فوائد القراءة.. لماذا يجب أن تقرأ كل يوم؟

فوائد القراءة
()

فوائد القراءة.. لماذا يجب أن تقرأ كل يوم؟

متى كانت آخر مرة قرأت فيها كتاباً أو مقالاً مهماً في مجلة؟ الكثير منَ الأشخاص معتادون على القراءة يومياً لمدة نصف ساعة على الأقل سواءً قراءة الروايات أو الكتب أو المقالات، وبالمقابل يوجد عدد كبير لا يهتم بالقراءة ولا يعلم أهميتها وفوائدها لصحتّه العقلية، فما هيَ فوائد القراءة؟

بحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع Life Hack الأمريكي، أنَ للقراءة عدد كبير منَ الفوائد وتشمل فوائد القراءة:

التحفيز العقلي:

أظهرت الدراسات أنَ الاستمرار في التحفيز الذهني يمكن أن يبطئ من مرض الزهايمر والخرف، لأنَ الحفاظ على عقلك نشطاً يمنعه من فقدان الذاكرة، تماماً مثل أي عضلة أخرى في الجسم، يتطلّب الدماغ التمرين لإبقائه قويّاً وصحيّاً.

الحدّ منَ الإجهاد:

بغض النظر عن مقدار الضغط الذي تتعرّض له في العمل أو في علاقاتك الشخصية، فإنَ كل ذلك يتلاشى عندما تفقد نفسك في قصة رائعة، فيُمكن للرواية المكتوبة جيداً أن تنقلك إلى عوالم أخرى.

تحسين الذاكرة:

عندما تقرأ كتاباً، عليكَ أن تتذكر مجموعة متنوعة منَ الشخصيات وخلفياتهم وطموحاتهم وتاريخهم وفروقهم الدقيقة، بالإضافة إلى الحبكات الفرعيّة التي تشق طريقهم عبر كل قصة، وهذا يعني أنَ كل ذاكرة جديدة تقوم بإنشائها تصيغ نقاط تشابك عصبيّة جديدة {مسارات الدماغ}، وبالتالي تعمل على تقوية الذاكرة.

تحسين التركيز:

في عالمنا المليء بالجنون على الإنترنت، يتم جذب الانتباه في مليون اتجاه مختلف في وقتٍ واحد حيث نقوم بمهام متعددة كل يوم، ولذلك عندما تقرأ كتاباً يترّكز انتباهك على القصة، ويسقط بقية العالم بعيداً، ويمكنكَ الانغماس في كل التفاصيل الدقيقة التي تستوعبها، لذلك حاول القراءة لمدة 20 دقيقة يومياً قبلَ العمل، وستتفاجأ بمدى تركيزك أكثر بمجرد وصولك إلى المكتب.

الهدوء:

بالإضافة إلى الاسترخاء الذي يصاحب قراءة كتاب جيد، منَ الممكن أن يحقق الموضوع الذي تقرأ عنه سلاماً داخلياً وطمأنينة هائلة، ويمكن أن تؤدي قراءة النصوص الروحية إلى خفض ضغط الدم وإحداث شعور هائل بالهدوء.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً