فوائد ترك العادة السرية

فوائد ترك العادة السرية

فوائد ترك العادة السرية تعود على المراهقين بالكثير من النتائج الإيجابية، من حيث الصحة الجسدية والنفسية، وقد تصبح خطيرة في حال أدمن المراهق عليها، وعندها يجب تركها على الفور للتخلص من آثارها السلبية. سنسلط الضوء من خلال مقالنا على أبرز فوائد ترك العادة السرية، والأضرار التي تسببها.

ما هي العادة السرية؟

يلجأ المراهقون من الذكور والإناث إلى ممارسة العادة السرية بسبب عدم قدرتهم على ممارسة العلاقة الجنسية الكاملة، فهي تعتبر وسيلة لإشباع الغرائز الطبيعية لديهم، ويجب الإقلاع عنها نظرًا لخطورتها، ولا سيما إذا وصلت إلى درجة الإدمان، أو عدم القدرة على تركها، فهي تسبب العديد من المشاكل.

“اقرأ أيضًا: الاحتلام عند الرجال والنساء

أضرار العادة السرية

تعتبر العادة السرية أو الاستمناء من الممارسات التي يقوم بها المراهقون من خلال تحفيز الأعضاء التناسلية لإشباع غرائزهم، واحتياجاتهم الجنسية، ولكن الإفراط في ممارسة العادة السرية يسبب العديد من المشاكل الصحية والنفسية، ومن أهم أضرار العادة السرية:

  • قد تسبب حدوث بعض الأضرار الصحية، وخاصةً في منطقة الأعضاء التناسلية، ولا سيما في الممارسات العنيفة التي تؤدي إلى الإصابة بالكدمات والجروح.
  • من الممكن أن تؤثر في الحالة النفسية للشخص الذي يمارسها كالشعور بالذنب، والذي ينتج عنه الإحباط واليأس في أغلب الأحيان، وبالتالي تقلل من الثقة بالنفس.
  • تؤثر على الإنسان بشكل سلبي، وبالتالي تؤثر على إنتاجية العمل والدراسة، كما تجعله شخصًا منعزلًا بعيدًا عن الآخرين.

الفوائد الصحية لترك العادة السرية

إن الإفراط في ممارسة العادة السرية يؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية للمراهقين، ولذلك يجب الإقلاع عنها لعلاج هذه المشاكل، وفيما يلي 6 من أبرز الفوائد الصحية لترك العادة السرية:

  • التخلص من الخمول والإرهاق: حيث يؤدي ترك العادة السرية إلى زيادة نشاط الإنسان، والاستفادة من هذا النشاط في العمل، والدراسة، والأعمال اليومية، كما يؤدي إلى التخلص من الخمول، والإرهاق من خلال تنظيم الحياة الروتينية، وتحسين النوم.
  • رفع مستوى التركيز: إن ترك العادة السرية يساعد في رفع مستوى التركيز، والاستمتاع في الحياة، وبالتالي زيادة القدرة على إنجاز الأعمال اليومية بشكل أفضل.
  • تحسين الذاكرة: يؤدي ترك العادة السرية إلى تقوية الذاكرة بشكل ملحوظ، وكذلك تحسين القدرات الذهنية، وتحفيز الدماغ على القيام بوظائفه بالشكل الأمثل.
  • النوم الجيد: إن الإقلاع عن العادة السرية يخلص الإنسان من مشاكل الأرق، وعدم القدرة على النوم، بل يساعد أيضًا على النوم العميق والمريح، الأمر الذي يحسن صحة الإنسان.
  • زيادة مستوى الطاقة: يساعد ترك العادة السرية في زيادة القدرة الجسدية، وتعزيز القدرة على القيام بالمهام اليومية، وممارسة الرياضة بشكل أفضل دون الشعور بالتعب، أو الألم في الجسم.
  • تحسين العلاقة الجنسية: أثبتت الدراسات أن ترك العادة السرية من شأنه تحسين العلاقة الجنسية مع الشريك، واستعادة الرغبة، وعلاج الكثير من المشاكل الجنسية.

“شاهد أيضًا: أفضل غسول للمنطقة الحساسة للمتزوجات

فوائد ترك العادة السرية للرجال

فوائد ترك العادة السرية
فوائد ترك العادة السرية للرجال

إن ممارسة الرجال المراهقين للعادة السرية يسبب لهم الكثير من المشاكل الصحية والنفسية، وإليكم أبرز فوائد ترك العادة السرية للرجال:

  • زيادة هرمون التستوستيرون: إن الإفراط في ممارسة العادة السرية يؤدي إلى حدوث نقص حاد في هرمون التستوستيرون، وبالتالي الإصابة بالعديد من المشاكل الجنسية للرجال، في حين يساعد الإقلاع عن ممارسة هذه العادة في إعادة الهرمون إلى مستواه الطبيعي في الجسم، والتخلص من هذه المشاكل.
  • زيادة نسبة الحيوانات المنوية: تؤدي ممارسة العادة السرية عند الرجال إلى تقليل نسبة الحيوانات المنوية، كما تؤثر على كثافة السائل المنوي لديهم نظرًا لما تسببه من الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الخصوبة: يساعد ترك العادة السرية على زيادة الرغبة في العلاقة الجنسية لدى الرجال، كما تعمل على زيادة قوة الحيوانات المنوية، وعلى عددها، وبالتالي تحسن الخصوبة.

فوائد ترك العادة السرية للنساء

إن ترك العادة السرية من قبل النساء المراهقات تساعد في الحصول على العديد من الفوائد، وفيما يلي فوائد ترك العادة السرية للنساء:

  • زيادة الطاقة: إن ترك العادة السرية يساعد في التغلب على التعب، والإجهاد، وبالتالي تزيد من طاقة الجسم، وتعزز القدرة على القيام بالمهام اليومية سواء في المنزل، أو في العمل.
  • حماية الجسم من الالتهابات: إن الإقلاع عن العادة السرية يساعد في وقاية الجسم من الإصابة بالتهاب المفاصل، والعظام، وكذلك يحمي من التعرض للالتهابات في الأعضاء التناسلية.
  • تحسين العلاقة الجنسية: إن ترك العادة السرية يعزز الرغبة الجنسية عند النساء، ويساعد في تحسين العلاقة مع الشريك، كما يساعد في تسهيل عملية الإنجاب.

“قد يهمك أيضًا: العقم النفسي بين الزوجين

الفوائد النفسية لترك العادة السرية

فوائد ترك العادة السرية
الفوائد النفسية لترك العادة السرية

تعتبر ممارسة العادة السرية من أكثر الممارسات التي تترك آثارًا سلبية على الحالة النفسية، وبالتالي فإن الإقلاع عنها سيقلل من هذه الآثار، ومن أهم الفوائد النفسية لترك العادة السرية:

  • إن الوحدة والانعزال عن الآخرين من أهم الآثار النفسية لممارسة العادة السرية، وبالتالي فإن الابتعاد عنها سيعزز الشعور بالرغبة في التواصل مع العائلة، والأصدقاء، وبالتالي تحسين العلاقات الاجتماعية.
  • يساعد ترك العادة السرية في تعزيز الراحة الجسدية والنفسية، كما تتطلب وجود الإرادة القوية للإقلاع عنها، الأمر الذي يعزز الثقة بالنفس، ويزيد من احترام الذات، ويقلل الشعور بالتوتر، والقلق.
  • إن الإقلاع عن ممارسة العادة السرية يساعد في الرجوع عن المعاصي، والذنوب، والعودة للدين.

“اقرأ أيضًا: 9 سلوكيات خاطئة تهدد الزواج

نصائح هامة تساعد في ترك العادة السرية

فوائد ترك العادة السرية
نصائح هامة تساعد في ترك العادة السرية

يحتاج ترك العادة السرية إلى وجود الإرادة، والإصرار للإقلاع عن هذه العادة السيئة، كما توجد نصائح هامة تساعد على ترك العادة السرية، ومن أهمها:

  • الالتزام بممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي
  • قضاء وقت طويل مع الأهل والأصدقاء.
  • ممارسة الهوايات المختلفة، أو تعلم مهن جديدة.
  • البدء بعمل جديد للتخلص من أوقات الفراغ.
  • عدم مشاهدة الأفلام الإباحية التي تحفز على ممارسة العادة السرية.

ما هي مدة شفاء الأضرار الناتجة عن ممارسة العادة السرية؟

بعض الأضرار الناتجة عن ممارسة العادة السرية يمكن شفاءها بسرعة بعد التوقف كاستعادة النشاط، والشعور بالراحة النفسية، ولكن بالمقابل توجد أضرار أخرى تحتاج لوقت أطول للشفاء كالتهاب الأعضاء التناسلية عند النساء، ومشاكل ضعف الانتصاب، والخصوبة عند الرجال.

في الختام نجد أن ممارسة العادة السرية قد تصبح خطيرة عند الإفراط في ممارستها، أو عند الإدمان عليها، ويجب الإقلاع عنها لتجنب أضرارها العديدة، ولذلك قدمنا لكم أبرز فوائد ترك العادة السرية سواء على الصعيد الصحي أو النفسي.

قوقل نيوز

تابعنا الأن

إغلاق