وكل التجارب والظروف المحيطة بهم.

كما تساهم في تطوير كل المهارات التي لديهم وتوجههم على استخدامها بشكل أفضل.

ويمكن تلخيص أهميتها العامة في النقاط التالية:

  • تساعد على تبني الفكر الإيجابي في كل مجالات الحياة وبالتالي تساعد الأفراد على إيجاد حل للمشكلات بشكل أسرع.
  • تنمي روح العمل الجماعي وأهمية التعاون في تحقيق الإنجازات الكبيرة وتلغي حب النفس والأنانية المطلقة.
  • توعي الأشخاص على أهمية الوقت وأيضًا على أهمية استغلاله وعدم إضاعته واستثماره بالشكل الأفضل.
  • تنمي شخصية الأفراد وتصقلها إضافة إلى استثمار الجهة الإبداعية الموجودة داخل كل شخص.
  • توجه الأفراد لتوظيف إمكانياتهم وقدراتهم بالشكل الأمثل والأفضل وبالتالي الارتقاء بمستوى التفكير أيضًا.
  • تحسين الصورة الذاتية التي كونها كل شخص عن نفسه وبالتالي زيادة مستوى الثقة بالنفس مما يدفع إلى المزيد من النجاح.
  • الارتقاء بالمستوى الاجتماعي والمادي بسبب كثرة التدريب وتوجيه القدرات نحو تطوير الذات.

مكونات التنمية البشرية

هناك أربع مكونات أساسية للتنمية البشرية تم تحديدها من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهي:

  • الإنتاجية: وهي تتعلق بنتائج التنمية البشرية أي أنها تحقق نتائج جيدة وتعزز المهارات ولا تتناقض مع الوضع الاجتماعي.
  • المساواة: وهي المكون الأساسي حيث أنه التنمية البشرية تتعلق بمنح فرص متساوية للجميع وتوفير جو عام تسود فيه المنافسة العادلة الحقيقية.
  • الاستدامة: وهي تعني التأكد من استغلال كافة الموارد المتاحة على النحو الأمثل والأفضل بشكل عادل وبدون الإنقاص من فرص الأجيال القادمة.
  • التمكين: وهي التي توجد البيئة الاجتماعية الملائمة التي تتضمن مشاركة الجميع بنحو كامل في التنمية في سبيل تحقيق حياة كريمة.

فروع التنمية البشرية

كما سبق وذكرنا تعد التنمية البشرية من العلوم التي تهتم بكل ما يخص الأفراد والمجتمعات والعلاقات المتبادلة بينهما في سبيل تطوير نمط الحياة العام وتحقيق المزيد من الإنجازات على كافة الأصعدة.

هناك فروع كثيرة يهتم بها هذا التخصص وأهمها:

  • الصحة العامة والوبائيات.
  • علم السكان والكثافات السكانية.
  • الجغرافيا.
  • الوضع الاقتصادي العام والخاص.
  • حقوق المرأة ودراساتها.
  • الأمن العام.
  • البيئة وعلومها المختلفة.
  • العلاقات العامة بين الدول.
  • حقوق الإنسان.

وهناك غيرها الكثير من التخصصات والعلوم التي يهتم بها هذا المجال ويجب على من يريد التخصص بهذا المجال أن يبحث فيها كلها.

لذلك نجد أن هذا الفرع يقوم بتخريج طلاب على قدر كبير من الوعي والمعرفة بكل ما يحصل حولهم من متغيرات محلية وعالمية وبهدف واحد وأساسي هو تحقيق السلام والرخاء على مستوى الأفراد والمجتمعات.

متطلبات دراسة التنمية البشرية

في حال كنت ترغب في الإبحار في مجال التنمية البشرية ودراسته كتخصص كامل والاستفادة منه في مجالات الحياة والعمل، فإنه من الضروري أن تتوافر بعض الصفات لديك لكي تصبح مؤهل لهذه الخطوة.

من أهم الصفات المطلوبة:

  • الفطنة والذكاء وسرعة البديهة.
  • الإيجابية في التفكير والحياة إجمالًا.
  • القدرة على إيجاد الحلول للمشاكل بشكل سريع وفعال.
  • القدرة على تحمل ضغوطات العمل الجسدية والنفسية وخصوصًا أعباء العمل الميداني.
  • القدرة على التأقلم في العمل الجماعي والإبداع فيه.
  • يجب أن تتوفر خلفية جيدة وكافية عن علم الاجتماع.
  • توفر بعض المعرفة عن مناهج التنمية ونظرياتها المختلفة.
  • وجود بعض المهارات القيادية.
  • القدرة على تقبل النقد البناء وأيضًا مناقشة الطرف الآخر.
  • خلفية جيدة عن الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وأيضًا السياسية.

في النهاية يمكن أن نقول أن التنمية البشرية تعد من أهم الركائز الأساسية التي يحتاجها أي فرد في حياته اليومية لكي يستطيع تنمية قدراته ومهاراته بشكل عام وباستمرارية مفيدة.

هكذا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا لليوم نرجو أن نكون قد وفقنا في تقديم معلومات مفيدة وقيمة تخص مفهوم التنمية البشرية.

عن الكاتب:

الصيدلانية سوزي مطرجي
الصيدلانية سوزي مطرجي
سوزي مطرجي كاتبة من سوريا، حاصلة على إجازة في الصيدلة و الكيمياء الصيدلانية قارئة نهمة و أعد الكتابة هواية ترقى لمرتبة الشغف كاتبة لدى عدة مواقع
مقالات مشابهة