الأحد, يوليو 3, 2022
فنجانتغذيةعشبة الوسمة Isatis Tinctoria {8 مميزات جمالية وصحيّة}

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,889المعجبينإعجاب
9,813المتابعينتابع
193المتابعينتابع

عشبة الوسمة Isatis Tinctoria {8 مميزات جمالية وصحيّة}

عشبة الوسمة Isatis Tinctoria {8 مميزات جمالية وصحيّة}

لا تُمشطي شعركِ على مقربةٍ منّي، حتى لا يُهرهِرَ الليل على ثيابي {نزار قباني} أجمل ما يُميّز الأنثى شعرها الكثيف والناعم، فالكثير منّ الشعراء تغنّوا في قصائدهم عن الشعر الحريري الذي يُزيّن الفتاة، فهوَ نعمة منّ الله سبحانه وتعالى ويجب الحفاظ عليه من أجل تعزيز الكثافة وتقليل الإصابة بالتهابات فروة الرأس أو القشور أو تساقط الخصلات والثعلبة.

ومنّ الجدير بالذكر، أنه توجد آلاف المنتجات المختصة بتنظيف الشعر وعلاجه، ولكن أغلبها يحتوي على موادٍ كيميائية ومكوّنات لا تُلائم معظم السيدات، ومن هنا تكمن أهمية الطبيعة في توفير الأعشاب والزيوت التي تعمل على التغذية والترطيب والعلاج دون الحاجة للجوء إلى تقنياتٍ حديثة ودفع تكاليف باهظة عليها.

ونوّد الإشارة، أنّ عشبة الوسمة إحدى الأعشاب الشائع استخدامها منذُ زمنٍ بعيد للشعر، فهيَ عبارة عن عشبة لها أزهار صفراء صغيرة، شاعَ استخدامها في دولة الصين كونها مفيدة على المستوى الجمالي والصحيّ، وتوجد أنواع عديدة منها {كالوسمة الرمادية} يتم استخدامها من أجل الصبغة، {الوسمة الكابادوكية} تنتشر في الحجاز، {الوسمة البرتغالية} تنتشر في تركيا وبلاد الشام، ويُطلق على عشبة الوسمة {أوراق النيل}.

وتنتشر عشبة الوسمة على نطاقٍ واسع في وسط وشمال دولة الصين، ولذلك ما هيَ أفضل 8 مميزات جمالية وصحيّة لعشبة الوسمة Isatis Tinctoria؟

فوائد عشبة الوسمة

أفضل 8 مميزات جمالية وصحية لعشبة الوسمة

تقليل ظهور الشعر الأبيض:

يُعتبر الشيب منّ المشاكل المزعجة للأفراد، فيُحاولون تغطية الخصل البيضاء عن طريق الصبغة، ولكن يُعاني معظم الشبّان في سن العشرينات والمراهقة منّ الشيب في خصلاتهم.

وتعود أسباب هذه المشكلة وظهورها في سنٍ مبكّر إلى الإصابة بالأمراض المزمنة أو الجينات أو الضغوطات النفسية أو نقص العناصر الغذائية، وبدلاً منّ الصبغات الكيميائية يُمكن اللجوء إلى عشبة الوسمة من خلال مزجها معَ الحنة إن أردتِ عن طريق إضافة نصف فنجان منّ الزبادي إلى ملعقة ونصف كبيرة من هذه العشبة وحبة قرنفل وكمية منّ الحنة ومزجهم معاً وتدليك فروة الرأس والخصلات بهم قبلَ الاستحمام بساعة ونصف.

معالجة الشعر المصبوغ:

منّ المهم اتباع روتين منتظم للعناية بالشعر بعدَ إجراء الصبغات عليه، لأنها عبارة عن موادٍ ضارّة تتسبب بتلف الخصلات وقلّة كثافة الشعر، ويُمكن الاستعانة بهذه العشبة كونها تُساعد على إعادة الرطوبة ومدّ فروة الرأس بالعناصر الغذائية اللازمة.

ما عليكِ إلّا مزج كوب من حليب جوز الهند معَ ملعقتين كبار من عشبة الوسمة و7 نقاط زيت زيتون، والبدء بفردها على الخصلات وعمل مساج للفروة قبلَ الاستحمام بحوالي ساعة.

ترطيب الشعر:

تُعدّ عشبة الوسمة منّ الأعشاب المهمة لإعادة الترطيب والحيوية للخصلات، لأنّ الشعر يتأثر بالبرودة الشديدة في الشتاء وحرارة الشمس الساطعة صيفاً، وبالتالي تبدأ أطرافه بالتكسر والتساقط، فيُمكن استخدام ماسك هذه العشبة وتدليك الفروة بهِ معَ الأطراف بشكلٍ أسبوعي للحصول على النتيجة المطلوبة.

نعومة الشعر والحدّ من جفافه:

تُعاني أغلب الفتيات منّ الشعر المنفوش والجاف والذي يصعب تسريحه، ولأنها تُهمله لعدّة أيام تبدأ الخصلات بالتشابك ويبدو مظهره سيء للنظر، ومن هنا تُساعد عشبة الوسمة أثناءَ مزجها بملعقتين كبيرتين منّ الليمون و5 ملاعق منّ الحليب في تنعيم الخصلات، ومنحها اللمعان والجاذبية، وتُقلّل منّ التعب في تسريحه أو عمل موديلات، فيُمكن التحكّم بهِ بأريحية.

علاج التهاب الغدة النكافية:

لا تقتصر فوائد هعشبة الوسمة على المستوى الجمالي فقط، فتمَ استخدامها لزمنٍ طويل في العلاج، وخاصةً للأفراد المُصابين بالتهاب الغدد النكافية أو مرض النكاف، كونهُ يتسبب بصداعٍ شديد وحمى وألم وعدم القدرة على المضغ والبلع وجفاف الفم وإرهاق وتعب شديد.

ومن هنا تكمن فوائدها في قدرتها على تخفيف المرض، ومساعدة المُصاب على العلاج، لاحتوائها على خصائصٍ فعّالة تقضي على الالتهاب.

تطهير الجروح:

يُصاب الفرد عادةً بجروح عديدة خلالَ حياته، وبدلاً من إهمال الجرح والشعور بالألم المنتظم، يُمكن الاستعانة بعشبة الوسمة التي تُساعد على تطهيره، ولها خصائص قابضة تُسرّع من شفاءه والتئامه، فيُمكن استخدامها موضعياً كونها تقتل الجراثيم والبكتيريا الضارّة التي تقترب منّ الجرح.

التخفيف من نزلات البرد:

يُصاب الأشخاص ذو المناعة الضعيفة بالأمراض أثناءَ الانتقال من موسمٍ لآخر أكثر من غيرهم، فيشعرون بأعراض الرشح والزكام والإنفلونزا، ولا يستطيعون التحرّك أو أداء مهامهم اليومية بسبب الإرهاق والألم.

وتكمن فوائد عشبة الوسمة في تأثيرها الرهيب على الصحة، تُساعد في علاج أمراض البرد وتخفيف التهابات الحلق والبلعوم.

علاج الصدفية:

تُعتبر الصدفية منّ الأمراض الشائعة التي تُصيب الجلد، وينتج عنها جلد جاف وقشور ولون أحمر وتيّبس في المفاصل وألم وحرقة معَ الحكة المستمرة، وتزداد مضاعفاتها أثناءَ الإصابة بالضغط النفسي والالتهابات وتناول الكحول معَ التدخين بشراهة والتعرّض للطقس البارد.

ولأنّ عشبة الوسمة تحتوي على خصائص مهدئة ومرطبة، يُمكن وضعها على الجلد والتدليك بها لعدّة دقائق، سيُلاحظ المُصاب أنّ الاحمرار يقلّ تدريجياً والألم يتلاشى.

ما هي أبرز أضرار عشبة الوسمة Isatis Tinctoria؟

بالتأكيد لأي منتجٍ عشبي آثار سلبية إن لم يتم استخدامه بشكلٍ صحيح، من أبرز أضرارها:

  • يُفضّل تجنبها من قِبَل السيدات في فترة الحمل والرضاعة، لأنها تُؤثر على صحة الجنين وتتسبب بحدوث اضطراباتٍ هضمية عندَ المرأة.
  • يجب الابتعاد عن هذه العشبة إذا كنتَ تُعاني من أي حساسية تجاهَ الأسبرين.
  • يُستحسن تجنب وضع عشبة الوسمة على الشعر المصبوغ بشكلٍ مباشر، ولذلك عليكِ تخفيفها بالحنة وتجنب الإفراط في الكمية منها، لأنها تضرّ بأطراف الشعر.

منّ الأساليب العلاجية والتجميلية الرائعة أن يتم اللجوء إلى منتجاتٍ عشبية وطبيعية لها مكوّنات فعّالة وخالية منّ الإضافات أو الملوّنات أو المواد الكيميائية، حاول قدر الإمكان تجربة هذه المنتجات من مكانٍ موثوق، وتجنب تناولها أو استهلاكها دون استشارة الطبيب المختص، تجنباً لحدوث أي ضرر على صحتّك.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

المقالة السابقةطريقة عمل رز بخاري
المقالة التاليةأمثال شعبية من مختلف الدول

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا