١٠ مهارات يجب أن تتوافر في كل إعلامي ناجح ومميز

١٠ مهارات يجب أن تتوافر في كل إعلامي ناجح ومميز
()

يعد الإعلامي الوسيلة التي تنقل الأخبار والمعلومات إلى المشاهدين من كافة أنحاء العالم بطريقة سهلة ومبسطة يفهمها الجمهور، كما أن الإعلامي يلعب دوراً أساسياً في التواصل مع الآخرين من جميع الفئات والأعمار ومختلف العقائد.

ويتميز الإعلامي الناجح باللباقة والشفافية والموضوعية تجاه أي حدث، كما أنه يدرك جميع الأمور في حياته المهنية وقادر على فصل مشاعره وآراءه الشخصية عن أي حدث يتعرض له سواء كان في كتابة تقرير صحفي أو مقال صحفي أو حتى مراسل من أرض الحدث، ولكن كل إعلامي ناجح ومميز يجب أن يمتلك مهارات معينة ليتفوق في حياته المهنية فماهي هذه المهارات التي عليه أن يمتلكها؟

عزيزي القارئ ..نقدم لكَ في هذا المقال أهم ١٠ مهارات على كل إعلامي أن يتقنها ليصبح شخصاً ناجحاً ومميزاً في حياته المهنية وهي :

١- إتقان اللغة العربية:

على كل إعلامي ناجح أن يتقن اللغة العربية وقواعدها بشكل تفصيلي وخاصةً نطق الأحرف وتشكيلها، كما أنه يجب عليه أن يتحدث باللغة العربية الفصحى التي تكون خالية من المفردات الصعبة لأن الجمهور الذي يسمع أو يشاهد ما يقوله الإعلامي ليسَ بالضرورة أن يكون متعلماً أو طبيباً بل من الممكن أن يكون عجوزاً أو ربة منزل، فمن هنا يجب عليه استخدام اللغة الفصحى المفهومة للمشاهد أو المستمع، علاوة على ذلك عليه الإلمام بهذه اللغة فهي التي تميز الإعلامي الناجح عن غيره من الإعلاميين الذين يتحدثون باللهجة العامية، فماعليه إلا التدرب بشكل يومي على النطق الصحيح لمخارج الأحرف.

٢- نبرة الصوت:

الصوت هو الذي يميز الإعلامي الناجح عن غيره من الإعلاميين، فالصوت هو مفتاح النجاح لكل إعلامي عليهِ إتقان فن التحكم بالصوت وبالنبرة التي يتكلم بها، حيث أنه لا يتبع وتيرة واحدة منخفضة أو عالية لا تشعر المشاهد أو المستمع إلا بالملل بل عليه أن يمتلك صوت جهوري واضح وقوي ومفهوم خارج من البطن، وهناك الكثير من الكورسات المجانية عبر شبكة الإنترنت تحتوي على التمارين الصوتية وفن التحكم بالصوت.

٣- إتقان اللغة الانكليزية:

جميعنا نعلم أهمية اللغة الانكليزية في الوقت الحالي فهي لغة عالمية على كل إعلامي ناجح إتقانها وممارستها يومياً وخاصة إتقان فن المحادثة والتواصل مع الآخرين من بلدان مختلفة فهي ستفتح الأبواب أمامه إلى الشهرة والعالمية لا أن ينحصر فقط في مكان واحد، علاوة على ذلك توجد الكثير من القنوات الفضائية والإعلامية العالمية تطلب إعلاميين متقنين للغة الانكليزية من شتّى أنحاء العالم للعمل معهم.

٤- المعرفة الواسعة:

من أهم المهارات التي يجب أن يمتلكها كل إعلامي ناجح هي الثقافة الواسعة والإلمام بكافة المجالات المختلفة {كالطب، العلوم، الفلسفة، الفيزياء، الأدب، اللغات، المجتمع} عليهِ القراءة يومياً وتخصيص مقدار ساعتين من الزمن لقراءة المقالات المتنوعة و الجرائد الصباحية و الكتب العلمية وتصفح مواقع الانترنت بشكل يومي للاطلاع على كل ما هو جديد، فهذه المعرفة الواسعة ستنمي ذهن الإعلامي وتجعله ذو ثقافة وعلم ومعرفة بما يحدث من حوله وأي حوار عمل ينجح في مناقشته كونه يمتلك كم كبير من المعلومات في مختلف المجالات.

٥- الموضوعية:

من أساسيات الإعلامي الناجح هي الشفافية والموضوعية تجاه أي حدث أو موقف يحصل معه سواء في كتابة تقارير أو مقالات أو حوار إعلامي، عليه الحذر من التمسك بآراءه وأفكاره فهو حتماً سيفشل أو التمسك بعقيدة ما أو جماعة ما وتفضيلها عن غيرها من الجماعات، بل يجب أن يكون موضوعياً وشفافاً في التعامل مع الأحداث ويروي الحدث من جميع الاتجاهات ويستمع إلى آراء الآخرين قبل رأيه ليس من اتجاه واحد أو حسب وجهة نظره هو فقط.

٦- القدرة على التعامل مع المواقف:

عليه إتقان فن التعامل مع أي موقف يحدث معه سواء كان حدث إيجابي أو حتى سلبي، فالكثير من المذيعين والإعلاميين المعروفين يتعرضون لمواقف محرجة وصادمة على الهواء مباشرة كاتصال مزعج أو ضيف مفاجئ أو سقوطه في الاستوديو أو المايك لا يعمل أو النص غير موجود أو الشاشة لا تعمل، كل هذه المواقف عليه التعامل معها بمرونة وأن يكون جاهزاً لأي حدث مفاجئ لا أن ينصدم أو يتوتر أو يتلعثم في الحديث فمن مهارات المذيع الناجح أخذ المواقف المحرجة بروح رياضية ومرنة أمام المستمع والمشاهد.

٧- الاحترام:

{الاحترام أساس النجاح في الحياة العامة والحياة المهنية} على كل إعلامي احترام وجهة نظر الطرف الآخر في الحوار والاستماع له حتى نهاية الحديث لا أن يقاطعه ويغضب عليه ويقوم بمجادلته فهذا عنوان الفشل، عليه أن يكون سلساً في التعامل مع الآخرين متفهم لوجهات النظر ويمتلك طريقة رد هادئة ومحترمة تعبر عن وجهة نظره فاحترام الضيف يعبر عن لباقة المذيع وإبداعه في الاصغاء والحوار ويمنح القناة سمعة جيدة بإعلاميها المميزين.

٨- الصدق:

الصدق من أهم الأشياء التي يجب أن يعتمدها المذيع في نقل الأخبار والمعلومات للمشاهدين، فالمشاهد ينتظر الخبر الصحيح والصادق حول حادثة معينة، على كل مذيع أن يخاف من الله قبل نطق أي كلمة أو أي خبر مزيف لتشويه سمعة الطرف الآخر، فالكثير من القنوات الفضائية تعتمد على الأخبار المزيفة وتضليل الواقع فالخبر المزيف يشتت ذهن المشاهد والمستمع من جهة ومن جهة أخرى تفقد القناة مصداقيتها في نقل الأخبار والمعلومات وتخسر مشاهديها والمتابعين لها.

٩- المظهر اللائق:

بالتأكيد المظهر اللائق هو ما يميز الإعلامي، فالعناية بالجسد والرائحة المميزة واللباس الأنيق هو سحر الإعلامي، ويفضل دائماً ارتداء الملابس الرسمية والمريحة واللائقة في مكان العمل، فالإعلامي ذو المظهر اللائق يخطف الأنظار من حوله بسبب الكاريزما الخارجية لمظهره.

١٠الاستفادة من تجارب الآخرين:

على كل إعلامي أن يمتلك أصدقاء من مختلف المجالات وخاصة من الوسط الإعلامي، يمكنه الاستفادة من تجارب الإعلاميين المميزين الأكبر سناً منه من حيث الثقافة والنصائح المهمة والتجارب الفاشلة التي واجهوها والتحذيرات التي عليه أن يتخذها، فوجود الأصدقاء والاستماع إلى تجارب الآخرين ستزيد من ثقافة الإعلامي وتوسع مداركه العقلية فيما يجب عليه أن يفعله وما لا يجب أن يفعله.

هنا أيضاً بعض المميزات الأساسية التي يتميز بها كل إعلامي ناجح:

  • أن يكون صبوراً في مكان العمل، في التعامل مع الناس، مع نفسه، في أرض الحدث لا أن يستعجل الأشياء لإنهاء مهمته.
  • أن يكون حالماً بالمستقبل يعمل على تطوير ذاته يومياً ويقرأ الكثير حول مجال تخصصه ويتعلم الأشياء الجديدة والمهارات التي عليه أن يتقنها.
  • يحاول تعلم لغة إضافية إلى جانب العربية والانكليزية {كاللغة الألمانية أو الروسية أو الفرنسية}.
  • عليه أن يكون سريع البديهة في تلقي المعلومات من الآخرين.
  • عليه أن يكون شجاعاً ولا يخاف من قول الحقيقة أو من الوقوف أمام الكاميرا فمن مميزات الإعلامي الناجح الجرأة والشجاعة.
  • عدم محاكاة الآخرين عليه أن يبدع في عمله لترك بصمته الخاصة واسمه اللامع.
  • عدم التعالي على الآخرين، فالاحترام ومساعدة الناس تعبر عن ذوق الإعلامي ورقيّه.
  • عليه الالتزام بالعمل والمغادرة في الموعد المحدد لا أن يتأخر أو يتغيب كثيراً لكي لايعتبره البعض كسولاً.
  • أن يكون شغوفاً في عمله ويعمل من قلبه، فالإعلام يحتاج إلى الحب من الإعلامي نفسه ليحبه الجماهير.

وأخيراً .. بعد أن وصلنا إلى نهاية المقال وتعرّفنا على أهم المهارات التي يجب أن يمتلكها كل إعلامي ناجح ومميز .. نتمنى أن يعجبكم أيها المبدعون.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق