كيف تجتاز المقابلة الشخصية بنجاح؟

كيف تجتاز المقابلة الشخصية
()

كيف تجتاز المقابلة الشخصية؟

يجيب هذا السؤال عن كيف تجتاز المقابلة الشخصية بنجاح؟ حيث يقدم أهم النصائح و الاستعدادات قبل و أثناء و بعد المقابلة لتجاوزها بنجاح.

المقابلات الشخصية

المقابلات الشخصية هي اللقاء الذي يكون بين مسئول أو أكثر من جهة وبين المتقدم لشغل الوظيفة من جهة أخرى، وذلك بغرض تقييم مدى صلاحية المتقدم لشغل الوظيفة.

أنواع المقابلات الشخصية

  • المقابلة الشخصية الفردية.
  • المقابلة الشخصية الجماعية.
  • لجنة المقابلة الشخصية.
  • المقابلة الشخصية الانتقائية.
  • المقابلة الشخصية عبر الهاتف.

عادةً ما تكون هناك فكرة سابقة لدى القائمين على المقابلة الشخصية والمسؤولين، عن اتخاذ قرارات التعيين، وعن الصفات التي يبحثون عنها في موظفيهم الجدد، ويتوقعون إمكانية ملاحظة هذه الصفات في المقابلة الشخصية، فمن المهم للمتقدمين للوظائف الإعداد الفائق عند إعداد جميع ملفات التقدم للوظائف، ويزداد هذا الإعداد قبل الدخول للمقابلة الشخصية، لتحقيق هذه الصفات المطلوبة لرفع احتمال التوظيف.

ومن أهم الصفات والخصائص الشخصية التي لها أثر كبير في مساعدة المتقدمين في الحصول على الوظائف:-

المظهر الجيد

إنّ الانطباع الأول عند دخول المتقدم (المترشح) إلى مكان المقابلة الشخصية يدوم طوال المقابلة وما بعدها، ومن ثم يؤثر في نتيجة المقابلة تأثيرًا مباشرًا، لذا فعليك بمراعاة مظهرك بشكل جيد وملائم لطبيعة المقابلة.

القدرة على التواصل

وتعني كيفية نقل أفكارك إلى القائمين بالمقابلة بشكل مميز وملائم لمستوى الوظيفة المتقدم لها، لاحظ أن القائم على المقابلة لن يقوّم فقط بتقييم ما تقوله من معلومات، ولكنّه سيقوّم أسلوبك في إيصال هذه المعلومات.

الحماسة

هل يبدو عليك الهمة والحماسة والتوجه الإيجابي؟ هل تثق بنفسك وبقدرتك على إنجاز المهام التي ستوكل إليك في هذه الوظيفة؟ إن مثل هذه الصفات لاشك بأنها ستؤثر كثيرًا في القائمين بالمقابلة وقراراتهم.

النشاط ومدى الانتباه واليقظة

فهذه الخصائص من أهم الخصائص المميزة للشخصية الواعدة والطموحة، لذلك هي الأكثر قبولًا لدى القائمين بالمقابلة، وتشجيعًا لهم على قبول المترشح الذي يتسم بها.

الذكاء

مع أهمية شهادات المتقدم ومعدلاته الأكادمية، إلا أنّ الذكاء في الرد على الأسئلة وتوجيه الأسئلة قد يكون أهم، وذلك لأنهما يرسمان ملامح شخصية تتصف بالذكاء الوجداني والذي يكون له دور كبير في القيام بالمهام المستقبلية.

الاستعداد للمقابلة الشخصية

  • يجب عليك أن تجمع أكبر قدر من المعلومات عن المؤسسة أو الشركة التي تتقدم للتوظيف لديها، فكلما كانت قاعدتك المعلوماتية عن المؤسسة أو الشركة قوية، كانت إجاباتك عن أسئلة المقابلة أكثر حِنكة وذكاء، وأكثر إقناعًا.
  • احرص على احضار نسخ إضافية من السيرة الذاتية الخاصة بك للمقابلة الشخصية وخطابات التوصية وغيرها من الأوراق أوالمستندات التي قمت بتقديمها في ملف التوظيف، إذ أنّ احتفاظك بنسخ من هذه الأوراق وإظهارك لها عند الحاجة إليها أكبر دليل على تنظيمك واهتمامك الفائق قبل موعد المقابلة.
  • ارتدِ الملابس المناسبة والتي تتسم بالرسمية والأناقة، وبالطبع النظافة والهندام الملائم، مع الاهتمام بشكل الشعر وتقليم الأظافر.
  • عليك بالوصول مبكرًا 10-15 دقيقة، أو قبل ذلك ويمكن الانتظار في سيارتك أو في مقهى قريب من مكان العمل، المهم أن تتخذ كافة احتياطاتك؛ لتتجنب أي تأخير ولو بدقيقة واحدة.
  • عامل جميع الناس في المؤسسة بأسلوب احترافي وودود، بدءًا من العمال، وموظفي الاستقبال، والرؤساء، والقائمين على المقابلة، لا تجعل أي تعامل غير رسمي قد تتلقاه من موظفي المؤسسة يُخرجك عن هذه الصورة الرسمية الهادئة.
  • تجنب مضغ العلكة أو التدخين أو التحدث في الهاتف المحمول، أو أي عادات أخرى مستفزة للآخرين أو مشتتة للانتباه منذ لحظة دخولك المؤسسة حتى قبل المقابلة الفعلية.

أثناء المقابلة الشخصية

  • عليك أن تنتبه للغة جسدك، عليك أن تجلس منتصب الظهر باعتدال مع المحافظة على ابتسامتك مع الاتصال بالعين مع الطرف الآخر أثناء المقابلة، وعدم النظر من الأعلى إلى الأسفل لأي شخص، كما يمكنك الميل للأمام لإظهار اهتمامك ببعض النقاط أو الأسئلة، ولكن عدم المبالغة في الميل حتى لا تبدو كحركة غير لائقة أو متسمة بالتحدي، وعليك تجنب التململ أو اتخاذ مظهر الاسترخاء في جلستك.
  • لا تقاطع أحدًا من المسئولين أو القائمين بالمقابلة أبدًا، حتى لو كنت متحمسًا للإجابة.
  • للإجابة عن الأسئلة التي يطرحها المسئول عن المقابلة، عليك أولًا أن تنصت إلى هذه الأسئلة باهتمام بالغ، ولا بأس من الاستفسار عن المقصود من السؤال إذا لم تستوعبه، ولا بأس أيضًا من الصمت الهادئ لحظات لتستجمع أفكارك قبل الإجابة عن السؤال، وأخيرًا يجب عليك تقديم إجابات أمينة، وصادقة، وغير مفتعلة، ومختصرة، في ذات الوقت.
  • لا تخجل أبدًا من الحديث عن أخطائك السابقة، اذكرها وتحدث عن كيفية التعلم منها.
  • اذكر بعضًا من التجارب والمواقف التي مررت بها، والتي تتناسب مع مجال العمل الذي تقدمت له، فأداؤك السابق هو خير برهان على أدائك المستقبلي.
  • عليك أن تعرف كيفية الإجابة على الأسئلة الصعبة التي قد تواجهك في المقابلة، فبعض الأسئلة يكون الهدف منها هو مراقبة ردة فعلك، وكيفية التصرف تحت الضغط، كن هادئاً ومستعدًا، واجمع أفكارك وقدمها بكل ثقة أمام مسئولي المقابلة.
  • استخدم جمل كاملة عند الإجابة على الأسئلة الموجهة لك، ويُنصح بالابتعاد عن الإجابات المختصرة والتي تقتصر على نعم أو لا أو ربما.
  • قبل انتهاء المقابلة تأكد من فهمك للخطوة التالية في المؤسسة، من يفترض أن يتواصل معك بعد المقابلة؟ ومتى؟ وفي أثناء هذا الوقت ماذا يجب عليك أن تفعل؟
  • عندما يقوم القائم أو المسئول عن المقابلة بإنهائها، صافحه بقوة، واترك المكان بثقة ولباقة.

الأسئلة التي يجب أن يتوقعها المتقدم أثناء إجراء المقابلة؟

  • الأسئلة التي تُطرح للتثبت من صحة السيرة الذاتية الخاصة بك.
  • أسئلة تستكشف مدى خبرتك أو تعليمك أو كليهما.
  • أسئلة لمعرفة ما هي أهدافك في هذا المجال.
  • أسئلة لتوضيح طبيعة عملك، أو أعمالك السابقة.
  • أسئلة لمعرفة علاقتك بزملائك في وظائفك السابقة.
  • أسئلة لمعرفة كيف كانت علاقتك برئيسك أو رؤسائك في وظائفك السابقة.
  • أسئلة لمعرفة ما هي الأسباب التي دفعتك لتغيير وظيفتك.

ما هي الأسئلة التي يمكن أن تسألها في المقابلة؟

  • ما هي التغيرات التي تتوقعونها في مؤسستكم؟
  • في أي مجال ستطلبون مني تنمية خبرتي؟
  • ما الموارد الموجودة بمؤسستكم أو في أي مكان آخر لتحقيق أهداف الوظيفة؟
  • هل سأتقلى أي تدريب؟ هل سيكون داخل نطاق المؤسسة أم خارجها؟
  • ما العقبات التي تواجهونها في المؤسسة (بشكل عام، المتعلقة بالوظيفة)؟
  • عند الإنجاز في هذه الوظيفة ما هي الترقيات؟ وفي أي مدى؟

 بعد الانتهاء من المقابلة

  • عقب انتهاء المقابلة، عليك أن تقوم بكتابة أهم مجرياتها في أسرع وقت قبل نسيانك للتفاصيل، إذ أنّ هذه التفاصيل ستفيدك في الخطوات التالية من آليات التوظيف، بل وستفيدك حتى لو لم تنال هذه الوظيفة، لكونها خبرة كبيرة لك عند التقدم لوظائف أخرى.
  • إرسال خطاب شكر قصير إلى المسئول عن المقابلة، وإذا كان هناك لجنة من أكثر من شخص مسئولة عن المقابلة، قم بإرسال خطاب لكل منهم.
  • لا تكن متسرعًا في الاتصال هاتفيًا بالمؤسسة لمعرفة نتيجة المقابلة، بل عليك الانتظار حتى وقت اتخاذ القرار وظهور نتيجة المقابلة، وفقًا لما عرفته من لجنة المقابلة.

إقرأ أيضاً: كيفية البحث عن عمل؟

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

مهندسة معمارية وكاتبة محتوى من أبحاث ومقالات وغيرها، أطمح من خلال الكتابة في موقع فنجان إلى إثراء المحتوى العربي بمعلومات من المصادر الموثوقة.

‫0 تعليق