الإثنين, ديسمبر 6, 2021
فنجانصحة وجمالما كمية المياه التي يجب تناولها يوميا؟

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,012المعجبينإعجاب
10,027المتابعينتابع
194المتابعينتابع

ما كمية المياه التي يجب تناولها يوميا؟

ما كمية المياه التي يجب تناولها يوميا؟

يتساءل الثيرون حول كمية المياه التي يجب تناولها، وللإجابة عن هذا السؤال، يجب أن نعلم بعض الحقائق حول الجسم.

يفقد جسم الإنسان الماء كل يوم عن طريق التنفس والتعرق والتبول والتغوط، ولكي يؤدي الجسم أفضل وظائفه، يجب عليك تعويض نقص إمدادات المياه عن طريق تناول المشروبات والأطعمة التي تحتوي على الماء.

إذن، ما هي كمية المياه التي يجب تناولها يوميا للشخص البالغ الذي يتمتع بصحة جيدة ويعيش في مناخ معتدل؟ قرر المعهد الأمريكي للطب أن المدخول الكافي للرجال هو حوالي 13 كوبًا (3 لترات) من إجمالي المشروبات يوميًا، وتشير التقديرات إلى أن الكمية الكافية للنساء هي حوالي 9 أكواب (2.2 لتر) في اليوم.

العوامل التي تؤثر على احتياجات الجسم من الماء

قد تحتاج إلى تعديل إجمالي كمية السوائل التي تتناولها بناءً على مستوى نشاطك، ومناخك، وصحتك، وما إذا كانت المرأة حاملاً أو مرضعة.

  • ممارسة الرياضة: إذا كنت تمارس الرياضة أو أي نشاط قد يسبب التعرق، فأنت بحاجة إلى شرب الكثير من السوائل لتعويض فقدان السوائل، يكفي عدد قليل من الجولات القصيرة من التمارين و 1.5 إلى 2.5 كوب من الماء (400 إلى 600 مل).
  • ممارسة التدريبات الرياضية الشديدة: أثناء ممارسة التمارين الرياضية الطويلة والشاقة، من الأفضل استخدام مشروب رياضي يحتوي على الصوديوم لأنه يساعد على تعويض كمية الصوديوم المفقودة في العرق ويقلل من فرصة الإصابة بنقص صوديوم الدم الذي قد يهدد الحياة. بالإضافة إلى ذلك، ينصح بالاستمرار في الترطيب بعد التمرين.
  • الأمراض أو الظروف الصحية: عندما تصاب بالحمى أو القيء أو الإسهال، يفقد جسمك المزيد من الماء. في هذه الحالة يجب أن تشرب المزيد من الماء.
  • الحمل أو الرضاعة الطبيعية: تحتاج النساء الحوامل أو المرضعات إلى شرب المزيد من السوائل للتعويض عن الجفاف، يوصي المعهد الأمريكي للطب بأن تشرب النساء الحوامل حوالي 10 أكواب (2.3 لتر) من الماء يوميًا، بينما تشرب النساء اللواتي يرضعن أطفالهن حوالي 13 كوبًا (3.1 لتر) من الماء يوميًا.

اقرأ أيضًا: بحث عن الماء

المقالة السابقةفوائد زبدة اللوز
المقالة التالية8 فوائد صحية للشاي الأخضر

عن الكاتب:

مقالات مشابهة