الثلاثاء, ديسمبر 7, 2021
فنجانصحة وجمالما هي أسباب السمنة المفرطة؟

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,004المعجبينإعجاب
10,024المتابعينتابع
194المتابعينتابع

ما هي أسباب السمنة المفرطة؟

يمكن تعريف السمنة المفرطة على أنها مرض يصيب الشخص يؤدي إلى تراكم الدهون في جسمه، وقد يعرض الجسم إلى الإصابة بأمراض أخرى كالسكري و ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب المختلفة والعديد من الأمراض الأخرى، وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب السمنة المفرطة.

يتم تصنيف الشخص بأنه يعاني من السمنة بالاعتماد على مؤشر كتلة الجسم، والذي يقيس نسبة وزن الجسم إلى طول الجسم، ويصنف المؤشر الأوزان إلى:

  • طبيعي وتكون النسبة 18.5-24.9
  • زيادة وزن وتكون النسبة 25-29.9
  • سمنة وتكون النسبة أكبر من 30
  • سمنة مفرة في حال كانت النسبة أكبر من 40

أسباب السمنة المفرطة

هناك العديد من الأسباب المؤدية إلى السمنة وهي:

  • الإفراط في تناول الطعام

يسبب الإفراط في تناول الطعام تراكم الدهون في الجسم بدلاً من حرقها وذلك لأن كمية السعرات الحرارية التي تدخل الجسم تكون أكبر من حاجته، خصوصاً عند عدم استمرار الحركة والجلوس لفترات طويلة.

جدير بالذكر أنه ليس كل الأطعمة لها نفس الكمية من السعرات الحرارية، فهناك أطعمة تحتوي على عدد هائل من السعرات مما يجعلها تملك تأثيراً أكبر من غيرها من الأطعمة ومثال ذلك الأطعمة المشبعة بالدهون كالوجبات السريعة والطعام المقلي، والطعام الغني بالسكر والكربوهيدرات كالخبز والأرز.

  • قلة النشاط البدني

الكسل والخمول وعدم ممارسة الرياضة من أهم أسباب السمنة المفرطة وخاصةً عندما تجتمع مع الإفراط في الأكل، ليس ذلك فحسب، بل تؤدي قلة النشاط البدني إلى حدوث اضطرابات في الهرمونات وعملها، كما تؤثر سلباً على الجهاز الهضمي.

حيث أن ممارسة الرياضة والالتزام بها يعمل على ثبات مستوى هرمون الإنسولين في الدم، حيث أن هرمون الإنسولين مهم جدا في الحفاظ على مستوى السكر في الدم وبالتالي الوقاية من السمنة.

  • قلة النوم

تعمل قلة النوم على زيادة الوزن عن طريق زيادة إفراز هرمون الجريلين والذي يؤدي إلى زيادة الشهية، بينما تقلل من إفراز هرمون ليبتين الذي يكبح الشهية، مما قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام والسمنة.

  • الإصابة ببعض الأمراض

هناك أمراض معينة قد تعرض الجسم للإصابة بالسمنة مثل: متلازمة كوشينغ، كسل الغدة الدرقية، عدم قدرة الجسم على استخدام الإنسولين (مقاومة الإنسولين)، الأمراض التي تقلل الحركة كالروماتيزم أو التهاب المفاصل.

  • تناول بعض الأدوية

ومثال ذلك الكورتيزون والأدوية الخافضة لسكر الدم، ومضادات الاكتئاب (antidepressants)، ومضادات التشنج، وأدوية الفصام.

  • العوامل الوراثية

قد ترجع الإصابة بالسمنة إلى أسباب وراثية، فيمكن أن يكون أحد الأسباب المؤدية للسمنة هي أساسا وراثية ومثال ذلك نقص بعض الهرمونات كهرمون الليبتين الذي يعمل على تثبيط الشهية.

  • العوامل النفسية

يزيد الإتجاه إلى تناول الطعام في حالات التوتر والقلق مما قد يؤدي إلى السمنة.

مشاكل السمنة المفرطة

تعرض السمنة الجسم إلى الإصابة بأمراض خطيرة أخرى كارتفاع ضغط الدم والكوليسترول، وبعض أنواع السرطان، والتهاب المفاصل، ومرض السكري من النوع الثاني، والسكتة الدماغية ومختلف أمراض القلب.

الوقاية من السمنة المفرطة

  • الالتزام بممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي لمدة 15-30 دقيقة.
  • الاكثار من تناول الأطعمة الصحية والخضراوات والفواكه وتجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات والنشويات والكحول.
  • مراقبة الوزن بشكل مستمر.

علاج السمنة المفرطة

يكون علاج السمنة المفرطة عن طريق اتباع نظام حياة صحي من ممارسة الرياضة وتناول الأطعمة الصحية، وممكن ايتخدام أدوية أو أعشاب معينة والتي ممكن أن تعمل على إنقاص الوزن، كمل يلجأ بعض الأشخاص إلى علاج السمنة المفرطة جراحياً عن طريق عملية ربط المعدة.

عن الكاتب:

مقالات مشابهة