فوائد الرقص لجسم الإنسان

فوائد الرقص
()

فوائد الرقص لجسم الإنسان

يُعدّ الرقص إحدى الرياضات الفعّالة التي يعتمدها الكثير منَ الأشخاص حولَ العالم لحرق السعرات الحرارية وتمرين الجسم وتحريكه بالكامل، فالرقص شائع جداً في الحفلات والأعراس والنوادي الرياضة {كالزومبا}، ويمارس الأشخاص هذه الرياضة للحصول على جسم رشيق وتخفيف الأفخاذ وشدّ الأرداف، فما هيَ فوائد الرقص لجسم الإنسان؟

بحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع Health Line الأمريكي، أنه إذا كنتَ تبلغ منَ العمر 80 عاماً أو 8 سنوات فإنَ الانخراط في الانشطة البدنية التي تتضمّن الرقص وتحريك الجسم يُسهم في تغيير جسدك وحياتك النفسية، ومن فوائد رياضة الرقص:

تعزيز الأداء المعرفي:

تُظهر العديد منَ الأبحاث كيفَ يُمكن للرقص أن يُحافظ على قدرتك في التفكير معَ تقدّمك في العمر ويعزّزها، ولذلك وجدَ العلماء أنَ مناطق الدماغ التي تتحكّم في الذاكرة والمهارات {كالتخطيط والتنظيم} تتحسّن بممارسة الرياضة مثل الرقص.

تحدّي العقل:

يُشير المدرب الرياضي تيكيلي أنَ قوّة الدماغ التي تحتاج إلى الوصول إليها للرقص، تتطلّب منكَ التركيز على كل منَ التغيير المستمر للحركة وتذّكر الأنماط والحركات، وهذه طريقة ممتازة منَ التمارين العقلية لذهنك.

نشاط اجتماعي:

سواءً كنتَ ترقص معَ الأصدقاء أو أطفالك أو أحفادك، فإنَ التواجد حولَ أشخاص آخرين أثناءَ الرقص مفيد لصحتّك الاجتماعية والعاطفية.

تحسين المزاج:

أشارَ تيكيلي أنَ الحركة والرقص معبّران للغاية، فيُمكنهما أن يسمحا لكَ بالتحرّر والهروب منَ الاكتئاب والقلق والحدّ منَ التوتر والعصبية ممّا يُسهم في تعزيز الراحة النفسية.

تحسين التوازن والقوّة:

يُشير تيكيلي أيضاً أنَ الحركات التي تقوم بها عادةً في حياتك اليومية مثل {المشي، صعود السلالم، ركوب الدراجات} مفيدة جداً، ولكن الرقص يعمل على تشغيل جسمك في جميع المستويات والجوانب كالالتفاف والدوران ويُحرّك جميع عضلات جسمك، لذلك هذا النوع منَ الحركة لا يزيد القوّة فحسب بل يُحسّن التوازن أيضاً.

ما هيَ أنواع الرقص؟

  • الباليه.
  • الهيب هوب.
  • الرقص الشرقي.
  • السالسا.
  • الزومبا.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً