غسول الخزامى للمنطقة الحساسة – الفوائد والاستخدامات

37

غسول الخزامى للمنطقة الحساسة – الفوائد والاستخدامات

تسعى السيدات للحفاظ على المنطقة الحساسة الخاصة بها، لأنّ هذه المنطقة تتعرّض للالتهابات والفطريات والروائح الكريهة، فتُحاول بعض النساء اتباع نظام غذائي صحيّ قائم على الوجبات المغذّية مثل الخضار والفواكه، بالإضافة لتجنب استخدام أي موادٍ كيميائية والحرص على ارتداء الملابس القطنية وممارسة تمارينٍ رياضية خفيفة لتقوية الحوض معَ إجراء الفحوصات المنتظمة للتأكدّ من سلامة تلكَ المنطقة.

ومنّ الجدير بالذكر، أنه توجد عدّة أنواعٍ منّ الغسول الخاص بالمنطقة الحساسة، وتشعر بعض الفتيات بالحيرة أثناءَ اختيار المنتج الأفضل، ومن هنا تمَ إصدار غسول الخزامى الذي يمتلك خصائص مميزة وآمنة لتعقيم المنطقة الحساسة، فمنّ المعروف أنّ نبتة الخزامى أو كما يُطلق عليها اللافندر واحدة من أهم الأعشاب التي يتم استخراج زيت عطري منها، وهذه النبتة تنتشر بكثرة في شمال دولة أفريقيا ولها عدّة استخداماتٍ طبيّة ونفسية.

ونوّد الإشارة، أنّ غسول الخزامى يُعدّ من أفضل أنواع الغسول التي تُستخدم من قِبَل السيدات، كونهُ يتميز برائحته الفوّاحة ويحتوي على خصائصٍ مضادّة للفطريات والالتهابات، ولذلك ما هيَ أفضل 7 فوائد لغسول الخزامى؟ وما هيَ طريقة استخدامه الصحيحة؟

أفضل 7 فوائد لغسول الخزامى

صديقتي الجميلة، إذا كنتِ تُريدين تجربة غسول الخزامى المشهور ولكنكِ تُريدين معرفة أهم التفاصيل عنه قبلَ استخدامه، نُقدّم لكِ في هذا المقال أفضل 7 فوائد لغسول الخزامى معَ استخداماته المتعددة:

رائحة جميلة ومنعشة:

لا يوجد أجمل منّ الاعتناء برائحتك وخاصةً في الأماكن الحساسة التي تُفرز الكثير منَ العرق والإفرازات المهبلية، وعندما تستخدمين غسول الخزامى بانتظام ستُلاحظين أنّ رائحة المنطقة التناسلية أصبحت أفضل، كونهُ يُقلّل منَ الروائح الكريهة الناتجة عن الالتهابات.

تفتيح المنطقة الحساسة:

تتعرّض منطقة البكيني للونٍ داكن مقارنةً بلون الجلد الطبيعي، وعادةً يكمن السبب في ارتداء ملابس ضيقة مصنوعة منّ النايلون معَ عدم تنفس الجلد أو الاستعانة بالحلاقة عن طريق الشفرات القاسية لإزالة الشعر، وتبدأ بعض النساء بالبحث عن طرقٍ طبيعية للتفتيح، ومن هنا يُمكن لغسول الخزامى أن يُساعد على استعادة اللون الطبيعي للبكيني، ومنحها النعومة واللون الفاتح.

يُقلّل آلام بعدَ الولادة:

تشعر النساء بعدَ الولادة بألمٍ بسيط في المنطقة الحساسة وخاصةً إذا كانت الولادة طبيعية، وبعدَ تجربتهن لغسول الخزامى لاحظت بعضهن أنّ الألم يقلّ والجرح يلتئم بسرعةٍ أكبر.

ويعود السبب في ذلك إلى خصائص هذا الغسول المضادّة للالتهابات.

التطهير والتعقيم:

كل فتاةٍ منّا تحتاج لروتين خاص بها من أجل تطهير المنطقة الحساسة الخاصة بها، وخاصةً بعدَ الانتهاء منّ الدورة الشهرية لأنّ الدماء تتراكم في الرحم أحياناً ويصعب تطهيره، وغسول الخزامى لهُ تأثير فعّال في إزالة البكتيريا والأوساخ بعدَ فترة الحيض، ويُسهم في التقليل منَ الإفرازات وتطهير الرحم منّ الدماء.

التخفيف من تشنجات الرحم:

في الحقيقة يُسهم هذا الغسول في التخفيف منّ الآلام التي تشعر بها النساء قبلَ موعد الدورة الشهرية، وخاصةً التشنجات والتقلصات أسفل البطن، ولأنهُ يعمل على تطهير الرحم وإخراج الدم الفاسد منهُ يُشعر المرأة بالراحة والانتعاش أكثر منّ السابق.

الحماية منّ السرطان:

لأنّ الإصابة بالسرطان أمر خطير إذا أُصيبَ الرحم بهِ، فيجب العناية بهذه المنطقة جيداً من خلال تطهيرها وتنظيفها، لأنّ الأوساخ والبكتيريا والفطريات تُساعد على الإصابة بالأمراض والالتهابات والسرطان، والانتظام باستخدام هذا الغسول يُسهم في تقليل خطر السرطان الذي يُصيب عنق الرحم.

آمن الاستخدام:

نوّد القول أنّ بعض أنواع الغسول لا تُلائم المنطقة الحساسة كونها تقضي على البكتيريا النافعة بها وتُسبب الحساسية أو الاحمرار والحكة، أما غسول الخزامى فهوَ طبيعي وآمن ويقضي على الاحمرار والحكة التي تُصيب تلكَ المنطقة.

كيفَ يُمكنني استخدام غسول الخزامى للمنطقة الحساسة؟

بعدَ حصولك على غسول الخزامى من مصدرٍ موثوق أو تحضيره في منزلك يُمكنكِ الاستفادة منهُ على الشكل الآتي:

  • إذا أردتِ تحضير الخزامى في منزلك طبيعياً فيُمكنكِ شراء زيت اللافندر الأصلي وإضافة قطرتين منهُ إلى لتر منَ الماء معَ قطرة ونصف من زيت النعناع، ويُمكنكِ مزجهم معاً والبدء بإحضار قطن معقم وغمرها بالسائل وتنظيف المنطقة الحساسة بها بشكلٍ لطيف.
  • يُمكنكِ أيضاً الجلوس في حوض ماء دافئ وإضافة 3 قطرات من زيت الخزامى معَ قطرتين من زيت النعناع والاسترخاء لمدة ربع ساعة للحصول على فوائده.
  • يُمكن الاستفادة أيضاً من غسول الخزامى الطبيعي عن طريق نقع عشبة اللافندر في الماء وغليها على النار ومن ثمَ شطف المنطقة الحساسة بهِ أو الاسترخاء بداخل وعاء الماء لمدة 10 دقائق.
  • إذا حصلتِ على غسول الخزامى على شكل عبوة، يُمكنكِ وضع القليل منهُ على القطن ومسح المنطقة الحساسة بهِ أو بإمكانك وضع كوب صغير منهُ في حوض الاستحمام المليء بالماء والجلوس بداخله، بالإضافة لضرورة اتباع هذا الروتين مرتين أسبوعياً.
  • إذا أردتِ الحصول على غسول خزامى مطهر ويُساعد في التفتيح والتنعيم، يُمكنكِ تحضيره بنفسك من خلال إضافة نصف كوب من ماء الورد إلى كوب كامل منَ الماء و3 قطرات من زيت الروزماري و7 قطرات من زيت الخزامى ومزجهم معاً والبدء بغسل المنطقة بهم أو وضعهم في عبوة بخاخ وتطهير المنطقة التناسلية يومياً.

ما هيَ أضرار غسول الخزامى للمنطقة الحساسة؟

لأنّ هذا الغسول مخصص للمنطقة الحساسة فهوَ آمن، ولكن لا يخلو الأمر من عدّة آثارٍ سلبية إذا تمَ استخدامه بشكلٍ خاطئ مثل:

  • أغلب السيدات تتجاهل الذهاب إلى الطبيب المختص للاطمئنان على نفسها، وتُحاول اللجوء لغسول الخزامى كونها تُعاني من فطرياتٍ والتهابات، وهذا فعل خاطئ لأنّ هذا الغسول مطهر فقط وليسَ علاج كامل، فلا بدّ من استشارة الطبيب أولاً لعلاج الحالة التي تُعانين منها.
  • يُفضّل استخدام هذا الغسول بكمياتٍ محدودة، لأنَ الإفراط بهِ يُؤثر على المنطقة الحساسة ويُساعد على تهييجها، وإذا كنتِ تُعانين من حساسية تجاهَ هذه العشبة فيُفضّل تجنبه.

احصلي على غسول الخزامى الأصلي من أي هيرب

العناية بالمنطقة الحساسة أمر في غاية الأهمية، ونظراً لتعدّد المنتجات الخاصة بغسول تلكَ المنطقة، اخترنا لكِ أشهر أنواع الغسول الطبيعية والمطهرة، فغسول الخزامى لهُ نتائج إيجابية جداً على صحة السيدات.

{{نأمل أن يعجبكنَّ المقال أيتها الرائعات}}.