جهاز فحص النفس: يكشف عن فيروس كورونا في دقيقتين

جهاز فحص النفس
()

إندونيسيا تعطي الضوء الأخضر لجهاز فحص النفس الذي يمكنه اكتشاف فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 في غضون دقيقتين.

قبل أكثر من عام بقليل ظهرت أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، الإ أن العالم أصبح أكثر كفاءة في محاولة مكافحته عن طريق الإجراءات المتخذة للحد من انتشاره وتطوير اللقاحات للقضاء عليه. وفي أحدث التطورات، وافقت إندونيسيا على التوزيع الواسع لاختبار جديد باستخدام جهاز فحص النفس الذي يمكنه على ما يبدو الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا COVID-19 في غضون دقائق فقط.

جهاز فحص النفس “GeNose breathalyzer”

وبحسب ما ورد في التقرير الذي نشره موقع ماشبل الأمريكي، فإن الجهاز الذي يطلق عليه “GeNose breathalyzer” تم تطويره وتجربته من قبل جامعة Gajah Mada UGM في يوجياكارتا في إندونيسيا، ويزعم الباحثون أنه غير مؤلم على الإطلاق ولا يتطلب سوى أن ينفخ الشخص في أنبوب لإكمال الاختبار.

ومن الجدير بالذكر، أن الاختبار يعمل من خلال تحليل للمركبات العضوية المتطايرة المرتبطة بفيروس كورونا كوفيد 19، ويُزعم أن الاختبار يتمتع بدرجة دقة تبلغ 93 بالمائة. والأفضل من ذلك، يدعي مطوروه أنه تقدر تكلفة كل اختبار ما بين 1.06 دولار أمريكي إلى 1.77 دولار أمريكي فقط (15000 روبية إندونيسية إلى 25000 روبية إندونيسية)، بالإضافة لظهور النتائج في غضون دقيقتين فقط.

وتأمل الحكومة أن يكون الاختبار عن طريق جهاز فحص النفس فرصة ذهبية لإندونيسيا للمساعدة في الحد من انتشار الوباء كونه قليل التكلفة ويوفر النتائج بسرعة عالية، حيث كان توفر اختبارات الكشف عن الفيروس سابقًا أحد العقبات الرئيسية في التعامل مع الوباء.

و بالمقارنة مع اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل “PCR”، والذي يعد معيار الاختبار العالمي الحالي الذي وضعته منظمة الصحة العالمية (WHO)، فإن اختبار GeNose يعد قليل التكلفة ويستغرق وقتًا أقل بكثير لظهور النتائج، كما أنه اكثر دقة. وتبلغ تكلفة اختبار PCR في إندونيسيا في حدود 142 دولارًا أمريكيًا، وهذا المبلغ يتجاوز بكثير الحد الأقصى المسموح الذي حددته السلطات الصحية الإندونيسية في شهر أكتوبر العام الماضي والبالغ 64 دولارًا أمريكيًا. وحتى الاختبارات السريعة ذات الأسعار المعقولة لا تزال تُباع بأسعار تصل إلى 10.6 دولارًا أمريكيًا – وهي حوالي عشرة أضعاف تكلفة اختبار جهاز فحص النفس “GeNose breathalyzer“.

وصرّح الباحث الرئيسي البروفيسور كوات تريانا في بيان صحفي: “مع الدفعة الأولى من 100 جهاز اختبار التي نطلقها، نأمل أن نتمكن من إكمال 120 اختبارًا لكل جهاز، وهو ما يعادل 12000 اختبار يوميًا”. وأضاف قائلًا: “تستند هذه التقديرات إلى الدقائق الثلاث اللازمة لكل اختبار – بما في ذلك أخذ عينات التنفس، مما يعني أنه يمكننا اختبار 20 شخصًا في غضون ساعة إذا عمل الجهاز لمدة ست ساعات.”

وذكر ممثلو الجامعة أيضًا أن الخطط جارية حاليًا لتصنيع وتوزيع اختبار GeNose على نطاق عام أوسع بكثير، على أمل أن تكون الاختبارات متاحة في جميع أنحاء البلاد بحلول نهاية فبراير 2021، ووفقًا لجميع التقديرات، سيسمح تحقيق هذا الهدف للمؤسسات الصحية الإندونيسية باختبار ما يقرب من 1.2 مليون فرد يوميًا، وهو أعلى بكثير من توصية منظمة الصحة العالمية للبلدان باختبار 1000 فرد على الأقل لكل مليون من سكانها في الأسبوع الواحد.

ومع ذلك، فإن الخبراء الطبيين الإندونيسيين – بينما أشادوا بكفاءة اختبار GeNose – ما زالوا يصرون على أن يظل PCR هو المعيار الأساسي لاختبار فايروس كورونا المستجد كوفيد 19 وفقًا للبروتوكولات التي وضعتها منظمة الصحة العالمية.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

منصة الكترونية لنشر المقالات باللغة العربية. يسعى موقع فنجان الى اثراء المحتوى العربي على الانترنت و تشجيع الناس على القراءة

‫0 تعليق