الإثنين, ديسمبر 6, 2021
فنجانتقنيةما هو التسويق الإلكتروني

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,012المعجبينإعجاب
10,026المتابعينتابع
194المتابعينتابع

ما هو التسويق الإلكتروني

التسويق الإلكتروني

تختلف التعريفات، والمقصود واحد، التسويق الإلكتروني (بالإنجليزية:E-marketing)، ويُمكن أن يُطلق عليه أسماء أخرى مثل التسويق الرقمي أو التسوق عبر الإنترنت.

يعني التسويق الإلكتروني تسويق المنتجات أو الخدمات التي يمكنك تقديمها أو بيعها على الإنترنت، ويتضمن أيضًا رسائل البريد الإلكتروني أو التسويق اللاسلكي، وفي التسويق الإلكتروني يتم البحث عن العملاء المحتملين وإرشادهم إلى طلب الخدمة أو المنتج تلقائيًا.

ويستخدم التسويق الإلكتروني مجموعة من التقنيات والوسائط المختلفة لربط العملاء مع الشركات، وكل هذا ناتج عن تطور عصر التكنولوجيا، مما جعل التسويق الإلكتروني من التقنيات التي لا يُمكن الاستغناء عنها في أي شركة صاعدة.

مميزات التسويق الإلكتروني

في الوقت الحالي أصبحت جميع الشركات التي تطمح للنجاح تستعين بالتسويق الإلكتروني، سواء كانت شركة صغيرة أو كبيرة، وهذا ناتج عن مميزات التسويق الإلكتروني المتعددة، والتي تتضمن الآتي:

  • التسويق الإلكتروني أرخص ثمنًا: فمقارنة بوسائط التسويق التقليدية كإعلانات الصحف أو اللوحات الإعلانية في الطرق، يعد التسويق الإلكتروني أرخص ثمنًا، علاوة على أنه أكثر كفاءة، وهذا لوصوله إلى نطاق واسع من العملاء.
  • العوائد الملموسة: حيث يتضمن التسويق الإلكتروني أدوات تُساعد أصحاب الشركات الصغيرة على تحليل عدد النقرات، مشاهدات مقاطع الفيديو، عدد رسائل البريد الإلكتروني المفتوحة وأخيرًا حجم المبيعات.
  • منهج 24/7/365: حيث يعمل التسويق الإلكتروني 24 ساعة يوميًا، 7 أيام في الأسبوع و365 يومًا في السنة، وبذلك يمكنك خوض اجتماعاتك العملية والمهنية في أي وقت دون القلق على عملك.
  • المتابعة المستمرة: من المهم متابعة نقاط الضعف والقوة في خدماتك ومنتجاتك، وهذا هو السر الرئيسي خلف نجاح الأعمال الصغيرة، وبذلك يتوفر لك نظام التسويق الآلي الخاص بك، والذي يوفر لك معلومات مفصلة لمتابعة عملك.
  • الاستجابة الفورية: حيث أن معدل الاستجابة عبر الإنترنت فوري، فمثلًا تقوم برفع منتج ما فيصل إلى الملايين فورًا.
  • يمكن أن يكون بلا تكلفة: وخصوصًا إذا استعنت بالطرق غير المدفوعة.
  • أقل خطورة: فحتى إذا تأخرت المبيعات أو تقلصت لن يُشكل هذا أي خطر عليك، مقارنة بالتسويق التقليدي الذي ينتج عنه خطر إغلاق المحال التجارية أو الإفلاس.
  • جمع أكثر عدد ممكن من البيانات: فبالتسويق الإلكتروني يمكنك جمع مجموعة واسعة من البيانات عن عملائك، والاستفادة من هذه البيانات لمساعدة عملائك مستقبلًا.
  • النظام التفاعلي: حيث أن التسويق الإلكتروني يُتيح للعملاء والبائعين التواصل معًا من خلال التعليقات، ويُمكن أن تُساهم هذه التعليقات في جذب عملاء من العينة المستهدفة.
  • التسويق الشخصي: يُمكن أن يُساهم التسويق الإلكتروني بفتح الآفاق للتسويق الشخصي، وهذا من خلال وضع خطة واضحة وسلسلة، بالإضافة إلى التواصل شخصيًا مع العملاء مما يعزز من ثقتهم بالسوق الإلكتروني.
  • عرض منتجك لأكبر شريحة من العملاء: حيث يُمكن أن ينتشر المنتج أو الخدمة بسرعة انتشارًا فيروسيًا.
  • إمكانية الوصول: وهذا أجمل ما في الإنترنت، حيث يمكن الوصول لمتجرك أو معرض خدماتك من أي مكان حول العالم.

سلبيات التسويق الإلكتروني

كل ما في هذه الحياة عبارة عن سلاح ذو حدين، وحتى التسويق الإلكتروني، فرغم إيجابياته المتعددة يتضمن بعض السلبيات، وفيما يلي هذه السلبيات:

  • الاعتماد الكلي على التكنولوجيا: حيث يعتمد التسويق الإلكتروني على التكنولوجيا بشكل كامل، فإذا انقطع الإنترنت ينقطع الوصول إلى متجرك من قِبَلك ومن قِبَل العملاء.
  • المنافسة العالمية: فعندما تُطلق متجرك على الإنترنت، فأنت تواجه منافسة عالمية نتيجة إمكانية الوصول لمتجرك وللكثير من المتاجر الأخرى في الوقت ذاته.
  • قضايا الخصوصية والأمان: وهذه من أكبر المشاكل التي تواجه التسويق الإلكتروني، وهذا لأن بياناتك في متناول المتجر، ولذلك يجب أن تكون حذرًا بشأن المتاجر التي يمكنك التعامل معها، فلا تتعامل إلا مع المتاجر الموثوقة والتي تُحافظ على خصوصية معلوماتك.
  • زيادة الشفافية والمنافسة السعرية: فعندما تزداد مشكلات الخصوصية والأمان، ستضطر إلى دفع المزيد من المال لزيادة الشفافية والوضوح، علاوة على زيادة المنافسة السعرية التي يُمكن أن تُساهم في تقليل أرباحك.
  • تكلفة الصيانة والبرمجة: فالتكنولوجيا تتطور وتتغير بسرعة، ولذلك يجب عليك تطوير متجرك وفق التحديثات الحديثة، مما يزيد عليك من تكاليف الصيانة والبرمجة.

أنواع التسويق الإلكتروني

يمكن ابتكار مجموعة من الطرق المتعلقة بالتسويق الإلكتروني، ويتضمن التسويق الإلكتروني العديد من الأنواع منها هذه الأنواع المذكورة أدناه.

التسويق بالبريد الإلكتروني

ويعتبر هذا النوع فعالًا ومفيدًا للغاية، حيث أنك تمتلك بالفعل قاعدة بيانات من عملائك المستهدفين، ويمكنك أن ترسل لهم بريدًا إلكترونيًا عن منتجك أو خدمتك.

تعتبر هذه الطريقة من الطرق المفيدة للغاية، وخصوصًا لأنها تُقدم قاعدة بيانات من العملاء الدائمين للشركة، وتحفزهم على شراء المزيد من الخدمات والمنتجات.

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

حيث تعد تطبيقات التواصل الاجتماعي مثل تويتر، فيسبوك والانستغرام من التطبيقات ذات الأدوار الجوهرية في عملية التسويق، وفيما يلي أهمية وسائل التواصل الاجتماعي في عملية التسويق:

  • زيادة وعي العملاء بالمنتج وتحسين سمعته العامة، وبالتالي زيادة المبيعات بشكل ملحوظ.
  • التواصل المباشر مع عملائك، مما يُعزز الولاء والثقة للعلامة التجارية.
  • زيادة عدد زيارات موقعك الإلكتروني، وبالتالي زيادة ترتيبه في محركات البحث.
  • استهداف الجمهور الدقيق ومعرفة المزيد عن احتياجات عملائك.

التسويق عبر الفيديو

يُقال أن الصورة تُعبر عن ألف كلمة، ويحتوي الفيديو على آلاف الصور، وبذلك فهو يُساهم بشكل رئيسي في جذب عواطف وأفكار العينة المستهدفة، وهذا بعرض فيديو عن منتجك أو خدمتك.

إذا استطعت اختيار أنسب الفيديوهات وتعديلها حتى تمتلك رسالة صحيحة وواضحة تنقلها إلى مديرك فلا تتعجب بزيادة العملاء والطلبات بشكل ملحوظ.

تسويق المحتوى

يبحث الجمهور المستهدف عن المحتوى عالي الجودة، والذي يُوفر معلومات هامة للعينة المستهدفة.

فعلى سبيل المثال، ما هو أبرز ما يبحث عنه الآخرين عبر الإنترنت لحل مشكلة معقدة لهم؟

فعملية التسويق عملية مقترنة بشكل رئيسي في القدرة على كتابة محتوى عالي الجودة، وهذا يعني أن التسويق لا يعتمد فقط على البيع، ولكنه يساعد دائمًا على الوقوف مع العملاء ودعمهم.

التسويق بالعمولة

هي طريق تتبعها بعض العلامات التجارية، بحيث تُوظف لديها مسوقين بالعمولة، ويقومون بعملية الترويج لمنتجات وخدمات الشركة، ويكتسب المسوقون عمولة من كل عملية بيع كاملة.

وبذلك فهذه الطريقة تُساعد على كسب عمولتك من كل عملية شِراء وكسب القليل من المال.

التسويق الهاتفي

وهو فرع من فروع التسويق الإلكتروني، فأنت تصل إلى العميل مباشرة، وتتواصل معه هاتفيًا أو من خلال الفاكس موضحًا خدمات ومنتجات شركتك.

لاقى هذا النوع من التسويق رواجًا واسعًا لفترة طويلة من الزمن، وتضمن أيضًا كمية غير بسيطة من الانتقادات، ولكن وبشكل عام، كان هذا النوع من التسويق ناجحًا للغاية.

في النهاية، لا يُهم الطريقة التي قمت باختيارها للتسويق الإلكتروني، حيث يُركز التسويق الإلكتروني على البحث عن الجمهور المستهدف وتسهيل عمليات البيع والشراء على التاجر والمستهلك، فكل ما تريده الآن يُمكن أن تقوم به بكبسة زر.

ومن المهم أيضًا مراعاة احتياجات العملاء ومطالبهم، وعدم وجود أي تنافر بين السوق والمنتج من ناحية الأسعار ومواصفات المنتج المختلفة.

علاوة على ما سبق يُعد من المهم تنفيذ خدمة عملاء جيدة للإجابة على جميع الاستفسارات الصادرة من العملاء.

المرجع:

عن الكاتب:

بيلسان عماد
خريجة بكالوريوس علوم حياتية ومختبرات طبية، وأدرس في سنتي الأولى لماجستير وقاية النبات، وحاصلة على شهادة الICDL و شهادة TOEFL في اللغة الإنجليزية، وأسعى لتعلم المزيد بإذن الله. لدي قناعة بأن لا أحد يمكنه التوقف عن التعلم، فالعلم هو الحياة، واسمحوا لي بمشاركتكم على هذه المنصة ما أستطيع الوصول إليه من العلم من مصادره الموثوقة.
مقالات مشابهة