دراسة غريبة تكشف العلاقة بينَ تفضيلات الطعام وأصابع اليد

تفضيلات الطعام وأصابع اليد
()

دراسة غريبة تكشف العلاقة بينَ تفضيلات الطعام وأصابع اليد

أشارت دراسة علمية إسكندنافية عن علاقة غريبة بينَ أصابع اليد عندَ الإنسان وتفضيلات الطعام التي يريد أن يتناولها، وحدّدت أنَ طول أصابع اليد منَ الممكن أن يحدّد الوجبة التالية التي يريد أن يتناولها، فكيفَ ذلك؟

بحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع Sky News الإخباري، أنَ هذه الدراسة كشفت عن العلاقة بينَ أصابع اليد وخيارات الطعام، على سبيل المثال طول وحجم أصبعي البنصر والسبابة قد يحدّدان الوجبة التالية التي يريد أن يتناولها الإنسان فهيَ سندويشة أو سلطة أو برغر.

العلاقة بينَ تفضيلات الطعام وأصابع اليد

ومنَ الجدير بالذكر، أنَ هذه الدراسة أجريت على عدد منَ الأشخاص الموجودين في النرويج، وكانت نتيجتها أنَ الأشخاص الذينَ يتميزون بأصابع يد متقاربة إلى بعضها البعض قد يميلون إلى اختيار البرغر أو اللحوم، أما عن الأشخاص الذينَ يملكون أصابع سبابة أطول اختاروا طعام أنثوي بعض الشيء.

علاوة على ذلك، النتيجة كانت وفقاً للدراسة التي أجريت حولَ العديد منَ الخيارات الغذائية التي يتبعها الأشخاص الذينَ لديهم سبابة وبنصرًا بنفس الطول تقريباً، وهوَ بحسب الدراسة أنه مرتبط بالذكورة، حيث يعتقد الباحثين أنهم تلّقوا المزيد من هرمون التستوستيرون في الرحم.  

بالإضافة إلى أنَ هذه الدراسة قد شملت حوالي 216 شخصاً صينياً بشكلٍ متساوٍ ما بينَ الرجال والنساء، وحدّدت لكل شخص نسبة رقم متعلقة بطول أصابعهم التي يتميزون بها، بعدَ ذلك طلبَ منهم تقييم مدى شعورهم بالجوع ثمَ اختيار نوع منَ الطعام الذي تمَ تجميعه في مجموعات ذكورية وأنثوية.

ووجدت هذه الدراسة أنَ الأشخاص الذينَ يتميزون بطول البنصر والسبابة كانوا أكثر عرضة للاختيار من فئة الطعام التي اختارها الذكور، والذي يضم شرائح البرغر واللحم والكركند والكحوليات والدسم والكولا.

أما عن الأشخاص الذينَ يتميزون بسبابة أطول، فقد اختاروا منَ القسم الأنثوي للطعام والذي يتضمن الدايت والنبيذ والسلطات والجمبري.

وهذه الدراسة توسع النتائج المعرفة حول كيف ومتى يمكن أن يؤثر التعرّض للهرمونات ذات العلاقة بالجنس قبلَ الولادة على تفضيلات الأشخاص الغذائية التي يختارونها.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً