الإثنين, يناير 24, 2022
فنجانرياضةتمارين العقلة وفوائدها المتعددة

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,973المعجبينإعجاب
10,120المتابعينتابع
196المتابعينتابع

تمارين العقلة وفوائدها المتعددة

تمارين العقلة وفوائدها المتعددة

يوجد الكثير منَ الأشخاص الذينَ يعشقون الرياضة بجميع أنواعها، فيسعون للاستيقاظ باكراً من أجل ممارستها كونها تعمل على تقوية العضلات والجسم وتمنح الوزن المثالي والرشاقة، وبالمقابل يوجد فئة منَ الأفراد يشعرون بالملل أثناءَ الممارسة ويعتقدون أنَ هذه الرياضة لن تنفعهم كونها تحتاج إلى جهد ووقت وصبر، ولذلك يلجؤون إلى عمليات شفط الدهون ونحت الجسم ويجلسون طوالَ الوقت وراءَ شاشات الحواسيب لأداء مهامهم، وعندما يتقدّم بهم السن يتفاجئون من كمية الأمراض التي تُصيبهم وخاصةً هشاشة العظام والجسم الهزيل.

ومنَ الجدير بالذكر، أنهُ بالرغم من تعدّد أنواع الرياضات إلّا أنَ تمارين العقلة هيَ أشهرها على الإطلاق، فيسعى الفرد لإتقانها من أجل الحصول على عضلاتٍ سليمة، وهذه التمارين ليست معقدة ولا تحتاج لمبالغٍ كبيرة، بل يُمكن ممارستها بأدواتٍ بسيطة للحصول على نتائجها، ولذلك ما المقصود بتمارين العقلة؟ وما هيَ أبرز 7 فوائد لتمارين العقلة؟ وما هيَ أضرارها على الجسم؟

فوائد تمارين العقلة

ما المقصود بتمارين العقلة؟

الكثير منَ الرياضيين يُمارسون هذه التمارين كونها تهدف إلى زيادة قوّة الجسم منَ الأعلى من حيث تقوية الذراعين عن طريق السحب والنزول والضغط على العضلات الخاصة بالظهر والذراعين والكتفين والصدر وغيرها منَ العضلات العلوية، فيتم من خلالها الحصول على شريطٍ حديدي والإمساك بهِ بإحكام والبدء برفع الجسد بكل جهد وقوّة معَ النظر لأعلى ومن ثمَ النزول بهِ بهدوء.

ونوّد الإشارة، أنَ هذه التمارين صعبة للغاية في المرحلة الأولى، فيجب على الفرد أن يقوم بالإحماء ويُنصح بأن يُشرف عليه مدرب رياضي لتقسيم التمارين منَ الخفيفة إلى المكثفة بحسب قوّته الجسدية.

ما هيَ أبرز 8 فوائد لتمارين العقلة؟

إنَ هذه الرياضة قديمة جداً، وكانَ الرجال يتدربون عليها بشكلٍ كبير، ولكن في عصرنا الحالي لم تعد حكراً عليهم فقط، بل يُمكن للنساء أيضاً التدرب عليها والاستفادة منها، ومن أبرز فوائدها:

  • تحسين الصحة النفسية: منَ المعروف أنَ الصحة النفسية عندَ الإنسان تتأثر بشكلٍ كبير عندما يُمارس أي نوعٍ منَ الرياضة، فالضغط النفسي الناتج عن الحياة اليومية والمشاغل المهنية والعائلية الصعبة تجعل الفرد في حالةٍ يُرثى لها، فيتعرّض للإصابة بالقلق والتوتر وإرهاق التفكير وأحياناً يصل بهِ الحدّ للاكتئاب.

وتكمن أهمية تمارين العقلة في تحسين الانتباه والتركيز عندَ الفرد كونهُ يُرّكز على السحب والهبوط والنظر لأعلى دونَ النظر لأسفل، بالإضافة لتفريغ طاقته المكبوتة وإفراز هرمونات السعادة لديه من خلال تفريغ السموم وتجديد طاقته ونشاطه.

  • تقوية عضلات الذراعين: منَ المهم جداً أن يهتم الإنسان بتقوية ذراعيه كونهما تُساعدانه على قضاء حاجاته بكل سهولة، وخاصةً إذا كانَ عمله يتطلّب الكتابة على الحاسوب، ولذلك أثناءَ الصعود والهبوط في كل مرة تزيد من قوّة العضلات وتُمرّن الكتفين والذراعين، وأثناءَ الانتظام في التدريب ستشعر بأنَ ذراعيك أقوى منَ السابق ولا تشعر بالتعب أو الجهد عندما تمسك الأشياء الثقيلة أو تُحاول فتحها.
  • زيادة الطول: لجميع الأفراد الذينَ يُعانون من قصر القامة وخاصةً النساء، فهذه الفائدة مهمة لكم لأنَ تمارين العقلة تُسهم في شدّ الجسم المترهل ورسمه بطريقةٍ تُبرزه، صحيح أنها لا تزيد منَ الطول بنسبةٍ كبيرة، ولكنها تُبيّن أنَ جسدك ممشوق وعضلاتك قوية ولياقتك عالية، فما عليك إلّا الانتظام بها للحصول على النتيجة المطلوبة.
  • تقوية عضلات الصدر: إذا كنتَ تُعاني منَ الجلد المترهل حولَ صدرك، فأنتَ في الرياضة المثالية التي تُسهم في شدّ الترّهلات بنسبةٍ كبيرة، وتعمل على تقوية العضلات الصدرية وحمايتها، فما عليك إلّا تثبيت الصدر في وضعية العقلة الموازية وستُلاحظ الفرق بعدَ عدّة أشهر منَ التمرين المستمر.
  • تقوية عضلات الظهر: أغلب الأفراد الذينَ يُمارسون هذه الرياضة هدفهم الأساسي هوَ الحفاظ على ظهرهم وتقوية عضلاته، فالعقلة مهمة جداً لتقوية الجزء الأعلى منَ الظهر وفرده بطريقةٍ صحيحة إذا كانَ الفرد يُعاني من مشاكل أثناءَ الوقوف أو الجلوس، بالإضافة لأهميتها في إبراز العضلات الجانبية ومنح الظهر قواماً ومنظراً أفضل.
  • زيادة الثقة بالنفس: نوّد القول أنَ أي نوعٍ منَ الرياضة يزيد من ثقة الإنسان بنفسه، ولكن تمارين العقلة تزيد من جمال الجسم وتُحاول أن تُبرزه بشكلٍ ممشوق وقوامٍ مثالي، فالفرد يمتلك ثقة أكبر أثناءَ المشي أو الجلوس معَ الأشخاص من حوله.
  • خسارة الوزن: بالرغم من أنَ تمارين العقلة ليست كباقي الرياضات التي تستهدف حرق السعرات الحرارية بنسبةٍ كبيرة، ولكنها فعّالة في خسارة الوزن وخاصةً الدهون المتراكمة حولَ البطن، وتشدّ الترّهلات التي تدّل على أنَ الإنسان أكثر وزناً، كما أنها تُساعد في الوصول إلى الوزن الذي تطمح إليه إذا استمريتَ بالممارسة دونَ انقطاع.
  • زيادة قوّة التحمل: أثناءَ أداء هذه التمارين بشكلٍ منتظم، لن يشعر الفرد بأي نوعٍ منَ التعب السريع أو الإجهاد، لأنَ قدرته على التحمّل ستتضاعف.

ما هيَ أبرز أضرار تمارين العقلة؟

قد يتساءل البعض هل لهذه الرياضة المفيدة أي أضرار على الصحة والجسد؟ والجواب هوَ نعم وخاصةً إذا تمت ممارستها بشكلٍ متهور، فمن أضرارها:

  • إذا تمَ التمرين بشكلٍ قاسٍ دونَ الإحماء فمنَ المُمكن أن يتعرّض الكتف للخلع أو تمزّق في العضلات.
  • إذا تمت ممارسة هذه الرياضة دونَ مدرب، فيشعر الفرد بإجهادٍ عضلي وتعب في أعلى الجسم لن يزول إلّا بالراحة لفترةٍ طويلة، ولذلك ننصح بأن يتم التدريب معَ المدرب الخاص لأنهُ سيعمل على توضيح التمارين منَ الأقل للأكثر كثافة بحسب قدرة تحمّلك عليها.
  • إذا كنتَ في المرحلة الأولى من هذه الرياضة، فستشعر بألمٍ في يديك واحمرار وتنميل، ولكنه أمر طبيعي وستعتاد عليه بعدَ عدّة مرات.

ما هيَ طرق أداء تمارين العقلة بشكلها الصحيح؟

توجد عدّة خطوات مهمة قبل وأثناء أداء هذه التمارين، يجب الالتزام بها لتجنب حدوث أي ضررٍ على جسدك، منها:

  • في البداية يجب إجراء تمارين الإحماء لزيادة طاقتك وتهيئة عضلاتك للمرحلة التالية، وتجنب تجاهل هذه الخطوة لأنكَ ستتعرّض للإنهاك والتعب منَ الدقائق الأولى للتمرين.
  • حاول أن تتعلم الثبات على العقلة لأطول مدة تستطيع التحمّل بها، دونَ اللجوء لصعود أو الهبوط أو تحريك خصرك دائريّاً.
  • حاول أن تتعلّم الصعود والهبوط بدّقة معَ التركيز لأعلى وبشكلٍ هادئ دونَ اللجوء للسرعة.

والآن هل أنتَ جاهز للبدء بهذه التمارين؟ ما عليك إلّا اختيار النادي الرياضي القريب من منزلك معَ اختيار المدرب الصحيح والبدء بممارستها، وستُلاحظ أنَ حالتك النفسية والبدنية والصحيّة أصبحت أفضل حالاً.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا