خطوات الحج بالترتيب (تعرف على كيفية أداء مناسك الحج)

2

خطوات الحج بالترتيب هي مجموعة مناسك الحج، وقد تواترت وكثرت النصوص الشرعية التي تؤكد على أهمية فريضة الحج بالنسبة لكل مسلم ومسلمة مرة واحدة في العمر بشرط الاستطاعة وبنفس النحو الذي شرحه الفقهاء والمفسرون والمحدثون وهي تعني الاستطاعة المادية والمالية التي تكفي لقضاء مناسك الحج.

من الشروط الأساسية أيضًا توفر الأمن والسلام على الناس والمال والأهل والنفس عند السفر مع القدرة البدنية تنفيذًا لقول الله عز وجل: (ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلًا).

أيضًا يقول النبي محمد صلى الله عليه وسلم: إن الله افترض عليكم الحج فحجوا، وقد انعقدت كلمة الأمة واجتماعها على فرضية الحج بالشروط المعلومة، وأن منكره كافر.

سنتحدث في هذا المقال عن أعظم الفضائل الموجودة في الدين الإسلامي وهي فريضة الحج وسنذكر فضلها ومناسكها وطريقة أدائها على أكمل وجه.

ما هو فضل الحج

لا يختلف أحد على المكانة العظيمة والفضل الكبير الذي يمتلكه الحج وعلى ما يجلب لفاعله من ثواب عظيم وخير كبير وغفران لجميع الذنوب والخطايا.

إن من يقوم بمناسك الحج بنية خالصة لله تعالى وعلى أكمل وجه يعود من حجه كما ولدته أمه خاليًا من كل الذنوب والخطايا وبهذا يكون مستعد لدخول الجنة حيث قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة.

هناك العديد من النصوص القرآنية حول الحج منها: (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ*لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّـهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ*ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ).

(إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّـهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّـهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ).

“اقرأ أيضًا: فضل صيام عشرة أيام من ذو الحجة

خطوات الحج بالترتيب

الأصل في اتباع شعائر الحج هو الترتيب ولذلك يجب الحفاظ عليها كما هي وإتمامها على أكمل وجه ليكون حج خالي من النقائص.

سنستعرض فيما يلي الخطوات المرتبة لأداء مناسك الحج بالصورة الأصلية والصحيحة:

  • يبدأ الحج بالنية وبعدها يتم الإحرام من المنزل أو من الميقات وهو يكون للرجال بترك المخيط وستر الجسم بملابس الإحرام البيضاء اللون غير المخيطة.
  • يصل الحاج بعدها إلى مكة ويدخل إلى بيت الله الحرام فيستحب له الطواف بالبيت الحرام سبعة أشواط كاملة بدءًا من الحجر الأسود وهو يسمى بطواف العمرة للمتمتع ويعتبر بمنزلة السعي بين الحج والعمرة.
  • بعد الانتهاء من الطواف يستحب الصلاة بركعتين عند المقام وبعدها السعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط وهو يسمى أيضًا بسعي المتمتع بالعمرة مع الحج وبالسعي المزدوج للحج والعمرة لمن قرن بينهما.
  • إذا كان الفاعل متمتعًا بالعمرة مع الحج تقتضي هنا الشعائر كلها بالترتيب بعد أن يتحلل من إحرام السعي بين الصفا والمروة وأيضًا يحلق أو يقصر شعره.
  • يجب بعدها العودة لتجديد الإحرام من جديد للحج في يوم التروية وهو اليوم الثامن من ذي الحجة.
  • بالنسبة للمفرد بالحج أو القارن بين الحج والعمرة فيبقى على إحرامه بدون تحلل.
  • إذا كان يوم التروية هو اليوم الثامن من ذي الحجة ففيه تبدأ أعمال الحج الكبرى وهو اليوم الذي يبدأ فيه كل الحجاج أداء المناسك.

“قد يهمك أيضا: أفضل 10 أشياء عليك أن تفعلها خلال شهر رمضان المبارك لاستغلال وقتك

مناسك الحج

سنتعرف فيما يلي على المناسك التي ينبغي على الحاج القيام بها بدءًا من اليوم الثامن من ذي الحجة:

  • اليوم الثامن من ذي الحجة:

وهو يوم المبيت بمنى حيث يبيت الحجاج بمنى يوم التروية وفيه يحرم الحاج المتمتع ويبقى القارن والمفرد على إحرامه.

من السنة العظيمة في هذا اليوم أداء صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء ومن ثم المبيت حتى طلوع شمس يوم عرفة إلا إذا كان هناك زحام شديد حيث يمكن أن يذهب الحاج عندها إلى عرفة فورًا.

  • اليوم التاسع من ذي الحجة:

إن يوم التاسع من ذي الحجة يسمى بيوم الحج الأكبر لأنه يضم الركن الذي لا يتم الحج بدونه.

يصعد الحجاج إلى جبل عرفات حيث يكثرون من الدعاء والذكر والتلبية بكل مدة وقوفهم على جبل عرفات.

عند غروب شمس اليوم التاسع من ذي الحجة يفيض كل الحجاج من عرفات إلى مزدلفة ليصلوا المغرب والعشاء جمع تأخير وقصر بأذان واحد وإقامتين.

بعدها يتم استكمال كل شعائر الحج بالتفصيل من خلال جمع الحصيات وتكون بعدد 49 لمن يرمي يومين و70 لمن يرمي ثلاث أيام.

  • اليوم العاشر من ذي الحجة:

إن يوم النحر هو اليوم العاشر من ذي الحجة وفيه يتم الاستعداد لرمي جمرات العقبة الكبرى بسبع حصيات ويكون ذلك بالفترة ما بعد طلوع الشمس وحتى زوالها.

يجوز أن يتم مد الفترة حتى الغروب إذا كان هناك زحام شديد وعندها يبدأ الذبح والنحر.

قد يهمك: فضل صيام عشرة أيام من ذو الحجة

الآن بدءًا من طلوع شمس يوم النحر يتم استكمال بقية مناسك الحج كلها بالتفصيل فإذا كان اليوم الثاني والثالث من أيام النحر الموافق الحادي عشر والثاني عشر من ذي الحجة يرمي الحجاج الجمرات الثلاث الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى وفي كل مرة بسبع حصيات من فترة الزوال وحتى غروب الشمس.

يمكن أن يتم هذا الأمر قبل الفجر لمن كان لديه سبب كافي للتعجل وأيضًا يمكن أن يؤدي الحجاج طواف الإفاضة بعد رمي جمرة العقبة الكبرى.

يجوز القيام بتأخير الطواف حتى الانتهاء من أيام التشريق والأفضل أن يكون طواف الإفاضة يوم العين.

 يسن للحاج بعد أن ينتهي من كل مناسك الحج الختام بسبعة أشواط من الطواف حول البيت وبعدها ركعتين للدعاء بتقبل الحج ونيل الثواب عنه عند الله تعالى وبالطبع يجب أن يدعو لنفسه وأهله وأصحابه وكل من يحب أن يدعو لهم.

يتحلل الحاج ويعود إلى وطنه وهو خالي من كل الذنوب والآثام كيوم ولدته أمه.

هكذا نكون قد انتهينا من التطرق إلى كافة المناسك والشعائر التي يجب أن يقوم بها المسلم خلال فترة الحج ونؤكد على ضرورة إخلاص النية لوجه الله تعالى لنيل الثواب والأجر العظيم.