أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud

أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud

أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud

سنتعرف اليوم علي أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud، حيث تنتمي أقراص سيردالود إلى زمرة مرخيات العضلات الهيكلية حيث تخفف التشنجات العضلية المزمنة أو فرط التوتر التشنجي المترافق مع التصلب المتعدد، أو الأذيات العصبية الأخرى.

يعمل دواء سيردالود بشكل أساسي على الجملة العصبية المركزية، ويعطى لتسكين آلام الظهر وتيبس عضلاته، وتسكين آلام الرقبة وتشنجاتها، وأيضًا أذيات الحبل الشوكي.

التركيب العلمي لـ أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud:

يحتوي كل قرص من دواء سيردالود على 2 أو 4 ملغ من مركب التيزانيدين الذي يعتبر من الأدوية الشادة لمستقبلات ألفا 2 الأدرينالينية، إن تثبيط هذه المستقبلات على مستوى الدماغ والنخاع الشوكي يخفف الإشارات العصبية المنقولة عبر الحبل الشوكي إلى العضلات، و بالتالي تسبب استرخاء العضلات الهيكلية وتخفيف التشنج العضلي.

الجرعة وطريقة الإعطاء:

يعطى قرص 2 ملغ أو قرص 4ملغ من دواء سيردالود بجرعة أولية مرة مساء قبل النوم، تزاد الجرعة حسب الاستجابة بفواصل 3 إلى 4 أيام على الأقل، حتى نصل إلى الجرعة العلاجية المطلوبة والتي ممكن أن تصل إلى 24 ملغ في اليوم مقسمة على عدة جرعات، وتبلغ الجرعة القصوى من دواء سيردالود 36 ملغ في اليوم.

الاستطبابات لـ أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud:

توصف أقراص سيردالود في حالات:

  • الانقباضات العضلية المؤلمة وتشنج العضلات.
  • التوتر العصبي الناتج عن بعض الاضطرابات العصبية مثل التصلب اللويحي المتعدد والاعتلال النخاعي المزمن، و الشلل الدماغي و السكتات الدماغية.
  • علاج مساعد في حالة الصداع النصفي.
  • تخفيف تيبس الرقبة.
  • علاج آلام أسفل الظهر وآلام العمود الفقري.
  • تخفيف ألم العصب الخامس.

الأعراض الجانبية لـ أقراص سيردالود للتشنج العضلي Sirdalud:

قد يسبب تناول أقراص سيردالود بعض الأعراض الجانبية تتمثل ب:

  • غثيان واضطرابات معدية معوية.
  • جفاف الحلق والفم.
  • دوخة وعدم توازن عند القيام من وضع الجلوس.
  • دوار ونعاس وميل إلى النوم.
  • هبوط ضغط.
  • تفاعلات تحسسية نتيجة التحسس من المادة الفعالة.
  • هلاوس بصرية.
  • التهاب في الكبد قد يصل لمرحلة الفشل الكبدي.

مضادات الاستطباب:

  • لا يستخدم الدواء أثناء فترة الحمل أو الإرضاع.
  • تسبب اقراص سيردالود النعاس لذلك يفضل عدم قيادة السيارة أو ممارسة الأعمال التي تتطلب اليقظة والحذر.
  • لا يعطى لمرضى اختلال وظائف الكبد.
  • القصور الكلوي.
  • لا يعطى للأطفال ولا المسنين.

يحفظ الدواء بعيدًا عن متناول الأطفال ويجب عدم استخدامه دون إشراف طبي دقيق، ويفضل عدم مشاركته مع الأدوية التي تسبب التهدئة والنعاس لتجنب زيادة خطر الدوخة.

قوقل نيوز

تابعنا الأن

تعليقات (0)

إغلاق
إنضم لقناتنا على تيليجرام
Quizatii

كويزاتي - Quizatii

هل تبحث عن التسلية والمعرفة في نفس الوقت؟ تطبيق "كويزاتي" هو الحل!

تحميل