هل شرب الماء البارد ضار بالصحة؟

هل شرب الماء البارد ضار بالصحة؟
()

دائماً يُنصح بتناول أكبر كمية منَ المياه يومياً، فالجسم بطبيعته جاف ويحتاج إلى الترطيب الداخلي دوماً وخاصةً أثناءَ شرب المياه بكميات كافية خلالَ اليوم، فهوَ يُسهل عملية الهضم ويؤدي لترطيب الجسم داخلياً وله فوائد كبيرة على البشرة وصحة الجسم، لذلك يُنصح بشرب ليترين منَ المياه يومياً أي بما يُعادل 8 أكواب منَ المياه.

ولكن حسب ما وردَ في تقرير{ميديكال نيوز توداي}، أنَ هناكَ سؤال مهم يسأله بعض الناس، وهوَ هل يجب شرب الماء باردًا جداً أو شرب الماء بدرجة حرارة الغرفة؟ وما هيَ درجة الحرارة المناسبة للماء أثناءَ الشرب؟

ومن هنا، أشارَ الأطباء إلى أنَ شرب الماء البارد أو المُثلج له خطر كبير على الصحة، فمنَ المُمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض لمرضى الارتشاح، وهيَ حالة ناتجة عن تلف الأعصاب في المريء، وهذا بدوره يعيق من عملية الهضم، بالمُقابل فإن شرب الماء الساخن منَ المُمكن أن يُساعد على تسيير عملية الهضم وتهدئة المريء.

ومنَ الجدير بالذكر، أنَ الأشخاص المُصابين بالصداع عليهم أخذ الحذر في درجة حرارة المياه التي عليهم أن يشربوها يومياً، ومنَ الجيد أن تكون ليست باردة جداً أو مثلجة لعدم زيادة الأوجاع أو الآلام في الرأس.

في الحقيقة، الأشخاص الذين يُمارسون الرياضة بشكلٍ يومي والأنشطة البدنية، ينصحهم الأطباء بشرب الماء المثلج، فهوَ يؤدي إلى تحسين لياقتهم البدنية وخاصةً لاعبي كرة القدم.

وفي النهاية، لا يُمكننا أن نغفل أهمية الماء في حياتنا اليومية، لذلكَ ماعليك إلا اختيار نوع الماء الذي يُناسب جسمك سواء ماء مثلج إذا كنتَ رياضياً أو ماء بدرجة حرارة الغرفة إذا كنتَ تعاني من أي نوع من أنواع الصداع أو مشاكل في عمليات الهضم.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق