فوائد فاكهة الحرنكش، القيمة الغذائية والأضرار

5

فوائد فاكهة الحرنكش، القيمة الغذائية والأضرار

تُعدّ الفواكه إحدى الأغذية الشهيّة التي يتناولها البشر بشكلٍ يومي من أجل الحصول على فيتاميناتها وقيمها الغذائية، ويتم تناول أي نوعٍ منَ الفاكهة بشكلٍ نيء بعدَ غسيله أو عن طريق سلطات الفواكه أو الحلويات أو العصائر الطبيعية، فهيَ إحدى النعم التي أنعمَ الله سبحانه وتعالى علينا بها، كونها مغذّية ومفيدة وتُسهم في الشعور بالمتعة والتسلية في المساء إلى جانب كوبٍ منَ العصير المنعش.

ومنَ الجدير بالذكر، أنه توجد أنواع شائعة منَ الفواكه يتناولها الأفراد بشكلٍ واسع مثل {الكيوي، التفاح، الموز، البرتقال، البطيخ} وغيرها العديد، ولكن في الوقت ذاته، توجد أنواع لم يسمع عنها الأفراد من قبل، وتحتوي على قيمٍ غذائية مرتفعة، فهل سمعتَ من قبل عن فاكهة {الحرنكش} إنها فاكهة تُشبه حبات العنب وتنتشر بكثرة في دولة مصر وكولومبيا وجنوب أمريكا، تتميز بلونها البرتقالي مائل للأحمر ولها قشر خارجي رقيق يلتف حولها.

ونوّد الإشارة، أن هذه الفاكهة اللذيذة تحتوي على فيتامين سي وفيتامين A وكالسيوم وعنصر الحديد وفيتامين ب 3 وفسفور وفيتامين ب 1 وعدّة عناصرٍ غذائية لها قيمة عالية، وبالفعل انتشرت مؤخراً وتمَ استهلاكها وتصديرها إلى عدّة دول، ولذلك ما هيَ أفضل 9 فوائد صحية وجمالية لفاكهة الحرنكش؟ وما هي أبرز أضرارها؟

فوائد الحرنكش

أفضل 9 فوائد صحية وجمالية لفاكهة الحرنكش

  • تقوية الجهاز المناعي: للحصول على جسدٍ سليمٍ ومعافى، فلا بدّ منَ التركيز على المناعة عندَ الإنسان، فالمناعة القوية تحمي الجسد منَ الأمراض والعدوى، وبالفعل أثناءَ تناول فاكهة الحرنكش بشكلٍ منتظم، تُساعد في مدّ الجسد بالعناصر الغذائية كفيتامين سي والكالسيوم، وتُخفف من نسبة الإصابة بأمراض البرد والإنفلونزا.
  • وجبة خفيفة ومغذّية: للأسف يُحاول معظم الأشخاص تناول البسكويت أو الشوكولاتة أو الشيبس أو الأطعمة الضارّة بعدَ الوجبات الرئيسية، كنوعٍ منَ التسلية لا أكثر، ولكن بإمكانك استبدال هذا النمط الغذائي السيء بتناول كوب من عصير الحرنكش أو تناولها نيئة، فهيَ تمدّ الجسد بالطاقة والمعادن.
  • تقوية صحة القلب: تحتاج عضلة القلب إلى اهتمامٍ منتظم بها من خلال الرياضة والغذاء الصحيّ السليم، وبالفعل فإنَ فاكهة الحرنكش خيار مثالي لتعزيز القلب ووصول الدم إليه، فتُقلّل منَ الإصابة بالسكتة أو الجلطات، كونها غنية بمضادّات أكسدة التي تمنع أكسدة الكوليسترول السيء.

بالإضافة لاحتواء هذه الفاكهة على الأنثوسيانين والفلافونول التي تدعم القلب وتُحسّن من صحة الأوعية الدموية بهِ.

  • تخفيف الإصابة بالسرطانات: منَ المهم التركيز على الأغذية التي تحمي الجسد من أي خلايا سرطانية، وهذه الفاكهة مناسبة جداً للرجال، لأنهم معرّضون للإصابة بسرطان البروستاتا، وخاصةً عندما تصل أعمارهم فوقَ ال 50 عاماً.

فتُساعد فاكهة الحرنكش في مقاومة الإصابة بهذا المرض الخطير، وتحدّ من ظهور أي أورامٍ سرطانية.

  • تحسين صحة العينين: منَ الضروري الاهتمام بصحة العيون، وخاصةً في ظل تواجد التكنولوجيا وقضاء ساعاتٍ طويلة على شاشات الأجهزة الذكية والحواسيب، فالأفضل إدخال هذه الفاكهة في روتين الغذاء المتّبع لديك، لأنها تحتوي على فيتامين أ، ومنَ المعروف أنَ هذا الفيتامين يدعم صحة النظر ويُسهم في تقويتها، كما أنها تُقلّل من نسبة الإصابة بالضمور البقعي أو إعتام العدسة.
  • تقوية العظام: لمن يُعاني من هشاشة العظام، فهذه الفاكهة لها تأثير فعّال في دعم المفاصل والعظام والتقليل من إصابتها بالكسور أو الهشاشة، كونها غنية بعنصر الكالسيوم والبكتين والفسفور، وتحدّ منَ الإصابة بالروماتيزم أو آلام المفاصل الحادّة التي تُعيق تنفيذ المهام اليومية بأريحية.
  • الحفاظ على صحة الكلى: يحتاج كل جزء منَ الجسد إلى عنايةٍ فائقة بهِ، وتُعتبر فاكهة الحرنكش منَ الأغذية المهمة للكلى، كونها تطرد أي سمومٍ عالقة عن طريق إدرار البول، وتحمي منَ الإصابة بالالتهابات وتحدّ من إصابة المسالك البولية بأي عدوى، بالإضافة لتقليل ظهور الحصوات والحماية منها.
  • زيادة نعومة البشرة: تحتاج البشرة الجميلة والمشرقة إلى أغذيةٍ صحيّة، ولأنَ فاكهة الحرنكش غنية بالفيتامينات والمعادن، تُساعد في تعزيز تدّفق الكولاجين إلى سطح الجلد، وتحسين ملمس الوجه وتتخلص منَ الجذور الحرّة، وتُقلّل من علامات التقدّم في السن.
  • علاج الشعر التالف: تُساعد هذه الثمرة في تقوية بصيلات الشعر أيضاً وعلاج الأطراف التالفة الناتجة عن الصبغات أو الحرارة العالية للمصففات وأشعة الشمس، فهيَ تمدّ فروة الرأس بالفيتامينات والفسفور والزنك، وتُخفف من تساقط الشعر، وتُساعد في الحصول على خصلاتٍ حيوية وناعمة الملمس.

كما أنها تمنح الشعر نضارة وتُقلّل منَ الهيشان الذي تُعاني منهُ صاحبات الشعر المجعد، وتُساعد على زيادة تدّفق الدم إلى البصيلات وتحمي منَ الإصابة بالقشرة أو الالتهابات التي تُصيب فروة الرأس.

هل توجد أي أضرار لفاكهة الحرنكش على الصحة؟

إنها فاكهة سحرية وغنية بالفوائد، ولكن توجد بعض التحذيرات أثناءَ تناولها لتفادي حدوث أي ضرر، مثل:

  • يُفضّل استهلاك هذه الفاكهة ناضجة والتأكدّ من سلامة كل قطعة منها، لأنَ مركب السولانين في القطع غير الناضجة يُسبب تسمم غذائي وضرر في الجهاز الهضمي.
  • احذر من تناول هذه الفاكهة وهيَ خضراء اللون، لأنها تتسبب بإسهال وغثيان وإقياء وتشنجات، اختر اللون الذهبي منها فقط.
  • تجنب الإفراط في تناول هذه الفاكهة، لأنها تُسبب ضرر في القلب، وخاصةً عندَ الرجال، احصل على حصة مناسبة منها فقط.
  • يجب الابتعاد عنه في حال كنتَ مُصاباً بالحساسية.

للحرنكش مذاق لذيذ وقيم غذائية لا حصرَ لها، ويُمكنكَ إضافة القليل منهُ إلى الزبادي أو إضافته للأسماك وسلطات الفواكه أو إلى اللحوم أو استهلاكه على شكل مربى في الصباح، فلديكَ خيارات عديدة في طرق تناوله، ولكن الأفضل لكَ تناوله طازجاً أو تحويله إلى عصير منعش معَ بعض قطع الثلج.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.