التحاميل المهبلية – الفوائد الاستخدامات وأهم النصائح

34

التحاميل المهبلية – الفوائد الاستخدامات وأهم النصائح

يدخل الدواء الجسم بطرق عديدة، يمكن تناول الدواء فمويًا أو بطريق الحقن أو بالإدخال الشرجي أو المهبلي، التحاميل المهبلية هي أحد طرق إيصال الدواء، وهي تفيد في إيصال المواد الدوائية التي لايمكن ابتلاعها. التحاميل المهبلية هي شكل دوائي صلب، مصنع للاستخدام ضمن المهبل، تدخل بواسطة اليد أو باستخدام محقن خاص، وهي الطريقة الأفضل لضمان وصول التحميلة المهبلية عميقًا داخل المهبل.

تذوب التحاميل المهبلية سريعًا داخل المهبل وتؤمن امتصاصًا سريعًا للمادة الدوائية عبر المجرى الدموي. نتحدث في مقالنا عن التحاميل المهبلية، ما أهم فوائدها ودواعي استعمالها؟ كيفية الاستخدام، ونورد أفضل النصائح للحصول على أقصى فعالية.

التعريف بالتحاميل المهبلية

التحاميل المهبلية Vaginal suppositories هي شكل صيدلاني يعتبر من أنواع العلاجات الطبية، تأتي بأشكال متعددة وتكون غالبًا صلبة بيضاوية أو مخروطية الشكل، تدخل باليد أو بواسطة أداة إدخال خاصة داخل المهبل، وهي تنصهر في درجة حرارة الجسم مما يسمح بتحرر المادة الفعالة ضمن المهبل ويؤمن امتصاصها السريع للدوران الدموي.

يعد استخدام التحاميل المهبلية أمرًا بسيطًا لا يسبب الألم أو الإزعاج، وهي من الأشكال الدوائية سريعة المفعول نظرًا لسرعة امتصاصها، وهي تؤمن راحة وشفاءً من العديد من الأمراض والحالات الطبية التي تصيب المهبل.

قد يهمك: كريم avocin للالتهابات المهبلية

أشكال التحاميل المهبلية

تتوافر أشكال متعددة من التحاميل المهبلية التي توصف لاستطبابات متعددة، يمكن لهذه الأشكال أن تذوب وتنصهر بعد إدخالها ضمن المهبل بمدة قصيرة نتيجة حرارة الجسم، نذكر من هذه الأشكال:

  • الأقراص الصلبة بشكل بيضوي أو مخروطي.
  • كبسولات أو تحاميل هلامية بملمس دهني.
  • حشوة قطنية مغلفة بالمادة الدوائية.

دواعي استعمال التحاميل المهبلية

تستعمل التحاميل المهبلية في العديد من الاستطبابات ودواعي الاستعمال، من أمثلتها:

جفاف المهبل

يحدث في كل الأعمار لكنه أكثر شيوعًا عند النساء في سن الإياس، تساعد التحاميل النسائية الحاوية على مركبات مرطبة على الحفاظ على رطوبة المهبل وعنق الرحم وإبقاء درجة حموضته ضمن الحدود الطبيعية، وهناك نوعان من التحاميل النسائية المعالجة لجفاف المهبل:

تحاميل فيتامين ه

أثبتت الدراسات أن استعمال تحاميل فيتامين ه لمدة 3 أشهر يخفف جفاف المهبل وأعراض ضمور المهبل بصورة مقاربة لنتيجة استعمال المنتجات الموضعية الحاوية على الأستروجين.

التحاميل الهرمونية

هي تحاميل تحوي هرمونات نسائية تستخدم لإيصال الهرمونات المطلوبة للنساء غير القادرات على استعمال طرق العلاج الأخرى، ومن الممكن أن تستخدم لعلاج جفاف وضمور المهبل عند النساء في سن اليأس.

العدوى الفطرية المهبلية

تحتوي التحاميل المضادة للفطور المهبلية على أدوية مضادة للفطور وعدوى الخميرة وهي نوعان:

  • تحاميل تصرف دون وصفة طبية مثال الكلوتريمازول والتينيدازول والميكونازول، تكون مدة العلاج بهذه التحاميل تتراوح بين 3 و7 أيام، وقد تصل ل 14 يوم لعلاج عدوى الجهاز التناسلي الفطرية بالمبيضات البيض، يعد العلاج بهذا النوع من التحاميل آمنًا وفعالًا وهو يوفر راحةً أسرع من الأدوية الفموية بنسب أقل من الآثار الجانبية.
  • تحاميل حمض بوريك لعلاج عدوى المهبل الفطرية بالكانديدا والمبيضات البيض المقاومة للأدوية المضادة للفطريات، وهي توصف عند عدم نجاح العلاجات التقليدية في علاج العدوى الفطرية المعندة.

منع الحمل

هي تحاميل مخصصة لتحديد النسل وتحتوي عادةً مركبًا مبيدًا للنطاف يعمل على قتل الحيوانات المنوية وتشكيل مادة رغوية تصعب مرور النطاف عبر عنق الرحم، تستخدم قبل الممارسة الجنسية ب 10 دقائق إلى نصف ساعة حتى تذوب التحميلة وتطلق موادها الفعالة قبل دخول النطاف.

اقرأ أيضًا: تحاميل جاينو كانديزول Gyno Candizol 400 mg

تعليمات الاستخدام الصحيح للتحاميل المهبلية

عند استخدام هذا النوع من التحاميل سواء للاستعمال الشخصي أو لتطبيقها في المشفى للمريضة يفضل تطبيق بعض الخطوات التي من شأنها أن تجعل تطبيق اللبوس المهبلي سهلًا وغير مؤلم، وهي على الشكل التالي:

  • غسل اليدين والمنطقة العجانية بالماء الدافئ والصابون، ثم التجفيف بمنشفة نظيفة.
  • إزالة التحميلة من الغلاف.
  • في حال استخدام أداة لتطبيق التحميلة يتم وضع التحميلة في نهاية المحقن في الفتحة المخصصة.
  • يتم إمساك أداة الحقن من الجهة المقابلة لجهة التحميلة.
  • الاستلقاء على الظهر مع ثني الركبتين والمباعدة بين القدمين.
  • إدخال التحميلة او الأداة الحاوية على التحميلة برفق عميقًا داخل المهبل.
  • الضغط على مكبس الأداة لدفع التحميلة عميقًا داخل المهبل.
  • إزالة أداة الإدخال من الجسم.
  • التخلص من كافة المواد المستخدمة.
  • غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون.

أهم النصائح للاستعمال الأمثل للتحاميل المهبلية

يتفق الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية على عدة نصائح تشكل دليلًا لأفضل طرق استخدام التحاميل المهبلية، وهي تضم:

  • يجب استخدام التحاميل حسب مدة العلاج المقررة من قبل الطبيب.
  • يمكن تغطيس التحميلة بالماء لجعلها أسهل بالتطبيق وأكثر قابلية للانزلاق ضمن المهبل.
  • أفضل وقت لاستعمال التحاميل النسائية هو مساءً قبل النوم مباشرةً.
  • يفضل الاستلقاء مباشرةً بعد استعمال التحميلة لمدة لا تقل عن ساعة لمنع تسرب محتويات التحميلة خارج المهبل قبل الامتصاص.
  • يمكن ارتداء فوط صحية لمنع تسرب المادة إلى الثياب أو أغطية السرير.
  • اللبوس المهبلي قابل للاستخدام أثناء الدورة الشهرية.
  • من المهم الالتزام بالجرعة الموصوفة وإكمال دورة العلاج الموصى بها حتى لو تحسنت الأعراض.
  • تحفظ التحاميل المهبلية في مكان بارد وجاف كدرج الثلاجة لحمايتها من الذوبان.

أهم الأعراض الجانبية المتوقعة نتيجة استعمال التحاميل المهبلية

قد يسبب استعمال التحاميل المهبلية حدوث بعض الأعراض الجانبية غير المرغوبة، تختلف هذه الأعراض حسب نوع المادة الفعالة التي تحتويها التحميلة، وتشمل:

  • رد فعل تحسسي من الجسم يتضمن الشرى والحكة أو تورم الوجه والشفتين واللسان.
  • ألم أو وذمة ضمن المهبل.
  • مغص وتشنج أسفل البطن.
  • حكة وحرقة في المهبل.
  • خروج إفرازات من المهبل.

في الختام نذكر بأن التحاميل المهبلية هي شكل صيدلاني مصمم لإيصال الدواء عميقًا داخل المهبل، من الضروري عدم استخدام السدادات القطنية بعد تطبيق التحميلة المهبلية، لانها يمكن أن تمتص المادة الدوائية الفعالة الموجودة في التحميلة وبالتالي تفقدها فاعليتها.