الأربعاء, ديسمبر 1, 2021
فنجانأخبار العالمفوائد كبسولات زيت السمك

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,017المعجبينإعجاب
10,054المتابعينتابع
194المتابعينتابع

فوائد كبسولات زيت السمك

فوائد زيت السمك حسب درجة الفعاليّة

فعال (Effective)

  • تقليل مخاطر الإصابة بفرط شحوم الدم: (بالإنجليزية: Hypertriglyceridemia) ،حيث وجدت دراسة نشرت في مجلة Circulation في عام 2019 أن تناول جرعات من أحماض أوميغا 3 الدهنية ،والتي تحتوي على EPA مع DHA أو EPA فقط ،آمن وفعال في تقليل مستويات الدهون الثلاثية في الدم ،سواء تم استخدامها. بمفردها أو بالاشتراك مع الأدوية الخافضة للدهون ،لكن ذلك قد يؤدي استخدام حمض EPA وحمض DHA معًا إلى زيادة مستوى الكوليسترول السيئ ،ولكن هذا التأثير لم يظهر عند استخدام حمض EPA بمفرده. وجدت دراسة نشرت في المجلة الألمانية Zeitschrift fur Kardiologie أن الجرعات العالية من زيت السمك تقلل من مستويات الدهون الثلاثية في الدم أكثر. الصفائح الدموية هي مادة في الدم تساعد على تكوين الجلطات. كان يُعتقد أنها قد تسبب مشاكل لدى الأشخاص الذين يعانون من أنواع معينة من اضطرابات الدم ،مثل اللوكيميا ،ولذلك فقد أوصي الأشخاص المصابون بهذه الأمراض بتجنب تناول الأسبرين. 

احتمالية فعاليته (Possibly Effective)

  • الحد من مخاطر تضيق الأوعية المتكرر: بعد الخضوع لعملية رأب الوعاء (بالإنجليزية: Angioplasty) ،وهي عملية فتح وعاء قلبي مسدود ،تشير دراسة جديدة إلى أن زيت السمك يمكن أن يقلل من خطر انسداد الأوعية الدموية المتكرر بنسبة تصل إلى 45٪ عند تناوله قبل ثلاثة أسابيع على الأقل من الخضوع لعملية رأب الوعاء. 
  • تقليل فرصة فشل مجازة الشريان التاجي:يقلل زيت السمك من خطر إعادة إغلاق الشريان التاجي بعد الجراحة لفتح مجراه.
  • تحسين الأعراض المصاحبة لعسر الطمث عند النساء: أشارت دراسة نُشرت في مجلة Gynecological Endocrinology في عام 2018 إلى أن تناول مكملات زيت السمك مع فيتامين B12 يقلل بشكل كبير من شدة آلام الدورة الشهرية ،ووجدت دراسة أخرى نُشرت في Nutrition Research في عام 2000 أن تناول مكمل أوميغا 3 مع فيتامين E يقلل من شدة عسر الطمث. تؤثر هذه الحالة على حوالي 45٪ من جميع النساء في مرحلة ما من حياتهن ،ولكن قد تبدأ المشكلة خلال فترة المراهقة أو البلوغ. 
  • تقليل مخاطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم: وجدت دراسة أجريت في جامعة ميشيغان في عام 2013 أن النساء اللواتي تناولن مكملات زيت السمك كن أقل عرضة للإصابة بسرطان بطانة الرحم. كُتبت هذه الدراسة في مجلة Original Contribution.
  • مساعدة المصابين بقصور القلب: اقترح تحليل تلوي لثماني دراسات شملت 825 شخصًا نُشر في مجلة القلب في عام 2012 أن الاستخدام طويل الأمد لمكملات زيت السمك يمكن أن يحسن وظائف القلب لمن يعانون من عدم انتظام ضربات القلب. كان هذا التأثير أكثر وضوحًا بين أولئك الذين يعانون من عدم انتظام ضربات القلب. قد يكون (قصور القلب غير الإقفاري) متورطًا في تطور تصلب الشرايين ،ولكن لا تزال هناك حاجة لمزيد من الدراسات لتأكيد هذا التأثير.
  • خفض ضغط الدم:ثبت أن زيت السمك يقلل بشكل طفيف من ارتفاع ضغط الدم لدى الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم الخفيف أو المتوسط ،ولكن ليس لدى الأشخاص المصابين بشكل حاد من المرض. تم الاكتشاف أيضًا بأن زيوت السمك تعمل على تقليل الارتفاع الطفيف في ضغط دم الشخص ،ولكن هذا التأثير يحتاج إلى مزيد من البحث.

التخفيف من أعراض اضطراب الشخصية الحديّ: (بالإنجليزية: اضطراب الشخصية الحدية) ،مراجعة لمجموعة من الدراسات المنشورة في Current Opinion in Psychiatry في عام 2012 اقترحت أن مكملات أوميغا 3 ومضادات الاختلاج قد تكون أفضل علاج لمضادات الذهان غير التقليدية. 

  • التخفيف من الأعراض المُرافقة للربو: هناك فرق بين الدراسات بخصوص هذا التأثير. وجدت دراسة نشرت في الأرشيف الدولي للحساسية والمناعة في عام 2009 أن مكملات أوميغا 3 الغذائية تقلل من التهاب الشعب الهوائية. بالإضافة إلى حقيقة أن أحماض أوميغا 3 الدهنية مفيدة لك ،حيث وجدت مراجعة للعديد من الدراسات المنشورة في قاعدة بيانات كوكرين للمراجعات المنهجية في عام 2000 أن المكملات التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن تحسن السيطرة على أعراض الربو.
  • تقليل مخاطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان: وجدت دراسة استقصائية أجرتها حملة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة في عام 2002 أن مزيجًا من زيت السمك ومضادات الأكسدة يقلل من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة تصل إلى 50٪. كما وجد الاستطلاع أن الأشخاص الذين يتناولون كميات أكبر من زيت السمك لديهم معدل وفيات أقل بسبب السرطان. 
  • التقليل من الانتكاسات لمرضى داء كرون: داء كرون هو اضطراب معوي مؤلم. أظهرت الدراسات العشوائية أن أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن تقلل الألم المصاحب لداء كراون.
  • منع أو تأخير تطور إعتام عدسة العين: وجدت دراسة نُشرت في المجلة الأمريكية لعلم الأوبئة في عام 2005 أن تناول كميات كبيرة من أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن يقلل بشكل طفيف من خطر الإصابة بإعتام عدسة العين.
  • التحسين من الذاكرة: وجدت دراسة نشرت عام 2013 في مجلة Psychopharmacology أن تناول مكملات زيت السمك التي تحتوي على DHA يمكن أن يحسن وظائف الذاكرة والقدرة على التذكر لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف إدراكي خفيف ،ولكن لا تزال هناك حاجة لمزيد من البحث. 
  • علاج التليف الكيسي:(بالإنجليزية: Cystic fibrosis) ،دراسة قائمة على الملاحظة نشرت في مجلة Parenteral and Enteral Nutrition في عام 2003 وجدت أن تناول مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تحتوي على EPA و DHA لفترات طويلة تصل إلى 8 أشهر يمكن أن تقلل الالتهاب الذي يحدث في المرضى الذين يعانون من التليف الكيسي.
  • تقليل مخاطر الإصابة باعتلال الشبكية السكري:(بالإنجليزية: Diabetic retinopathy) ،دراسة نشرت في مجلة طب العيون في عام 2016 ،والتي أجريت على مرضى السكري من النوع 2 ،أشارت إلى أن تناول حصتين من الأسماك الزيتية في الأسبوع يمكن أن يقلل من خطر الإصابة باعتلال الشبكية السكري.
  • تقليل مخاطر الإصابة بمتلازمة جفاف العين: (متلازمة العين الجافة) ،وهي حالة يعاني منها الكثير من الناس ،هي مشكلة حقيقية. وجدت دراسة أجراها المعهد الوطني للعيون في عام 2005 ،والتي أجريت على النساء ،أن تناول الكثير من أوميغا 3 يقلل من خطر الإصابة بمتلازمة جفاف العين.
  • تقليل مؤشرات الالتهاب عند مرضى الكلى:وجدت تجربة سريرية نُشرت في Nutrition Research في عام 2009 أن مكملات زيت السمك يمكن أن تقلل من مستويات البروتين التفاعلي C لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض الكلى في نهاية المرحلة أو الفشل الكلوي.
  • التقليل من التشنُّجات المُرافقة للصرع:أظهرت الدراسات أن تناول القليل من زيت السمك يمكن أن يقلل من تكرار النوبات ويحسن صحة الأشخاص المصابين بالصرع.
  • التقليل من تطوّر قرحة الفراش:وجدت دراسة نشرت في مجلة الرعاية الحرجة في عام 2012 أن التركيبات الغذائية المدعمة بزيت السمك يمكن أن تساعد في تقليل حدوث تقرحات الفراش عند إعطائها للمرضى المصابين بأمراض خطيرة. بالإضافة إلى ذلك ،قد تقلل هذه المكملات من وجود بروتين سي التفاعلي في الدم.
  • التقليل من عدم تحمُّل الساليسيلات: (بالإنجليزية: Salicylate intolerance) ،حيث وجد في تقرير حالة نُشر في المجلة البريطانية للأمراض الجلدية عام 2008 أن تناول جرعة معينة من مكملات زيت السمك الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة يقلل من حدوث بعض الأعراض المصاحبة للساليسيلات. 
  • تحسين حالة مرضى الإنتان:(بالإنجليزية: Sepsis) ،نتائج مراجعة منهجية نُشر في حوليات العناية المركزة في عام 2017 ،أشارت إلى أن مكملات أوميغا 3 الغذائية يمكن أن تقلل من مدة الإقامة في العناية المركزة في المستشفى ،ومدة التنفس الميكانيكي في الأفراد المصابين بالإنتان.
  • مساعدة مرضى فقر الدم المنجلي:(بالإنجليزية: Sickle cell disease) ،دراسة نُشرت في مجلة Thrombosis and Haemostasis في عام 2001 وجدت أن مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن تقلل من تواتر الألم عن طريق الحد من تخثر الدم لدى الأشخاص المصابين بفقر الدم المنجلي.

فوائد زيت السمك للذاكرة

  • تقليل خطر الإصابة بألزهايمر:وجدت دراسة نُشرت في دورية Archives of Neurology في عام 2003 أن تناول مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية وتناول الأسماك أسبوعيًا يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر. هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد هذه الفائدة.

فوائد زيت السمك للعضلات

يُعتقد أن الرياضيين يجب أن يتناولوا زيت السمك بانتظام. وذلك لأن الأحماض الدهنية أوميغا 3 قد يكون لها خصائص مضادة للالتهابات ،ولكن لم يتم إثبات صحة ذلك. فيما يلي بعض الدراسات حول الفوائد المحتملة لاستهلاك هذا الزيت من قبل الرياضيين:

  • التقليل من ألم العضلات: تم إجراء العديد من الدراسات حول هذه الفائدة. أشارت دراسة أجرتها المجلة الأوروبية لعلوم الرياضة عام 2018 إلى أن تناول مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن تقلل من آلام العضلات في المتوسط ،بينما أظهرت دراسة أجرتها مجلة Medicine & Science in Sports & Exercise عام 2011 أن تناول زيت السمك يمكن أن يقلل من وجع العضلات.
  • تحسين وظائف الرئة مع ممارسة التمارين الرياضية المكثفة: وجدت دراسة نُشرت في المجلة الأمريكية لطب الجهاز التنفسي والعناية المركزة ،2003 ،أن تناول كبسولات زيت السمك التي تحتوي على DHA و EPA يمكن أن يحسن وظائف الرئة ويقلل من مخاطر تضيق الشعب الهوائية الناجم عن ممارسة الرياضة.

فوائد زيت السمك للشعر

أشارت دراسة نُشرت في المجلة الدولية للعلوم الجزيئية في عام 2018 إلى أن مستخلص زيت سمك الماكريل المخمر يحسن نمو الشعر عن طريق تنشيط طور التنامي في خلايا الحليمات الجلدية وغيرها. 

فوائد زيت السمك للبشرة

وجدت دراسة نشرت في مجلة الأدوية البحرية في عام 2018 أن زيت السمك وغيره من الأحماض الدهنية أوميغا 3 والأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة ساعدت في الحفاظ على توازن الجلد وتقليل العيوب ،مثل تلك الناجمة عن التعرض لأشعة الشمس. كما أنه يقوي الحاجز الطبيعي للجسم لمحاربة البكتيريا والفيروسات. (بالإنجليزية: Hyperpigmentation) الناجم عن أشعة الشمس ،بالإضافة إلى تخفيف الجفاف والحكة الناتجة عن التهاب الجلد ،وتسريع عملية التئام الجروح الجلدية ،وتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الجلد.

أضرار زيت السمك

درجة أمان زيت السمك

يعتبر تناول زيت السمك بجرعات صغيرة من 3 جرام أو أقل يوميًا آمنًا تمامًا لمعظم الأشخاص ،ولكن هناك بعض التحذيرات إذا تناولت أكثر من ذلك دون استشارة طبيبك. نظرًا لأنه قد يقلل من تخثر الدم ويزيد من خطر النزيف ،فإن تناول مكملات زيت السمك يمكن أن يسبب بعض الآثار الجانبية. مثل الغثيان ،والحموضة المعوية ،والتجشؤ ،ورائحة الفم الكريهة ،ونزيف الأنف ،والطفح الجلدي ،والبراز الناعم. لكن هذه العشبة ستخفف من هذه الأعراض عن طريق تناول مكملات زيت السمك مع وجبات الطعام أو تجميدها.


إذا كان لديك أي حساسية من زيت السمك ،فاستشر طبيبك قبل تناوله. إذا كنت تعاني من مرض في الكلى أو مرض معوي ،فلا تتناول زيت السمك. إذا كنت تتناول أدوية أخرى ،فاستشر طبيبك قبل تناول زيت السمك.

محاذير استخدام زيت السمك

فيما يلي بعض الحالات الأخرى التي يجب أخذها في الاعتبار:

  • مرضى اضطراب ثنائيّ القطب: (بالإنكليزية: اضطراب ثنائي القطب) ،فإن تناول زيت السمك يمكن أن يؤدي إلى تفاقم بعض أعراض هذا المرض.
  • مرضى الكبد:يمكن أن يؤدي تناول زيت السمك إلى زيادة خطر النزيف لدى الأشخاص المصابين بتليف الكبد.
  • مرضى السكريّ:قد تجعل الجرعات العالية من زيت السمك من الصعب السيطرة على مستويات السكر في الدم.
  • مرضى ضغط الدم المرتفع:يمكن أن يؤدي تناول زيت السمك إلى خفض ضغط الدم ،وقد يؤدي إلى انخفاض كبير في ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يتناولون الأدوية الخافضة للضغط.
  • مرضى نقص المناعة المُكتسبة: والحالات الأخرى التي تقلل من استجابة الجهاز المناعي ،حيث يمكن لجرعات عالية من زيوت السمك أن تقلل من استجابة الجهاز المناعي ،مما قد يسبب مشاكل للأشخاص الذين لديهم استجابة مناعية ضعيفة.
  • الأشخاص الذين لديهم حساسية من الأسماك والمأكولات البحرية:أولئك الذين يعانون من هذه الحساسية يمكن أن يكون لديهم أيضًا حساسية من مكملات زيت السمك. ومع ذلك ،لا يُعرف سوى القليل عن كيفية حدوث الحساسية تجاه زيت السمك ،لذلك يُنصح عادةً بعدم تناول زيت السمك أو مكملاته في هذه الحالة.
  • المرضى الذين يعانون من ارتفاع مستويات الكوليسترول: لا ينصح بتناول مكملات زيت السمك لتصحيح مستويات الكوليسترول المرتفعة. وجدت دراسة نشرت في مجلة The Journal of American Medicine أن زيت السمك لا يساعد الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم. وجدت دراسة في مجلة التغذية في عام 2007 أن تناول زيت السمك يمكن أن يزيد من تخزين الكوليسترول في الجسم.

عن الكاتب:

مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا