السبت, يوليو 2, 2022
فنجانجمال وعنايةغسول هيمالايا للبشرة: المميزات والأضرار

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

9,887المعجبينإعجاب
9,815المتابعينتابع
193المتابعينتابع

غسول هيمالايا للبشرة: المميزات والأضرار

غسول هيمالايا للبشرة: المميزات والأضرار

تُعدّ بشرة الوجه إحدى العلامات المميزة عندَ الأفراد، لأنّ أول شيء ينظر إليهِ الطرف الآخر هوَ الوجه بشكلٍ عام، ولأنّ الحصول على بشرةٍ مشرقة ونظيفة لم يعد أمراً مستحيلاً بسبب التطوّرات الطبيّة والتقنيات التجميلية الحديثة والروتينات المنتظمة لأنواع البشرة، يسعى الأفراد إلى اختيار منتجاتٍ موثوقة لها أثر إيجابي على بشرتهم ولا تُسبب لهم أي ردود فعل تحسسية.

ومنّ الجدير بالذكر، تسعى السيدات إلى الاهتمام ببشرتهنّ في بداية عمر العشرين، لأنّ التغيّرات الهرمونية التي تطرأ على حالتهنّ الجسدية والنفسية تُسبب ظهور حبوب متهيّجة وبثور سوداء، كما أنَ الضغط النفسي عندَ الأمهات والتوتر يتسبب بظهور علامات التقدّم في السن، بالإضافة لعدّة عادات سيئة يتّبعها الفرد {كالسهر الأوقاتٍ طويلة، استهلاك الكحول والتدخين، النوم دون تنظيف الوجه، إهمال الصحة الداخلية للجسد}.

ونوّد الإشارة، أنه نظراً لتعدّد أنواع الغسول المتواجد في الصيدليات وعلى شبكة الإنترنت، تبحث السيدات عن أفضل أنواع الغسول للوجه، ويوجد غسول لطيف على الجلد يُسمى الهيمالايا ولهُ نتائج إيجابية على البشرة، كونهُ مكوّن من موادٍ طبيعية وأعشاب مدروسة بعناية من قِبَل الخبراء، ولذلك ما المقصود بغسول هيمالايا للبشرة؟ وما هي أفضل 6 فوائد جمالية لهُ؟ وما هي أنواعه؟ وطريقة استخدامه؟

غسول هيمالايا للوجه

ما المقصود بغسول الهيمالايا للبشرة Himalaya؟

يتم استخدام هذا الغسول على نطاقٍ واسع، نظراً لتركيبته العشبية المستخرجة من وسط الطبيعة، تمَ تحضير هذا الغسول من قِبَل السيد منال في عام 1930، فقد كانَ مهووساً بالطبيعة وبأنها قادرة على الشفاء وعلاج المشاكل الجلدية التي يُعاني منها البشر.

وبالفعل كانت نظريته صحيحة، وبدأَ بتحضير غسول الهيمالايا الذي يحتوي على الجلسرين والكركم وأوراق النيم وأمونيوم لوريل سلفات، فكل مكوّن بهِ لهُ خصائصه العلاجية للجلد.

ما هي أفضل 6 فوائد جمالية لغسول هيمالايا؟

بعدَ تجربته لاحظَ الأفراد أنَ بشرتهم ازدادت تحسناً مقارنةً بالسابق، فمن أفضل فوائده:

مدّ الغذاء اللازم للبشرة:

لأنّ بشرة الوجه تفتقر للفيتامينات في أغلب الأحيان، يُمكن لغسول الهيمالايا أن يُعوّض النقص كونهُ مصنوع من خلاصة الأعشاب المغذّية.

نعومة البشرة:

بعدَ الانتهاء من غسيل البشرة بالهيمالايا، ستُلاحظين أنّ بشرتك ناعمة كبشرة الأطفال، ويعود السبب في ذلك إلى تقشير الطبقة السطحية للجلد والتخلص منّ الأوساخ والقشور الميتة المتراكمة على الجلد.

تطهير المسامات:

لهذا الغسول تأثير فعّال في تطهير مسامات الجلد منّ الأوساخ والبكتيريا، تعتقد بعض السيدات أنّ غسول الوجه بالماء كافٍ لإزالة المكياج، وبالتالي ينتج عن هذا التصرف الخاطئ حبوب ومسامات واسعة وبثور وجلد ميت، فبعدَ الانتظام على غسول الهيمالايا سيُسهم في تجديد خلايا البشرة وتطهيرها منّ الملوّثات الخارجية العالقة عليها.

توحيد اللون:

تتعرّض البشرة لآثار التصبغات واللون الداكن بسبب أشعة الشمس الحارّة نهاراً وإهمال كريم الحماية، وتنتج التصبغات أيضاً عن ندبات حب الشباب، ولكن أثناءَ تجربة غسول الهيمالايا سيُساعدك في تفتيح البشرة وإزالة أي لونٍ داكنٍ بها، كما يمنحكِ الانتعاش والنضارة أيضاً.

ترطيب البشرة:

بسبب خواصه العشبية واحتوائه على زيت البردقوش لهُ دور في الحدّ من جفاف الجلد وإعادة الحيوية لبشرة الوجه، كما أنهُ فعّال لأصحاب البشرة الدهنية الذينَ يُعانون منّ الزيوت المتراكمة في الجبهة والخدين، فهوَ يُقلّل من إفرازها.

مناسب للبشرة الحساسة:

أصحاب هذه البشرة يُعانون من حساسيةٍ مفرطة تجاهَ المنتجات التي يستخدمونها، فلا تُلائم بشرتهم بسبب مكوّناتها التي تُسبب التهيّج، ولكن غسول الهيمالايا هوَ خيار مميز لهؤلاء الأشخاص، كونهُ لا يحتوي على الصوديوم أو البارابين أو مواد إضافية.

ما هي أبرز أضرار غسول هيمالايا للبشرة؟

في الحقيقة لا توجد أضرار خطيرة لهذا الغسول، لأنهُ آمن على جميع أنواع البشرة، ولكن يُفضّل تجنبه في الحالات الآتية:

  • لا تضع غسول الهيمالايا على بشرةٍ جافة، حاول طبطبة وجهك بالماء أولاً ومن ثمَ كمية قليلة منهُ والبدء بتوزيعها.
  • إذا خضعتَ لجلسة علاج للبشرة أو تنظيف أو إزالة الشعر الزائد، يجب الابتعاد عن استخدامه لمدة 24 ساعة حتى لا تشعر بالاحمرار والتهيّج.
  • إذا كنتَ مُصاباً بجروحٍ عميقة أو خدوش طفيفة، يجب الابتعاد عنه والاكتفاء بالماء فقط.
  • يُفضّل تجنب لمس هذا المنتج للأنف أو العينين منّ الداخل، لأنهُ يتسبب بتهيّجٍ حادّ.

ما هيَ أنواع غسول هيمالايا للبشرة؟

توجد عدّة أنواع مختلفة لهذا المنتج الرائع، وكل نوع منها لهُ استخداماته، مثل:

  • غسول هيمالايا بخلاصة الخيار والصبار: مخصص لأصحاب البشرة الجافة، كونهُ يُساعد على ترطيبها وانتعاشها وتجديد الخلايا.
  • غسول هيمالايا بخلاصة الكركم والنيم: منّ الخيارات الرائعة لأصحاب البشرة الدهنية، لأنهُ يُساعد على تنظيم إفراز الزيوت وإزالة البثور وتقشير الطبقة السطحية من أجل إزالة الندبات والبقع.
  • غسول هيمالايا بالعسل والليمون: يُفضّل استخدامه لأصحاب البشرة المختلطة، لأنها جافة منّ الأطراف وتُفرز الزيوت منّ المنتصف، يُسهم في تجفيف الزيت وتنعيم الجلد وتنظيف المسامات بعمق.
  • غسول هيمالايا بالعرقسوس: يُمكن استخدامه بهدف الحصول على بشرةٍ مشرقة، كونهُ يزيد من تدّفق الدم إليها ويُقلّل من ظهور التجاعيد ويمنحها الحيوية.
  • غسول هيمالايا بالفراولة: يُفضّل استخدامه في فصل الصيف وخاصةً من قِبَل الأفراد الذينَ يعيشون في الدول الحارّة، لأنهُ يُساعدهم في قضاء وقت أطول دون إفراز البشرة للزيوت والدهون، ويمنح شعور بالانتعاش.
  • غسول هيمالايا بالمشمش: يُناسب جميع أنواع البشرة، فهوَ لطيف ذو قوامٍ خفيف ويُسهم في تغذية الجلد كونهُ غني بالفيتامينات، ويُساعد على تفتيح اللون أيضاً.

ما هي طريقة استخدام غسول هيمالايا للبشرة؟

  • في البداية يجب تنظيف البشرة بالغسول الزيتي السائل وإزالة أي بقايا مكياج.
  • يجب الطبطبة بالماء أولاً ومن ثمَ وضع كمية مناسبة على الأصابع والبدء بالتدليك بشكلٍ دائري ولطيف.
  • غسل الوجه جيداً بالماء الفاتر منّ الرغوة، ومن ثمَ استخدام كريم ترطيب بحسب نوع البشرة.
  • يُفضّل استخدام غسول هيمالايا مرتين يومياً، مرة قبلَ النوم ومرة بعدَ الاستيقاظ.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا