لمن يُعاني التهاب القولون، ما هيَ الأغذية التي يتوّجب تجنبها؟

التهاب القولون
()

ما هيَ الأغذية التي يتوّجب تجنبها لمن يُعاني التهاب القولون؟

يُعاني العديد منَ الأشخاص من التهاب القولون التقرّحي الذي يُشكّل لديهم معاناة وألم كبير ويُؤثر على حياتهم اليومية، ولم يعرف العلماء والأطباء حتى هذه اللحظة السبب الرئيسي وراءَ هذا الالتهاب، ولكن سادت بعض الاعتقادات أنهُ ناتج عن رد فعلٍ مناعي، وبعض الأطعمة تُؤدي إلى تهيّجه.

وبحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع Sky News الإخباري، أنَ التهاب القولون يُؤدي لعدّة أعراضٍ مؤلمة {كالغثيان، فقدان الوزن، دم في البراز، آلام البطن} وتوجد بعض الأطعمة التي عليكَ تجنبها إذا كنتَ تُعاني من التهاب القولون التقرّحي مثل:

  1. نشويات الحبوب الكاملة والأرز البني: ينبغي على كل مريض يُعاني من هذا الالتهاب، أن يتجنب تناول الأرز البني أو أي نوعٍ منَ الحبوب مثل {القمح، البرغل، الحنطة السوداء، الشعير} كونها تحتوي على الألياف والنخالة التي تُزعج المريض وتزيد من حالته سوءًا.
  2. الخضراوات والفواكه الغنية بالألياف: بالرغم منَ الفوائد الصحيّة للخضراوات والفواكه وغناها بالفيتامينات، إلّا أنَ الغنية بالألياف منها على كل مريض تجنبها، ويُنصح باستبدالها بالعصائر الطبيعية أو حساء الخضراوات المهروسة.
  3. المكسرات: توجد العديد منَ المكسرات الغنية بالألياف، لذلك يُنصح الابتعاد عنها {كاللوز، الفول السوداني، البندق، الفستق، الكاجو}.
  4. البقوليات: أيضاً عليكَ الابتعاد عنها وخاصةً {العدس، البازلاء، الفاصولياء} وذلكَ بسبب احتوائها على سكريات غير قابلة للهضم، ومنَ المُمكن أن تُسبب الغازات وزيادة التهيّج لمرضى القولون.
  5. منتجات الألبان: تُسبب العديد من منتجات الألبان تهيّجاً وأوجاعاً زائدة للمريض {كاللبن، الجبنة، الحليب، الزبدة} لذلك يُنصح بالابتعاد عنها قدر الإمكان.
  6. المعكرونة السمراء وخبز الحبوب الكاملة: تُعدّ الأطعمة الغنية بالألياف صعبة الهضم على مرضى القولون التقرّحي، لذلك يجب تناول المعكرونة والخبز المصنوع منَ الدقيق الأبيض المدّعم، ويُفضّل تناول الأرز الأبيض ورقائق الذرة، لاحتوائها على نسبةٍ أقل منَ الألياف.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً