ما هوَ خطر وضع السماعات اللاسلكية أثناءَ النوم؟

خطر وضع السماعات اللاسلكية
()

ما هوَ خطر وضع السماعات اللاسلكية أثناءَ النوم؟

يوجد الكثير منَ الأشخاص المعتادون على سماع الموسيقى الهادئة والكلاسيكية أثناءَ نومهم، وذلكَ لتحسين مزاجهم وزيادة تركيزهم في النوم وزيادة شعورهم بالاسترخاء والراحة، ولكن توجد حادثة غريبة حصلتَ معَ رجلٍ أمريكي، ستجعلكَ تفكّر قليلاً قبلَ استخدام السماعات والنوم بها، فما هيَ هذه الحادثة؟

خطر وضع السماعات اللاسلكية أثناءَ النوم

بحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع  Sky News الإخباري، أنه يوجد رجل أمريكي يدعى {براد غوثيير} كعادته يلجأ إلى النوم ويستخدم السماعات في أذنه لسماع الموسيقى، ولكن هذه المرة تفاجأَ عندما استيقظَ من نومه، بوجود سماعة واحدة فقط دون وجود الأخرى.

ومنَ الجدير بالذكر، أنه تفاجأ فيما بعد بابتلاعه للسماعة الأخرى أثناءَ نومه دون أن يشعر بذلك، وظهرَ براد على موقع فيسبوك في منشور على صفحته الشخصية، وأشارَ أنه لم يلاحظ أي شيء في بادئ الأمر، ولكنه عندما ذهبَ لشرب الماء لاحظَ أنَ المياه كغير العادة لا تنزل إلى معدته بشكلٍ طبيعي، وشعرَ أنه يختنق قليلاً.

ولذلك هرعَ براد إلى المستشفى على الفور، ليكتشف المفاجأة بأنه ابتلعَ إحدى سماعتيه وهيَ عالقة في المريء وتمنع من نزول الشراب أو الطعام إلى معدته، وقامَ الأطباء بإجراء عملية له على الفور لإخراج السماعة الصغيرة باستخدام الناظور الطبيّ.

علاوة على ذلك، أشارَ براد في منشور آخر له على موقع فيس بوك، يحذّر فيه من ضرورة تجنب استخدام السماعات اللاسلكية أثناءَ النوم، كي لا تقع في مشاكل أنتَ في غنىً عنها.

ونوّد الإشارة إلى أنَ هذه الحادثة ليست الأولى المسجلة لابتلاع سماعات آبل، حيث ابتلعَ شاب تايواني إحدى سماعتيه أثناءَ النوم واكتشفَ لاحقاً أنها داخل معدته.

إقرأ أيضًا: اكتشاف آثار مذهلة من قبل طفلة صغيرة

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً