الثلاثاء, أغسطس 9, 2022
فنجانمال وأعمالما هي التجارة الالكترونية

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,172المعجبينإعجاب
9,713المتابعينتابع
191المتابعينتابع

ما هي التجارة الالكترونية

ما هي التجارة الالكترونية

تعرف التجارة الالكترونية بأنها عملية بيع وشراء المنتجات والخدمات أو نقل الأموال والبيانات عبر شبكة الانترنت، وتحدث بعدة أشكال فقد تكون بين شركتين أو بين شركة ومستهلك أو بين مستهلك ومستهلك آخر، وغيرها من الأنواع التي سنقوم بذكرها لا حقًا بالتفصيل.

بدأت التجارة الالكترونية مع بداية استخدام عمليات التبادل الالكتروني للبيانات عبر الانترنت، في عام 1979، وفي عصرنا الحالي تم إدخال معظم الأعمال التجارية حتى البسيطة منها عبر الانترنت عن طريق إنشاء متجر إلكتروني.

كيف تتم التجارة الالكترونية

يمكن للعملاء الوصول إلى المتاجر عبر الانترنت من خلال أجهزتهم الذكية وطلب المنتجات أو الخدمات التي يحتاجونها، وعندها سيقوم متصفح الويب الخاص بالعميل بالتواصل مع الخادم المستضيف لموقع المتجر، وسيتم إرسال البيانات المتعلقة بعملية الطلب إلى مدير الطلبات، ليتواصل بدوره مع قواعد البيانات المسؤولة عن إدارة مستويات المخزون والمرتبطة مع نظام التاجر للتأكد من أن كل من أموال العميل ومخزون التاجر تكفي لمعالجة الطلب.

بعد التأكد من صحة عملية الطلب سيقوم مدير الطلبات بإرسال رسالة إلى العميل بالموافقة على طلبه من خلال خادم الويب الخاص بالمتجر، وسيتم منح العميل المنتج أو الخدمة التي قام بطلبها عن طريق الشحن، ومن الجدير بالذكر بأنه توجد مواقع الكترونية تستضيف هذه المعاملات وتقوم بمعالجتها بالطريقة المثلى مثل موقع Amazon.com.

أنواع التجارة الالكترونية

هناك عدة أنواع للتجارة الالكترونية وهي:

  • التجارة الالكترونية بين الشركات (B2B): وهي عمليات تبادل المعلومات التي تتم بين الشركات وتمنحهم جميع الإمكانيات التي تساعدهم في البحث عن المنتجات والخدمات وغيرها من المعلومات.
  • التجارة الالكترونية من الشركة إلى المستهلك (B2C): يمكن من خلال هذا النوع من التجارة بيع الشركة لمنتجاتها أو لخدماتها إلى المستهلك مباشرةً، حيث يوجد على الانترنت الملايين من المتاجر التي تعرض منتجاتها وخدماتها للبيع مثل موقع أمازون.
  • التجارة الالكترونية من المستهلك إلى المستهلك (C2C): وتعني تبادل المستهلكون المنتجات والخدمات مع بعضهم البعض عبر الانترنت، وعادة ما يتم هذا النوع من التجارة من خلال طرف ثالث ينفذ هذه المعاملات.
  • التجارة الالكترونية من المستهلك إلى الشركة (C2B): ويمكن من خلالها بيع المستهلكين لمنتجاتهم وخدماتهم للشركات المختلفة لشرائها، ويندرج تحت هذا النوع (C2B2C) بحيث تعود المنتجات التي قامت الشركات بشرائها إلى مستهلكين جدد.
  • التجارة الالكترونية بين الشركات والهيئات الحكومية (B2A): وهو ما يتعلق بالوثائق والسجلات القانونية ومعاملات الضمان الاجتماعي، ويوفر هذا النوع من التجارة الكثير من الوقت والجهد في تنفيذ هذه المعاملات.
  • التجارة الالكترونية بين المستهلك والإدارات (C2A): وتضم جميع المعاملات التي تتم بين الأفراد والهيئات الحكومية، وتشمل هذه المعاملات ما يخص التعليم عن بعد والضمان الاجتماعي وسداد المدفوعات من الضرائب والخدمات الصحية وغيرها.
  • التجارة الالكترونية من خلال الهاتف المحمول: وهي من أكثر أنواع التجارة الالكترونية شيوعًا في وقتنا الحالي، وتشمل جميع أنواع التسويق الالكتروني والخدمات المصرفية والمدفوعات، وتسمح بإتمام المعاملات عبر الرسائل النصية أو الصوتية.

مزايا التجارة الالكترونية

تتمتع التجارة الالكترونية بمجموعة من المزايا المتوفرة على مدار الساعة ومن أي مكان في العالم، ومن هذه المزايا:

  • السرعة: من أهم ما يميز مواقع التجارة الالكترونية هي سرعة الوصول، حيث يتم تحميل صفحة المنتج وصفحة المتجر في ثوانٍ قليلة ومن خلال بضع نقرات، وهذا عكس المتاجر العادية التي قد تتسبب بالتأخر في عملية البيع والشراء بسبب الازدحام في بعض الأحيان.
  • التوفر الدائم: فجميع مواقع التجارة الالكترونية تعمل على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع، الأمر الذي يسمح للمستهلكين بالتسوق في أي وقت، ما عدا الأوقات التي تتعرض فيها هذه المواقع للصيانة.
  • التوفر الواسع: حيث تعرض مواقع التجارة الالكترونية مجموعات واسعة ومتنوعة من المنتجات التي تزيد من فرص الشراء من قبل المستهلكين، ويتم شحن هذه المنتجات بعد إتمام عملية الشراء من المستودع.
  • ميزة البحث: حيث يمكن للعملاء البحث عما يريدون بسهولة للعثور على المنتج المطلوب، كما يمكن معرفة جميع المعلومات التي تخص المنتج مثل محتوياته ومدة صلاحيته وغيرها من المعلومات من خلال صفحات مختصة بذلك.

عيوب التجارة الالكترونية

على الرغم من المزايا العديدة التي تقدمها التجارة الالكترونية إلا أنها لا تخلو من العيوب والتي من أهمها:

  • عدم القدرة على لمس المنتج أو رؤيته: حيث تعتبر تجربة الأشياء على أرض الواقع أفضل بكثير من رؤيتها بالصور، مثل القيام بتجربة الأدوات الكهربائية قبل شرائها، وقد يضطر المستهلك لتحمل عبء تكلفة إعادة الشحن في حال عدم رضاه عن المنتج الذي قام بشرائه.
  • الخدمة المحدودة: فقد توجد بعض الاستفسارات عن منتج معين، ويتم عندها التواصل مع المدير المسؤول عن المتجر للإجابة عن هذه الاستفسارات والحصول على المساعدة المطلوبة، إلا أن الموقع قد لا يوفر هذه الخدمة إلا خلال ساعات معينة من اليوم، الأمر الذي يجعل من خدمة العملاء محدودة.
  • الانتظار: لأن العميل في هذه الحالة مضطر إلى الانتظار حتى تتم عملية شحن المنتج، وبالتالي فإن الحصول على المنتج لا يكون فوريًا بعكس المتاجر العادية.
  • الاحتيال: فقد تتعرض بعض المواقع الخاصة بالتجارة الالكترونية إلى القرصنة، وبيع منتجات مقلدة على أنها أصلية، وقد تتمكن هذه المواقع في بعض الأحيان من الحصول على معلومات بطاقة ائتمان العملاء.

أشهر المتاجر الالكترونية

هناك العديد من المواقع التي تعمل على مبدأ التجارة الالكترونية، ويتوجب عليك اختيار أفضلها من حيث الدقة وسهولة التكيف مع الخدمات وتقييمات العملاء وتحديد وسيلة الدفع المناسبة، ومن أشهر المتاجر الالكترونية التي حققت نجاحًا باهرًا على المستوى العربي والعالمي:

  • موقع أمازون Amazon.
  • موقع علي بابا Alibaba.
  • موقع إيباي Ebay.
  • موقع والمارت Walmart.
  • موقع سيفي Sivvi.
  • موقع جوميا Jumia.
  • موقع سوق Souq والذي تم بيعه لشركة أمازون.

وبهذا نكون قد قدمنا لكم معلومات كافية عن مفهوم التجارة الالكترونية، وما هي أنواعها وأهم المزايا التي تتمتع بها، والعيوب التي يمكن أن تحملها للمستخدم وأسماء أشهر المتاجر الالكترونية.

عن الكاتب:

سارة محمد
سارة محمد
حاصلة على إجازة في الاقتصاد أحب القراءة وعندي معرفة واسعة في مجال كتابة المقالات
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا