أفضل 8 نصائح لزيادة معدل الذكاء

[faharasbio]

نصائح لزيادة معدل الذكاء

هل تُريد أن تُصبح شخصاً ناجحاً في حياتك المهنية؟ هل تُريد أن تستغل كل فرصة ذهبية تأتي إليكَ في هذه الحياة على أكمل وجه؟ الجواب سيكون بالتأكيد نعم، فلا يوجد إنسان يتمنى أن تكون قدراته في الذكاء منخفضة، فالإنسان بطبعه يُولد بقدراتٍ عقلية تجعلهُ يكتسب المعلومات من والديه ومن ثمَ يكبر ويتوّسع مدى ذكائه معه من خلال عمليات التخطيط والتحليل والاستنتاج وكيفية التصرف في المواقف الحياتية.

ومنَ الجدير بالذكر، أن بعض الأفراد يعتقد أنَ مستوى ذكائهم محدود، وأنَ أصدقائهم في العمل أو الجامعة يتفوقون عليهم لأنَ ذكائهم أعلى، وأنَ الذكاء هوَ أمر وراثي ولا يُمكن التدخل بهِ، ولكن على العكس فإنَ كل إنسان قادر أن يُصبح ذكياً ومتعلماً ومثقفاً ومُلّماً بجميع المعلومات التي يحتاجها في حياته.

فإذا قارننا بينَ اثنين منَ الأشخاص لديهم نفس مستويات الذكاء، ولكن واحد منهم بدأَ رحلته في القراءة والتعلم وإجراء التجارب والخوض في متعة الحياة واستخدام أساليب وألعاب تزيد من الذكاء، والشخص الآخر يقضي معظم يومه في النوم ومشاهدة التلفاز والتدخل في شؤون الآخرين، هل يُمكن أن يبقيا في نفس مستويات الذكاء؟ بالطبع لا، فإنَ الشخص المجتهد تزيد قدراته العقلية ومعدل ذكائه مقارنةً بالطرف الثاني، فما هيَ أفضل 8 نصائح لزيادة معدل الذكاء؟

أفضل 8 نصائح لزيادة معدل الذكاء

أفضل 8 نصائح لزيادة معدل الذكاء

صديقي القارئ،، إذا كنتَ تُريد زيادة مستوى ذكائك،، ولكنكَ تُواجه صعوبة من أينَ تبدأ، نُقدّم لكَ في هذا المقال أفضل 8 نصائح عليكَ اتباعها لزيادة ذكائك أكثر:

كوّن عقلية منفتحة:

من أهم النصائح لزيادة معدل الذكاء هوَ تكوين العقلية المنفتحة، أي بمعنى أن تبتعد عن التعصب نهائياً، فالتعصب في رأي أو فكرة ما لن يُوّلد لكَ إلّا المشاكل في ظل مجتمع مليء بالثقافات والعادات والتقاليد، حاول أن تُكوّن فكرتك حولَ أي موضوعٍ ولكن بالمقابل ابحث أكثر عن صحتّها وعن آراء الآخرين فيها، فكل إنسان مُخالف لرأيك لا يعني أنهُ عدوك بل لكل إنسان وجه نظر معينة، وإذا كنتَ ذو شخصيةٍ منفتحة على العالم ستكتسب الكثير منَ المعلومات والحقائق وتخوض في نقاشاتٍ عميقة وتتعرّف على أفكارٍ جديدة لم تكن تُفكر بها من قبل.

غيّر روتينك:

منَ المعروف أنَ الروتين اليومي ممل ومستفز في أحيانٍ كثيرة، فيدفع الإنسان للاكتئاب بسبب عدم قدرته على إيجاد أي حل، فبعض الأشخاص يبدأ يومهم بالعمل وينتهي بالعمل، ولذلك حاول أن تُغيّر أشياء بسيطة في روتينك، على سبيل المثال إذا كنتَ تذهب إلى العمل في الحافلة حاول أن تذهب إليه مشياً على الأقدام إذا لم يكن بعيداً عنك، أو إذا كنتَ تُشاهد التلفاز مساءً اذهب وشاهد فيلماً وثائقياً معَ أحد أصدقائك في المقهى، فالتغيير سيُسهم في اكتساب أشياء جديدة وتعلم تجارب حياتية مختلفة لم تكن تدري بها عندما تُقضي أوقاتك في المنزل والعمل.

اعتمد على عقلك:

إنَ الوضع الحالي غير مبشر بالخير أبداً لدى بعض الأفراد، فإذا كانوا يُريدون الذهاب إلى الشارع المجاور لمنزلهم يستخدمون تقنية خرائط جوجل، لذلك كن مختلفاً هذه المرة واذهب إلى مكانٍ بعيد كقريةٍ صغيرة في بلدك أو منتجع أو موقعٍ أثري، وتخلّى عن هاتفك الذكي واعتمد على عقلك في إيجاده، وإذا وقعتَ في حيرةٍ من أمرك يُمكنكَ الاستعانة بالأشخاص المتواجدين في الشارع وسؤالهم عن الطريق الصحيح، فالاعتماد على الذاكرة والقدرات العقلية أهم بكثير من عدم التفكير إلى أي وجهةٍ تذهب لأنَ جوجل سيُفكّر عنك.

تكلم مع نفسك:

منَ المُمكن أنكَ لا تعلم فوائد التكلم معَ النفس يومياً، فهذه الخطوة ستزيد من ثقتك بنفسك وقدرتك على الحوار معَ الآخرين وتذكر المعلومات بشكلٍ أكبر، ومن النصائح لزيادة معدل الذكاء عندما تستيقظ أن تحاول أن تنظر إلى المرآة وتتحدث معَ نفسك عن مخططاتك لليوم وكيفَ ستبدأ بها، وبعدَ كل إنجاز مهمة تحدث معَ نفسك عن المهمة التالية وفوائدها وكيفَ ستُنجزها على أكمل وجه، بالإضافة لضرورة القيام بهذه الخطوة أثناءَ اكتساب أي فكرة أو معلومة جديدة منَ الآخرين، فستُلاحظ أنها ترسخت في عقلك وبإمكانك استرجاعها متى ما أردت.

مارس الأنشطة الذهنية:

ما عليك إلّا تخصيص ساعة واحدة يومياً قبلَ النوم أو بعدَ الاستيقاظ، ومن ثمَ الاعتماد فيها على لعب السودوكو أو الشطرنج أو حل الألغاز أو تذكر ذكريات طفولتك أو حل الكلمات المتقاطعة، فكانَ أجدادنا لا يقومون بتنفيذ أعمالهم إلّا بعدَ قراءتهم للجريدة في الصباح الباكر وحلّ الكلمات المتقاطعة، وحاول الابتعاد عن الأجهزة الذكية في هذه الأوقات كونها ستعمل على تشتيت ذهنك وتقليل مستويات تركيزك.

اقرأ أكثر:

اجعل منَ الكتاب صديقاً مرافقاً لكَ سواءً في رحلتك أو في أوقات فراغك، فأنتَ لا تعلم أهمية القراءة في زيادة مستوى الذكاء وتنمية القدرات العقلية، فهل لكَ أن تتخيل أنهُ بإمكانك معرفة تجارب الآخرين والتعلم منها عن طريق كتاب واحد فقط؟ بإمكانك التنويع شهرياً في الكتب التي تختارها حتى تزداد ثقافتك في شتّى مجالات الحياة، ويُنصح بالتركيز على كتب التنمية الذاتية، مال وأعمال أو الكتب العلمية، وبإمكانك إضافة الروايات التشويقية إن أردت.

الحصول على الراحة:

إذا كنتَ منَ الأفراد ذوي الهمة العالية، ستبدأ في اعتماد هذه الخطوات خلالَ يومٍ واحدٍ فقط دون منح عقلك أو جسدك الراحة اللازمة، ولكن هذا الفعل خاطئ وينعكس سلباً عليك، فالضغط المتواصل على العقل سيزيد من تشتيته ولن تستفيد من أي معلومةٍ تتلقاها، فكل شيء باعتدال يعود عليكَ بالنفع، لذلك حاول تخصيص ساعتين يومياً لعمل جلسة تدليك لكامل جسدك أو ممارسة تقنيات الاسترخاء والتنفس العميق في الهواء الطلق حتى تُعيد الطاقة إلى عقلك وتُرتب الأفكار المهمة بهِ.

ابتكر أفكار جديدة:

إنَ الإبداع مرتبط بالأفكار الابتكارية، والابتكار يزيد من مستوى ذكائك من خلال التفكير والتخطيط والتنفيذ بدّقة، فالابتكار هوَ اختراع منتج أو شيء جديد يُفيد البشرية، على سبيل المثال إذا كنتَ ناجحاً في الفوتوشوب بإمكانك الاعتماد على تصميم خاص بكَ يُميّزك عن الآخرين ويُضفي لمسةً إبداعية على مجال عملك، أو إذا كنتَ صيدلانياً ناجحاً بإمكانك تجربة خلطات مفيدة للشعر والبشرة من خلال ابتكارها على شكل منتجات أو إذا كنتَ تعمل في البيزنس سيكون مديركَ في قمّة سعادته عندما تطرح عليهِ أفكاراً مميزة ومبتكرة تُساعد الشركة في التقدّم والازدهار.

قد يهمك: ما هو نوع ذكائك بحسب علم النفس؟

هل لاحظتَ الأمر كم هوَ بسيط وغير معقد؟ أنتَ من تُطلق على نفسك صفة غير جيدة وتُقارن نفسك بالآخرين وتعتقد أنهم أذكى منك، لا هم ليسوا أذكى منك بل لديهم طموح وشغف كبير يسعون إلى تحقيقه، وأنتَ لا تنتظر أبداً.. ابدأ منَ اللحظة الحالية وغيّر حياتك، فالذكاء ليسَ ثابتاً بل يتم تحفيزه بهذه الأنشطة والنصائح إذا تمَ الاعتماد عليها.

ونوّد الإشارة، بجانب هذه النصائح لزيادة معدل الذكاء عليكَ الحصول على قدرٍ كافٍ منَ النوم، وتناول الأغذية التي تزيد من نسبة الذكاء مثل السبانخ، البروكلي، الجوز، السمك، الشوكولاتة الداكنة، عصير الجوافة، الشاي الأخضر والأفوكادو، معَ ضرورة الانتظام بممارسة التمرينات الرياضية العقلية والجسدية.

{{نأمل أن يعجبكم المقال أيها الرائعون}}.

[ppc_referral_link]