الأربعاء, ديسمبر 1, 2021
فنجانالحياة والمجتمع7 خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,017المعجبينإعجاب
10,054المتابعينتابع
194المتابعينتابع

7 خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف

خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف

كل أنثى تحلم بهذا اليوم العظيم، اليوم الذي ترتدي بهِ الفستان الأبيض وتضع التاج على رأسها وتحمل باقةً منَ الأزهار الطبيعية وتمشي في وسط الجماهير التي تضمّ أسرتها وأصدقائها وأقربائها والتباهي أمامهم بجمالها وسحرها الخاص الذي يُشبه الملكات، ومن ثمَ تُغلق عينيها أمامَ شريك حياتها الذي يُفاجئها بقبلةٍ على جبهتها ويبدأ بالرقص معها والضحك أمامَ الجميع، كل شيء مذهل من حولها! وكل شيء منظّم بطريقة تجعلها تشعر بالرضا في هذا اليوم المميز من حياتها.

إنَ الوصول إلى هذا اليوم الرائع بجميع مواصفاته التي ذكرناها في الأعلى، يحتاج إلى التخطيط والتنسيق والتنظيم من قِبَل عدّة أفراد حتى تشعر العروس بأنها في يومٍ منَ الخيال دونَ وجود أي عوائقٍ تُصادفها، فمنَ المعروف أنَ ليلة الزفاف تُعتبر واحدة منَ الليالي المرعبة عندَ كل أنثى ورجل مقبلين على الزواج، ونلاحظ أنهم يشعرون بالضياع والتوتر والقلق من تجهيز كل شيء للحفل، ولذلك ما هيَ أبرز 7 خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف؟

7 خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف

نصائح التحضير لليلة الزفاف

صديقي القارئ،، سواءً كنتِ أنثى أو ذكر وتستعدّ لحفلة زفافك القريبة وتشعر بالتوتر والصعوبة في تنظيم تفاصيل الحفل،، نُقدّم لكَ في هذا المقال أبرز 7 خطوات مهمة للتحضير لليلة الزفاف عليكَ قراءتها والتأكدّ منها:

تحديد ميزانية الأموال التي ستنفقها:

يُواجه بعض الرجال صعوبة بالغة في تأمين مصاريف حفل الزفاف، ولذلك يُراكمون الديون على أنفسهم ويُنهون أموالهم على شراء الفستان الثمين وتقديم الطعام لكامل الأفراد المدعوين للحفل وإجراء الحفل داخلة صالة أفراح باهظة الثمن معَ العديد منَ الأشياء الإضافية مثل بدلة العريس الباهظة والسيارة الثمينة التي ستنقل العروس من منزلها إلى الصالة وغيرها العديد منَ الأمور الأخرى.

ولذلك قبلَ ليلة الزفاف بشهرٍ على الأقل عليكَ الجلوس بمفردك والبدء بحساب مصاريفك والأموال التي تملكها وتنظيم كل قسمٍ منها في المكان الصحيح، وإذا شعرتَ بالضيق المادي يُمكنكَ التفاهم معَ شريكتك على إزالة بعض الأشياء التي لا تُعتبر مهمة جداً في الحفل وذلكَ من أجل توفير المال للاستمتاع بشهر العسل معها، وبالتأكيد ستوافقك الرأي بدلاً من مفاجئتها بعدَ الزفاف بليلة أنكَ لا تملك المال الكافي للذهاب إلى مكانٍ سياحيٍ ورومانسي معها.

الاستعانة بفردٍ قريبٍ منك:

بالتأكيد العروس لن تملك الوقت الكاف للإشراف على تنظيمات العرس والتأكدّ من أنَ كل شيء جاهز ومنسق كونها ستنشغل ببشرتها واختيار فستانها وقضاء الوقت الكامل معَ أسرتها والتفكير بجمالها في ذلكَ اليوم، وأنتَ أيضاً لن تكون على استعداد للإشراف على تفاصيل الحفل بسبب المسؤوليات المحيطة بك، ومن هنا يُمكنكَ استئجار أي شخصٍ مبدع مهمته التنسيق والتنظيم والإشراف على كل تفصيلٍ صغير داخل قاعة الأفراح والتأكدّ منَ الطعام وجودته والزينة وأجواء الصالة وقائمة المدعوين، وإذا كنتَ لا تملك المال الإضافي لاستئجار هذا الفرد يُمكنكَ الاستعانة بأحد أصدقائك أو أصدقاء شريكتك للمساعدة في هذا اليوم المهم لكما.

تجهيز الملابس بدّقة:

في العجلة ندامة وفي التأني سلامة، لا بدَّ لكِ أنكِ سمعتِ من قبل عن الفتيات اللواتي واجهتنَ عدّة مشكلات في فساتين الزفاف أثناءَ هذه الليلة العظيمة، فالكثير منهنَ تعرّضنَ للضيق منَ الفساتين بسبب الخرز أو الطريقة التي صممَ بها الفستان، وفي بعض الأحيان تشعر الفتيات بالندم من فستانها وتلاحظ أنهُ غير جميل بعدَ الزواج وتتمنى لو أنها اختارت أفضل منه.

لذلك لكي تتجنبي هذا الشعور المؤلم قبلَ حوالي شهرين منَ العرس عليكِ تجربة العديد منَ الفساتين والبحث عبرَ الإنترنت أيضاً عن المصمم وعن أشهر تصميماته الحديثة والتأني في اختيار جودة الفستان بحيث يُشعركِ بالراحة أثناءَ الرقص والمشي، بالإضافة لضرورة التأني في اختيار الإكسسوريز والكعب العالي وتجربته فمنَ المُمكن أن لا يُلائم قدمك ويُسبب لها الجروح.

البحث عن مصفف الشعر والمصوّر:

على الأنثى أن تخصص مدة تصل إلى أسبوع للبحث عن أهم مصففي الشعر والميك آب في منطقتها، ومن ثمَ الدخول لصفحة الصالون على الإنترنت والتأكدّ من رضا العملاء وتقييماتهم لها ومشاهدة أحدث الصور للعرائس لديه ومن ثمَ الاتصال بهِ وحجز الموعد قبل بأسبوع للتفرّغ لكِ ولجمالك كي لا تقعين في الحيرة والتوتر بسبب ضيق الوقت.

وبالانتقال إلى العريس فعليهِ البحث عن أفضل المصورين الفوتوغرافيين في منطقته، ومن ثمَ رؤية تقييمات المستخدمين لعمله وجودته والاطّلاع على دّقة الصور ومميزاتها قبلَ حجز موعد التصوير لديه، فأهم نقطة في هذه الليلة المهمة هيَ توثيق كل لحظة بها، ولن يُجيد التوثيق إلّا الخبير في هذا المجال.

اختيار الوقت الأنسب:

كل شيء يتميز بالتنظيم في حفل الزفاف إلّا الوقت أحياناً، فيُحاول العريس والعروس أيضاً أن يُسهموا بدعوة الأصدقاء وأفراد الأسرة والأفراد القريبين منهم، ولكن الوقت أحياناً لا يُساعدهم في ذلك ويُؤدي لإلغاء بعض بطاقات الدعوة بسبب الانشغال من قِبَل الأفراد، ومنَ الخطوات المهمة هيَ التخطيط قبل شهر منَ الحفل معَ المدعوين وطرح سؤال ما إذا كانَ يُناسبهم اليوم والساعة لحضور الزفاف، فهذه الخطوة أفضل بكثير من مفاجأة المدعوين للحفلة قبل بيوم واحد أو يومين.

التحلّي بالصبر والإيجابية:

بالتأكيد ستشعرين بالتوتر والسلبية أحياناً وتشعرين برغبةٍ كبيرة في البكاء بسبب ابتعادك عن أسرتك والدخول لحياةٍ جديدة لا تعلمين عنها أي شيء، ولكن عليكِ التفكير بإيجابية أكبر وأنَ هذه سنة الحياة وكل فتاة معرّضة لهذا الشعور وخاصةً إذا كنتِ تحبين شريك حياتك، فتحلّي بالصبر والتفاؤل وشاركي خطيبك هذه اللحظات قبلَ الزفاف بعدّة أيام كي يُسهم في تهدئتك وزيادة الاطمئنان داخل قلبك.

وعليكِ التفكير بأنكِ ستكونين زوجة مميزة وأم عظيمة في الأيام القادمة، وأنَ أسرتك لن يبتعدوا عنكِ بل يُمكنكِ زيارتهم في أي وقتٍ تُريدينه، واستمعي إلى الموسيقا وارقصي واغمري قلبك بالسعادة حتى تكونين كالأميرات في يوم زفافك.

الاستعداد النفسي والجسدي:

لا يُمكننا تجاهل أهمية الاستعداد النفسي قبلَ الزواج، على كل أنثى ورجل أن يحصلوا على المدة الكافية أثناءَ فترة الخطوبة من أجل التعرّف على الطرف الآخر وعيوبه والقراءة عن مستلزمات الزواج وكيفية الحفاظ على الشريك والاستعداد للمسؤولية وأنَ الحياة الزوجية تحتاج إلى الحب والاحترام والصبر والثقة من أجل نجاحها، ولذلك عليكما تثقيف أنفسكما بقراءة الكتب والمقالات التي تتحدث عن أسس الزواج الناجح وكيفية التعامل أثناءَ الخلافات الزوجية.

بالإضافة لضرورة الاستعداد الجسدي قبلَ ليلة الزفاف من حيث الحصول على قدر كافٍ منَ النوم والراحة لمدة تصل إلى 8 ساعات، وتناول الغذاء الصحيّ الذي يُعزّز من نضارة البشرة وإشراقها وممارسة التمارين الرياضية قبلَ الحفل بأسبوع لتفريغ الطاقة وإزالة الإرهاق والتوتر عنكما.

إنَ هذه الليلة ستكون واحدة من أفضل الليالي عندَ كل أنثى، لذلك حاولي التحضير لها بتمعّن وبشكلٍ دقيق حتى تُصبح ذكرى جميلة لديكِ تتكلمين عنها لأطفالك وأحفادك في المستقبل، ولا تُنصتين إلى الأشخاص السلبيين الذينَ يتحدثون عن تجارب الزواج الفاشلة أمامك، بل ثقي بالله عز وجل وبشريك حياتك وامنحيه الاهتمام والحب، وعلى كل رجل أن لا يغفل عن التفاصيل التي تحبها الفتاة في ليلة زفافها، وحاول أن تُشعرها بالأمان في كل مرة تتحدث معها عن التحضير لليلة زفافكما.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

المقالة السابقةدواء دوجماتيل DOGMATIL
المقالة التاليةأفضل قصص وروايات قصيرة

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا