السبت, يناير 29, 2022
فنجانتغذيةتعرّف على فوائد المستكة وأضرارها

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,983المعجبينإعجاب
10,083المتابعينتابع
194المتابعينتابع

تعرّف على فوائد المستكة وأضرارها

تعرّف على فوائد المستكة وأضرارها

لابدَّ أنكَ سمعتَ من قبل عن المستكة أو المصطكى أو المصطكاء؟ فهيَ عبارة عن شجيرة كبيرة الحجم وتتميز بأنها دائمة الخضرة بحيث أنها تنتمي إلى الفصيلة التي تُسمى {البطمية}، ولها الكثير منَ الاستخدامات سواءً في المجال الصحيّ أو التجميلي، فهيَ مكوّنة من مادةٍ لزجة أقرب إلى أن تكون صمغية تُستخرج من هذه الأشجار من مرتين إلى 3 مرات في العام الواحد.

ومنَ الجدير بالذكر، أنها نوع منَ الراتنج التي تتواجد بكثرة في البحر الأبيض المتوسط والدول القريبة منهُ، وتتميز بخصائصها ومكوّناتها الفعّالة ومضادّات الأكسدة، وبالانتقال إلى نكهتها فأثناءَ استهلاكها يشعر الفرد بنكهة شبيهة بالصنوبر، ويُمكن استخدامها كالعلكة عن طريق مضغها داخل الفم أو عن طريق وضعها في الآيس كريم ممّا يُضيف عليه نكهةً لذيذة ومنعشة.

علاوة على ذلك، للحصول على هذه المستكة يعمل الأفراد على تحريك الأشجار بشكلٍ قوي وبهذه الطريقة تسقط المستكة من أعلى الشجرة، وكانت جزيرة خيوس اليونانية تشتهر بها بشكلٍ كبير في القِدَم، ولكن في الوقت الحالي يُمكن تواجدها في عدّة دول مثل جزر الكناري والمغرب، ويُمكن الحصول عليها بشكلٍ وفير خلالَ شهر أغسطس ويونيو ويوليو، ويُمكن لأي الفرد شرائها منَ السوق على شكل حبيباتٍ صغيرة شفافة اللون، ولذلك ما هيَ أبرز 9 فوائد للمستكة؟ وما هيَ أضرارها على الصحة؟

فوائد المستكة

فوائد المستكة الصحية

صديقي القارئ،، إذا كنتَ سمعتَ بالمستكة من قبل ولكنكَ لا تعلم فوائدها المذهلة على الصحة والبشرة،، نُقدّم لكَ في هذا المقال معلوماتٍ شاملة حولَ فوائدها وأضرارها للتعرّف عليها:

الحفاظ على صحة الأسنان:

إذا أردتَ الحصول على أسنانٍ صحيّة وسليمة والحفاظ على اللثة منَ التعرّض للالتهابات، فيُساعد مضع قطع المستكة الصغيرة على محاربة البكتيريا المتواجدة في الفم وتعقيمه والحدّ منَ الإصابة بالتهاب دواعم السن، بالإضافة إلى أهميتها في الحماية من مشكلة التسوس التي يُصاب بها الكثيرين.

الحفاظ على صحة القلب:

قد يُساعد استهلاك المستكة في الحفاظ على القلب منَ المشاكل الصحيّة وخاصةً أنها تُسهم في انخفاض ضغط الدم المرتفع، كما أنها تُساعد على تنظيم ضربات القلب وتدّفق الدم إليه بطريقةٍ صحيحة، وتُساعد في انخفاض مستويات الكوليسترول الضارّ داخل الجسم، ولكن هذه الفائدة بحاجة لمزيدٍ منَ الأبحاث لتأكيدها من قِبَل الخبراء.

خسارة الوزن:

من فوائد المستكة أنها تساعد على خسارة الوزن، لذلك إذا كنتَ تُعاني منَ الوزن الزائد والدهون المتراكمة في جسدك، فيُمكن للمستكة أن تُساعدك في عملية التخسيس كونها تُسهم في حرق الدهون بطريقةٍ سريعة وتحدّ منَ الإصابة بالسمنة.

وخاصةً إذا تمَ استهلاكها بشكلٍ يومي فستُلاحظ الفرق في أنَ الدهون بدأت تقلّ في منطقة الأرداف لديك وأنَ وزنك ينخفض تدريجياً، بالطبع هذه الفائدة تحصل بجانب اتباعك حمية وطرق أخرى من أجل مساعدتك على خسارة الوزن الزائد.

زيادة كثافة الشعر:

تبحث النساء عن أفضل الطرق الطبيعية من أجل تخفيف مشكلة تساقط الشعر وخاصةً أثناءَ الانتقال من موسمٍ لآخر، وبالفعل فإنَ المستكة لها دور مهم في تعزيز تدّفق الدم إلى بصيلات الشعر وبالتالي زيادة طوله وكثافته، وتزيد من لمعان الخصلات وتحلّ مشكلة تقصف وبهتان الأطراف من خلال منحها الغذاء اللازم.

ولمن يُعاني من مشكلة الشعر الخفيف في مقدمة الرأس، فتُساعد أيضاً على إنبات البيبي هير وتزيد من نعومة الخصلات وتُقلّل منَ الهيشان والنفشة، فما عليك إلّا نقعها في ماءٍ دافء ومن ثمَ شطف الشعر بها مرة واحدة أسبوعياً للحصول على أفضل نتيجة.

مفيدة للقولون:

إنَ الأفراد المُصابين بالقولون يُعانون من غازاتٍ في البطن وانتفاخات، ويشعرون بالإحراج ولا يستطيعون ممارسة حياتهم بشكلٍ طبيعي ولا يُمكنهم تناول أي وجبةٍ يحبونها، ولكن المستكة أثناءَ استهلاكها ستُقلّل من هذا الشعور السيء، كونها تعمل على حماية الجسم منَ الإصابة بسرطان القولون، وتُخفف أيضاً منَ الألم والانتفاخ والقيء والتهيّجات المؤلمة.

مفيدة للجهاز الهضمي:

يُعاني بعض الأشخاص من اضطراباتٍ مؤلمة في المعدة تُسبب لهم الشعور بالحرقة أو الحموضة أو الحاجة للقيء، وإنَ استهلاك المستكة أو إضافتها إلى روتينك الغذائي ستُساعدك في التخلص منَ البكتيريا الضارّة في معدتك بسبب احتوائها على مضادّات قوية وتُعالج مشكلة القرحة.

ونوّد الإشارة، أنها تحمي منَ الإصابة بداء كرون وتُقلّل من خطر الإصابة بارتجاع الحمض المريئي، فمضغها بشكلٍ منتظم لهُ دور في التخفيف منَ الآلام التي تحدث داخل معدة الإنسان.

التخلص من رائحة العرق:

للأسف يُواجه بعض الأفراد مشكلة الروائح الكريهة التي تنتج عن إفراز العرق لديهم، وخاصةً خلالَ فصل الصيف بالرغم من أنهم يستحمون ويضعون مزيل الرائحة، ولذلك المستكة هيَ الخيار الأفضل والآمن فيُمكن استخدامها كبديل لمزيلات العرق كونها تمنح الجسم رائحة منعشة، وتقضي على جميع الفطريات أو البكتيريا التي تتواجد في تلكَ المنطقة الحساسة.

تعزيز نضارة البشرة:

إنَ فوائد المستكة لا تقتصر على المجال الصحيّ فقط، بل يُمكن استخدامها ضمنَ المنتجات التجميلية للعناية بالبشرة، كونها غنية بخصائصٍ مطهرة تُساعد على تنظيف البشرة منَ الملوثات الخارجية وتعقيمها وتُسهم في ترطيبها والحدّ من إصابتها في الجفاف وخاصةً خلالَ فصل الشتاء.

بالإضافة أثناءَ استخدامها موضعياً تُسهم في التقليل من علامات التقدّم في السن كونها تحدّ من ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة في الجبهة، كما أنها تزيد من نعومة الوجه وتُساعد في علاج مشكلة حب الشباب المؤلم ذو اللون الأحمر، وتعمل على زيادة إشراق البشرة وتضييق المسامات الواسعة بها.

مفيدة للرجال:

إذا كانَ الرجل يُعاني من أي مشاكلٍ في علاقته الزوجية، فالمستكة لها فوائد رهيبة من حيث زيادة تدّفق الدم إلى الأعضاء التناسلية وبالتالي تقوية الانتصاب وزيادة الطاقة والرغبة الجنسية، وتزيد من معدل الخصوبة أيضاً ومنَ السائل المنوي.

ما هيَ أضرار المستكة على الصحة؟

بالطبع سنذكر أبرز أضرارها وآثارها الجانبية بالرغم من فوائد المستكة المذهلة، ومنها:

  • إذا كانَ الفرد يُعاني من أي حساسيةٍ تجاهَ الفستق، فيجب عليهِ تجنب وضع المستكة أو استهلاكها كونها ستُسبب لهُ حساسية خفيفة لأنَ شجرتها تنتمي إلى عائلة الفستق.
  • إذا تمَ الإفراط في وضعها أو استهلاكها قد تُسبب ظهور احمرار وطفح جلدي أو مشاكل تنفسية أو التوّرمات في الوجه واللسان، ولذلك يجب استخدامها بحذر وبكمياتٍ معتدلة.
  • يُفضّل أن يبتعد عنها الأطفال الصغار والأمهات المرضعات والنساء الحوامل أيضاً، لأنهُ لا يوجد أي دليل علمي يُثبت فوائدها أو أنها آمنة على هؤلاء الأفراد، ولتجنب حدوث أي ضررٍ لهم يُستحسن عدم استهلاكها.

تُعدّ المستكة خيار ممتاز للعديد منَ المشكلات الصحيّة والجمالية وخاصةً أنها تحتوي على الفيتامينات المهمة وبعض العناصر الغذائية، ولكن يُفضّل أن تتم استشارة الطبيب قبلَ البدء باستخدامها من أجل تحديد الكمية التي تُناسب حالتك الصحيّة، فأحياناً يجب تجنبها إذا كنتَ تُعاني من تهيّجاتٍ أو حساسية تجاهَ المكسرات.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا