الثلاثاء, يناير 25, 2022
فنجانجمال وعنايةمعلومات عن المايكروبليدنج للحواجب

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,970المعجبينإعجاب
10,119المتابعينتابع
196المتابعينتابع

معلومات عن المايكروبليدنج للحواجب

معلومات عن المايكروبليدنج للحواجب

تسعى كل امرأة للبحث عن أفضل التقنيات التجميلية الحديثة من أجل إبراز جمالها وحلّ العيوب التي تُواجهها، ولأنَ الحواجب جزء خاص من جمال الوجه فتوجد تقنية جديدة ظهرت مؤخراً تُسمى {مايكروبليدنج} لأنَ بعض النساء تُعاني من مشكلة ترقق الحواجب أو عدم نموّ الشعر في تلكَ المنطقة بشكلٍ غزير أو أنَ حواجبها تعرّضت للحرق فأصبحَ شكلها غير متناسق ولا يتلائم معَ الوجه.

ومنَ الجدير بالذكر، أنَ تقنية المايكروبليدنج ما هيَ إلّا تقنية تجميلية يتم إجرائها بواسطة خبيرٍ مختص من أجل إعادة هيكلة الحاجب بلونٍ مناسب ورسمةٍ تُلائم الوجه، وذلكَ عن طريق أداة تحتوي على عدّة إبرٍ ناعمة مليئة بالصبغة تُسهم في رسم الشعر ومنحه اللون عندما يتم اقترابها من سطح الجلد والبدء بخدشه، ولذلك ما هيَ تقنية المايكروبليدنج للحواجب؟ وما هيَ مميزاتها؟ أضرارها؟ والفرق بينها وبينَ تاتو الحواجب؟

تقنية المايكروبليدنج للحواجب

صديقتي الجميلة،، لا بدَّ أنكِ تتصفحين مواقع التواصل الاجتماعي وتُلاحظين جمال بعض الفتيات وخاصةً المؤثرات والانفلونسرز وتبدين إعجابك بحواجبهنَ الكثيفة والمتناسقة،، ومن هنا نُقدّم لكِ في هذا المقال أبرز المعلومات حولَ تقنية المايكروبليدنج عليكِ معرفتها:

ما المقصود بتقنية المايكروبليدنج للحواجب؟

لأنَ الحواجب هيَ جزء أساسي من جمال الوجه عندَ كل امرأة، تُحاول بأي طريقة أن تُعالج المشكلة التي تُواجهها من حيث أنَ الحاجب قصير أو رفيع أو غير مليء بالشعيرات الكافية، ولذلك ظهرت تقنية المايكروبليدنج التي تهدف إلى حلّ هذه المشكلة من خلال إعادة رسم الحاجب بشعيراتٍ طبيعية ذات لونٍ أقرب إلى الطبيعي بعدَ اختيار الرسمة التي تُحبها الفتاة والتي تكون ملائمة لوجهها.

ونوّد الإشارة، أنَ الخبير في هذه الحالة يقوم بتنظيف الحواجب ويتم تخديرهما ومن ثمَ تُستخدم أداة مكوّنة من حوالي 12 إبرة دقيقة الحجم من أجل البدء بالرسم وتكثيف الحاجب وملء الفراغات بهِ إذا كانت الحواجب رقيقة جداً، وبعدَ الانتهاء منَ الجلسة ستُلاحظ الفتاة أنها حصلت على حواجبٍ متساوية وكثيفة وتتلائم معَ صيحات التجميل الحديثة التي تُرّكز على كثافة الحاجب ورسمته بدلاً عن التاتو أو الحواجب الرفيعة التي كانت موضة العصر الذي مضى.

وبالانتقال للحديث عن سعر هذه الجلسة فإنها ليست ثابتة، بل تختلف من دولةٍ لأخرى وأحياناً من مركزٍ تجميلي لآخر على حسب الأطباء وخبرتهم والمواد التي تُستخدم في الرسم من حيث الجودة والألوان، وموقع المركز وما إذا كانت الفتاة سترسم الحاجبين معاً، ولكنها عادةً تصل إلى حوالي 100 دولار في المراكز التي تتواجد ضمنَ الوطن العربي.

وتعتقد أغلب الفتيات أنَ هذه الجلسات يُمكن لأي إنسانٍ الخضوع إليها لرسم حاجبيه، ولكن توجد حالاتٍ معينة لا يُمكن استقبالها وإجراء الجلسة لها مثل {الأمهات في فترة الرضاعة، الأمهات في فترة الحمل، الفتيات التي أُصيبت بجروحٍ في حاجبيها أو حروق أو التي تُعاني من أمراضٍ جلدية، الفتيات في عمرٍ صغير، بعض الحالات التي تُعاني منَ الأمراض المزمنة}.

ما هيَ أبرز مميزات تقنية المايكروبليدنج للحواجب؟

بالتأكيد لهذه التقنية التجميلية مميزات كبيرة دفعت الكثير منَ النساء لتجربتها والاعتماد عليها، وتتمثل في:

  • تقنية آمنة: إنَ تجربة هذه الجلسة لن يُؤثر أبداً على صحتّك، كونها جلسة تجميلية آمنة على البشرة ولا تُسبب الشعور بالألم أو الحساسية أو الآثار الجانبية الكبيرة بعدها، بل جميع المواد التي تُستخدم بها طبيعية ولا تدخل إلى طبقاتٍ عميقة منَ الجلد.
  • المظهر الطبيعي: يُدهشنا مظهر بعض الفتيات في جمال الحواجب لديهنَ، لدرجةٍ نعتقد أنَ حواجبهنَ طبيعية جداً، ولكن هذه التقنية من أبرز ميزاتها أنها تمنح الفتيات مظهراً طبيعياً للحواجب على عكس التاتو الذي يُبرز لون أغمق ويتضح أنَ المرأة خضعت لهُ كونهُ غير طبيعي.
  • غير جراحية: من مميزاتها أيضاً أنها لا تستدعي الإجراء الجراحي، وقبلَ البدء بها يتم تخديرك حتى لا تشعرين بالألم، بالإضافة لنتائجها السريعة والتي تظهر عادةً بعدَ الانتهاء منَ الجلسة الأولى.
  • علاج العيوب: الكثير منَ الفتيات تُواجه مشكلة ترقق الحواجب أو عدم كثافتها أو وجود فراغاتٍ بها أو تتساقط بكثرة أو أنها رفيعة وغير ملائمة لها، وهذه التقنية بكل بساطة عَمِلَت على حل هذه المشكلة وإصلاحها بسهولة.
  • إزالتها بسهولة: من مميزات هذه التقنية أنهُ يُمكن إزالتها بكل بساطة وفي المنزل أيضاً عن طريق المنتجات المليئة بقاعدةٍ حمضية من خلال وضعها عليها ومسحها إذا لم تُعجبكِ النتيجة النهائية، وذلكَ على عكس التاتو الذي يحتاج لوقت وجهد لإزالته.

ما هيَ أضرار المايكروبليدنج للحواجب؟

إنَ هذه التقنية التجميلية قد تشمل بعض الأضرار وخاصةً إذا تمَ استخدامها بطريقةٍ عشوائية، وتتمثل في:

  • إذا لم يتم اختيار مركز تجميلي موثوق على يد خبيرٍ لهُ سمعته الجيدة، فإنَ الصبغة التي تُستخدم في الإبر الدقيقة تكون غير خاضعة للرقابة وبالتالي تُسبب آثاراً غير محببة وخاصةً إذا تمَ اللجوء لصالونات التجميل بدلاً منَ العيادات التي يُشرف عليها مجموعة منَ الخبراء والأطباء.
  • منَ المُمكن أن تُسبب المواد التي تُستخدم في هذه التقنية بعض التهيّجات أو الحساسية الجلدية أو تشوّه إذا لم يتم إجرائها بطريقةٍ صحيحة.
  • إنها تقنية مؤقتة وليست دائمة، بل تحتاج إلى إعادة الجلسة كل حوالي 18 شهر.
  • في بعض الأحيان يُمكن أن تنتقل العدوى من شخصٍ لآخر عن طريق الأدوات والإبر غير المعقمة جيداً.
  • منَ المُمكن أن تُصابي بانتفاخٍ بسيط بعدَ الجلسة ولكنهُ سيزول تلقائياً.

ما هوَ الفرق بينَ تقنية المايكروبليدنج للحواجب والتاتو؟

بالتأكيد يوجد فرق كبير بينَ التاتو والمايكروبليدنج، فالتاتو قديم جداً ويُستخدم لرسم الحواجب بشكلٍ ثابت بحيث لا يُمكن إزالته بسهولة لأنهُ يُعتبر من أنواع الوشم والطريقة المستخدمة بهِ عبارة عن إبر تدخل في طبقةٍ عميقة منَ الجلد بحيث تُغيّر لونه.

أما بالنسبة للمايكروبليدنج فهوَ لا يخترق الجلد بل يخدشهُ فقط، ويُمكن إزالة الصبغة بسهولة ولا يتواجد بهِ أي نوعٍ منَ الحبر فقط صبغة ملونة، ويكون شكله أقرب إلى الطبيعي على عكس التاتو الذي يبدو واضحاً للعين ومرسوم بدقة وذو لونٍ أغمق.

تُعتبر تقنية المايكروبليدنج الخيار الأفضل لتعديل شكل الحواجب بما يتلائم معَ صيحات التجميل الحديثة، ولكن قبلَ الجلسة يجب التوقف عن إزالة الشعر منَ الحواجب وعدم تقشير البشرة أو الاقتراب منهما وتجنب جلسات البوتوكس قبلَ بشهر منَ الجلسة وتجنب أخذ أي نوعٍ منَ الأيبربروفين أو الأسبرين قبلَ يوم منَ الجلسة وتجنب استهلاك الكحوليات.

وبعدَ الانتهاء منَ الجلسة يجب أن تتجنبي الخروج في أشعة الشمس خلالَ وضح النهار أو السباحة أو حتى نتف الحواجب أو تخطيطهم أو وضع أي مساحيق تجميل عليهم أو تعرّضهم لبخار المياه في المياه لفتراتٍ طويلة.

{{نأمل أن يعجبكنَّ المقال أيتها الرائعات}}.

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا