مرض بهجت؛ أسبابه وكيفية تشخيصه وعلاجه وأفضل الأدوية المستخدمة لعلاجه

مرض بهجت؛ اضطراب نادر يسبب التهاب الأوعية الدموية في أنحاء الجسم، ويظهر بأعراض متنوعة مثل قرح الفم والعين والتناسلية وطفح جلدي، ما هي أسبابه وأعراضه وعلاجه.

[faharasbio]

مرض بهجت؛ من بين الأمراض المناعية التي تضر بصحة الإنسان، يبرز مرض بهجت (behcet’s disease) كمرض نادر يسبب التهابات في الأوعية الدموية في أجزاء مختلفة من الجسم، لذلك سنعرفك في السطور التالية أسبابه وأعراضه وكيفية تشخيصه وعلاجه وتفاصيل أخرى عن مرض بهجت.


تعريف متلازمة بهجت

مرض بهجت (behcet’s syndrome) هو اضطراب نادر ينجم عن التهاب الأوعية الدموية في أنحاء الجسم، سواء كانت صغيرة أو كبيرة، ولكنه يصيب بشكل أكبر الأوعية الصغيرة. هذا المرض سمي على اسم الطبيب التركي “Hulusi Behçet” الذي اكتشفه في عام 1937، عندما رصد مجموعة من الأعراض المشتركة بين بعض المرضى، مثل قرح الفم والأعضاء التناسلية والتهاب العين. فهو يعتبر مرض شائع في مناطق الشرق الأوسط، شرق المتوسط وشرق آسيا.


أسباب مرض بهجت

صورة تظهر طفح جلدي على الجسم الذي يعتبر من تأثير مرض بهجت، فما هي أسباب مرض بهجت.

العلماء لا يزالون يبحثون عن أسباب هذا المرض، ولكنهم يعتقدون أنه يرتبط بخلل في المناعة الذاتية، التي تهاجم خلايا الجسم بدلا من حمايتها. هذا الخلل قد ينشط بسبب عوامل بيئية مثل العدوى. كما وجد أن هناك عامل وراثي مهم، وهو جين “HLA-B51″، الذي يوجد في نسبة كبيرة من المصابين، خصوصا في الشرق الأوسط وشرق آسيا.

بإمكاننا تلخيص أسباب مرض بهجت في ثلاث نقاط:

  • الوراثة.
  • البيئة.
  • المناعة الذاتية.

“اقرأ أيضاً: ما هو مرض الميسينيا


أعراض متلازمة بهجت

متلازمة بهجت تسبب أعراض متعددة في أجزاء مختلفة من الجسم، سنعرفك على أبرز 5 أعراض لهذه المتلازمة هي كالتالي:

  • قرح في الفم والأعضاء التناسلية: تظهر بشكل متكرر وتستمر لأسبوعين، وهي من أكثر الأعراض شيوعا في هذا المرض.
  • التهاب في العين: يصيب طبقة العنبية ويسبب إحمرار وألم في العينين، وقد يؤدي إلى فقدان البصر إذا لم يتم علاجه.
  • التهاب في المفاصل: يصيب الركبة والرسغ والكاحل، وقد يزول بعد عدة أسابيع.
  • قرح في الجهاز الهضمي: تحدث في القولون وتسبب نزيف وإسهال (Diarrhea)
  • التهاب في الأوعية الدموية: يصيب الشرايين والأوردة، وقد يتسبب في تكون جلطات دموية في الرجلين أو الرئة.

“اطلع على: ما هو مرض لايم؛ أهم الأعراض، طرق 


كيفية تشخيص مرض بهجت

صورة تظهر فيها أعراض مرض بهجت على مل من العين والفم واللسان.

تشخيص متلازمة بهجت يعتمد على الأعراض الظاهرة للمريض، وليس على فحوصات معملية. وهذا يجعل التشخيص صعب، لأن الأعراض قد لا تكون موجودة في نفس الوقت. لذلك، وضعت الجمعية الأمريكية لمرض بهجت مجموعة من المعايير الدولية لمساعدة الأطباء على تحديد المرض. وهي:

  • حدوث قرح فموية ثلاث مرات على الأقل في السنة.
    • وجود اثنتين على الأقل من هذه المعايير:
    • حدوث قرح تناسلية متكررة.
    • حدوث قرح أو التهابات جلدية غير قابلة للشفاء بالكورتيزون.
    • حدوث التهابات في العين.
    • إظهار رد فعل إيجابي لاختبار باثيرجي.

اختبار باثيرجي هو اختبار يستخدم إبرة لإحداث ثقب في الجلد، ثم يتم فحص المكان بعد يومين. إذا كان هناك انتفاخ أحمر، فهذا يدل على رد فعل إيجابي.


كيفية علاج مرض بهجت

يحتاج علاجه تدخلًا طبيًا من مجموعة من الأطباء المختصين في مجالات مختلفة مثل:

  • طبيب المناعة.
  • طبيب الجلدية.
  • طبيب العيون.
  • طبيب الفم والأسنان.

“قد يهمك أيضاً: ما هو مرض النكاف


الإجراءات الدوائية لعلاج متلازمةبهجت

هناك عدة أنواع من الأدوية التي تستخدم لعلاج هذا المرض، وهي:

  • الكورتيزون: هو دواء يخفف من التهاب الأوعية الدموية، والذي يسبب معظم أعراض متلازمة بهجت.
  • مثبطات المناعة: هي أدوية تقلل من نشاط المناعة الذاتية، التي تهاجم خلايا الجسم بدلا من حمايتها، وبالتالي تقلل من شدة أعراضه.
  • العلاجات البيولوجية: هي أدوية حديثة تستخدم لعلاج الأمراض المناعية، مثل دواء الإنفليكسيماب (Infliximab) وألفا انترفيرون (Alpha interferon).

تقوم تلك الأدوية باستهداف الأجسام المضادة التي تؤدي إلى حدوث التهابات الأوعية الدموية.


ختاماً، نأمل أن تكون قد استفدت من المعلومات التي تم ذكرها عن مرض بهجت وكيفية التعامل معه وتشخيصه وعلاجه وأعراضه وأفضل الأدوية المستخدمة في علاجه، فهو مرض مزمن يحتاج إلى عناية طبية ووقاية شخصية.

[ppc_referral_link]