أسباب رعشة اليدين، أنواعها وطرق علاجها والتشخيص والوقاية منها

أسباب رعشة اليدين؛ تحدث بشكل متكرر تتعلق ببعض الأمراض، تكون بسبب مشاكل في الدماغ أو الجهاز العصبي المركزي، تشير لحالات عصبية وتنكسية، وقد ترتبط بمرض باركنسون.

[faharasbio]

أسباب رعشة اليدين (Causes shaking hands)؛ يصنف رعاش اليد على أنه عرض مرضي يحدث بشكل متكرر عند كبار السن، ولكنه يمكن أن يصيب جميع الأعمار، وغالبًا ما يرتبط ببعض الأمراض أو الاضطرابات. لذلك سنعرفك في السطور التالية على أسباب رعشة اليدين أنواعها وطرق علاجها والتشخيص والوقاية منها والإشارة إلى أنواع رعاش اليد حسب سبب وطبيعة ظهورها، وحسب وقت حدوثها.

رعشة اليدين

الرعاش هو لا إرادية يمكن أن تحدث في أي جزء من جسم الإنسان، لذلك قد يعاني الشخص من اهتزازات متكررة تميل إلى أن تكون أسوأ عند الحركة، ويمكن أن تحدث في اليدين والذراعين والرأس والحبال الصوتية،  ويحدث الرعاش عادة بسبب مشاكل في مناطق معينة من الدماغ تتحكم في حركة جسم الإنسان أو يمكن أن يكون سببه اضطراب في الأداء الطبيعي لأجزاء معينة من الجهاز العصبي المركزي مثل المخيخ.

لا تعتبر هذه الرعشة مهددة للحياة، ولكنها قد تجعل المهام اليومية صعبة، ويمكن أن تكون أيضًا علامة تحذير مبكر بالنسبة لبعض الحالات العصبية والتنكسية، حيث يمكن ربط الرعاش بمرض باركنسون، وغالبًا ما يصيب الرعاش البالغين.

“اقرأ أيضاً: أسباب خفقان القلب عند النوم


ما هي أسباب رعشة اليدين؟

صورة لسيدة تمسك يدها المرتجفة المصابة برعاش اليد، فما هي أسباب رعشة اليدين.

أسباب رعشة اليدين عديدة، ويمكن أن تكون رعشات اليد بسيطة وتختفي مع زوال السبب، وبعضها ناتج عن أمراض خطيرة إلى حد ما. فيما يلي نذكر أسباب رعشة اليدين الأكثر شيوعاً كالتالي:

  • مرض الشلل الرعاش:

عندما يعاني الشخص من هذه الحالة، يعاني الشخص من رعشة في اليد، حيث يتم تدمير خلايا المخ التي تأمر العضلات بالتحرك، ويبدأ الاهتزاز عادة من جانب واحد، ثم مع مرور الوقت تنتقل إلى الجانب الآخر.

  • تصلب متعدد:

هو مرض يستهدف جهاز المناعة والدماغ والأعصاب،  يضر هذا المرض بغمد العصب المسمى المايلين، والذي بدوره يمكن أن يسبب رعشات مختلفة، لذلك يمكن أن يكون من أسباب رعشة اليدين.

  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الإفراط في تناول الكافيين (Caffeine).
  • يمكن أن يتسبب إدمان الكحول أيضًا في حدوث ارتعاش في اليد.
  • الأرق وقلة النوم سبب من أسباب رعشة اليدين.
  • نقص السكر في الدم:

نظرًا لأن عمل الأعصاب والعضلات يعتمد على السكر، وعندما يكون هناك نقص في السكر، فإن رعاش اليد من الإشارات التي تنبه الفرد.

  • الضغط العصبي:

عندما يتعرض الفرد لشيء يزعجه، مثل إلقاء خطاب أو مشاهدة فيلم مخيف، تبدأ الأعصاب بالإثارة، وبالتالي تظهر رعشات في اليد، وهي مؤقتة وتختفي مع اختفاء المنبه العصبي.

  • الأدوية:

يمكن أن يكون لبعض الأدوية العديد من الآثار الجانبية، بما في ذلك رعاش اليد، وبعض الأدوية الأكثر شيوعًا هي أدوية النوبات والصداع والربو.

  • التدخين قد يكون من أسباب رعشة اليدين.
  • نقص فيتامين ب 12.
  • ورم القواتم هذا ورم نادر في أنسجة الغدة الكظرية يمكن أن يسبب رعشة في اليدين.
  • مشاكل في الكبد قد تكون من أسباب رعشة اليدين.
  • اضطرابات الدماغ سبب رئيسي من أسباب رعشة اليدين.

“اطلع على: أسباب الدوار بعد الأكل مباشرة والحالات التي تتطلب مراجعة الطبيب


أنواع رعاش اليد

يمكن تصنيف رعش اليدين لعدة أنواع وذلك تبعاً لما يلي:

حسب وقت حدوثها

اعتمادًا على وقت ظهوره، ينقسم رعاش اليد وفقًا لوقت ظهوره إلى نوعين رئيسيين على النحو التالي:

  • رعاش اليد عند الراحة:

يحدث هذا النوع من الرعاش عندما تسترخي العضلات أثناء الراحة، مثل وضع اليد على الحجر، حيث غالبًا ما يؤثر الرعاش على اليد أو الأصابع فقط، وغالبًا ما يؤثر هذا النوع من رعاش اليد على الأشخاص المصابين بمرض الشلل الرعاش.

  • رعاش الحركة: يحدث هذا النوع أثناء الحركة الإرادية للعضلة. ينقسم إلى أنواع مختلفة، بما في ذلك ما يلي:
    • الرعاش الوضعي، يحدث هذا النوع من الرعاش عندما يبقي الشخص يديه في حركة الجاذبية ، مثل مد ذراعيه لفترة.
    • الرعاش الحركي ، يرتبط هذا النوع من الرعاش بالحركة الإرادية، مثل حركة الرسغين لأعلى ولأسفل.
    • الرعاش المتعمد، يحدث عندما ينوي الشخص القيام بحركة متعمدة مثل عند رفع إصبع للمس الأنف، يزداد الرعاش سوءًا مع اقتراب الشخص من هدفه.
    • رعاش متساوي القياس، يحدث أثناء تقلص العضلات الإرادي، والذي لا يصاحبه أي حركة مثل أمسك كتابًا ثقيلًا دون أن تتحرك.

حسب سبب وطبيعة ظهوره

ينقسم رعاش اليد حسب سبب حدوثه وطبيعة الرعاش إلى ما يلي:

  • رعاش مجهول السبب:

يشار إليه أحيانًا بالرعاش الأولي الحميد، وهو الشكل الأكثر شيوعًا للرعاش غير الطبيعي. هذا النوع من الرعاش هو اضطراب في الجهاز العصبي يسبب هزات لا إرادية وإيقاعية، يمكن أن يصيب أي جزء من الجسم، لكنه غالبًا ما يصيب اليدين، خاصة عند القيام بمهام بسيطة مثل الشرب من الكوب أو ربط رباط الحذاء، هذا النوع من الرعاش ليس خطيرًا ولكنه يزداد سوءًا بمرور الوقت.

ما يميز هذا النوع من الرعاش هو أنه يبدأ تدريجيًا وعادة ما يكون أكثر بروزًا في جانب واحد من الجسم. كما أنه يتفاقم مع الحركة، يصيب اليد الواحدة أو كلتا اليدين،  قد تكون رعشات اليد مصحوبة بإيماءات بالموافقة أو الرفض في الجسم، تتفاقم الحالة بسبب الإجهاد العاطفي أو استهلاك المشروبات التي تحتوي على الكافيين أو درجات الحرارة المرتفعة.

  • مرض الشلل الرعاش:

مرض باركنسون هو مرض عصبي يؤثر على الخلايا العصبية المنتجة للدوبامين في منطقة معينة من الدماغ، وعادة ما تتطور أعراض المرض ببطء على مر السنين.

  • رعاش خلل التوتر العضلي:

يؤثر هذا النوع من الرعاش على الأشخاص المصابين بخلل التوتر العضلي وهو اضطراب حركي يؤدي فيه الانقباض اللاإرادي للعضلات إلى التواء العضلات أو ظهور أوضاع مؤلمة وغير طبيعية مثل: التواء الرقبة المعروف باسم الصعر أو تقلصات الكاتب، ويمكن أن تؤثر هذه الرعشة على أي عضلة في الجسم، وهي غالبًا ما يُلاحظ عندما يكون المريض في وضع معين، أو يتحرك بطريقة معينة، يختلف الرعاش المخيف عن الرعاش العادي في أن رعاش خلل التوتر نادراً ما يحدث، ويمكن التخلص من الرعاش عن طريق الحصول على راحة كاملة أو عن طريق لمس الجزء المصاب من الجسم.

  • رعاش المخيخ:

هي رعشة بطيئة تصيب الأطراف، وتحدث في نهاية حركة مقصودة، مثل محاولة الضغط على زر أو لمس الأنف بطرف إصبع، يحدث هذا النوع من الرعاش بسبب تلف المخيخ الناتج عن السكتة الدماغية أو الورم أو التصلب المتعدد أو بعض الاضطرابات التنكسية الموروثة، يمكن أن ينتج أيضًا عن إدمان الكحول المزمن أو الإفراط في استخدام بعض الأدوية. غالبًا ما يكون هذا النوع من الرعاش أكثر وضوحًا عندما يكون الشخص المصاب نشطًا، قد تؤدي بعض الهزات المخيخية إلى مشاكل في الكلام، وحركات لا إرادية وسريعة، وصعوبة في المشي، ورجفات في الجذع والرقبة.

رعاش نفسي المنشأ

يسمى أيضًا الرعاش الوظيفي، ويتميز هذا النوع من الرعاش بأنه يبدأ فجأة ثم يختفي، وتزداد أعراضه مع التوتر ، ويختفي عندما يشتت انتباه الفرد.

الرعاش الانتصابي

يتميز رعاش الانتصاب بانقباضات منتظمة للعضلات تحدث في الساقين والجذع بعد الوقوف مباشرة.

الرعاش الفسيولوجي

يمكن أن يؤثر هذا النوع من الرعاش على أي شخص ونادرًا ما تظهر أعراضه بالعين المجردة ويمكن أن تتفاقم بسبب المشاعر القوية مثل القلق أو الخوف أو الإرهاق البدني أو نقص السكر في الدم أو فرط نشاط الغدة الدرقية أو التسمم بالمعادن الثقيلة أو المنبهات أو انسحاب الكحول أو الكافيين أو حمى.

“قد يهمك أيضاً: اسباب الامساك المزمن واهم طرق العلاج


تشخيص رعشة اليدين

صورة لامرأة تمسك يدها المرتعشة، فكيف يتم تشخيص رعشة اليد.

يتطلب تشخيص رعشة اليدين أخذ التاريخ الطبي للمرض وعائلته، بالإضافة إلى إجراء مجموعة من الفحوصات والاختبارات الجسدية، والفحص الأساسي مع التشخيص هو تحليل عصبي يهدف بدوره إلى تقييم صحة الجهاز العصبي في الجسم. يشمل الفحص العصبي فحصًا شاملاً للتفاعلات، فضلاً عن قوة العضلات، والقدرة على الشعور ببعض الأحاسيس وطريقة المشي والوقوف، بالإضافة إلى إجراء العديد من التحاليل ومنها:

  • فحص الغدة الدرقية لأنها قد تكون من أسباب رعشة اليدين.
  • مشاكل التمثيل الغذائي.
  • تحليلات الأدوية ومستويات المواد الكيميائية التي قد تسبب رعشة في اليدين.
  • يقوم الطبيب أيضًا بتشخيص المشكلة من خلال مراقبة القدرة على امتصاص أشياء معينة.

“تعرف على: خروج الدم من الفم


علاج رجف اليدين

في بعض الحالات، غالبًا لا يتطلب رعاش اليد الخفيف أي علاج، ولكن في الحقيقة من الضروري مراجعة الطبيب إذا كان الرعاش يؤثر على الأنشطة اليومية أو الحياة من أجل الحصول على العلاج المناسب، ومعرفة أسباب رعشة اليدين ويقدم العلاج المناسب ومن بين العلاجات الأكثر شيوعًا ما يلي:

العلاج الطبي

بعد معرفة أسباب رعشة اليدين لابد من البحث عن العلاج والعلاج الطبي يكون عن طريق الأدوية كما يلي:

  • حاصرات بيتا:

غالبًا ما تستخدم هذه الأدوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم، مثل بروبرانولول، وهو مفيد في علاج أعراض الرعاش. وتجدر الإشارة إلى أن هذا العلاج غير مناسب لبعض الأشخاص الذين يعانون من الربو أو مشاكل القلب، ولكن يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية مثل مشاكل القلب أو التعب أو الدوخة.

  • المهدئات:

يعاني بعض الأشخاص من التوتر أو القلق، مما قد يزيد من حدة المرض، لذلك يتم استخدام الأدوية المهدئة مثل كلونازيبام وألبرازولام، ويوصى بالحذر في تناولها لأنها قد تسبب آثارًا جانبية.

  • حقن البوتوكس:

تستخدم حقن البوتوكس لعلاج ارتعاش الرأس، حيث أن الحقن يقلل الأعراض لمدة تصل إلى 3 أشهر على الأكثر، بالإضافة إلى أنه يمكن استخدامه لعلاج الرعشات الصوتية، إلا أنه يمكن أن يسبب تغيرات في الصوت، صعوبة في البلع وأيضاً عند استخدامها لعلاج رعشة اليد تؤدي إلى ضعف الأصابع.

تغيير نمط الحياة

هناك العديد من الإجراءات التي يوصى باتباعها للتخلص من الرعاش في اليدين، ولعل أهمها تغيير نمط الحياة باتباع توصيات الطبيب التي تهدف لتقليل الرعاش بعد معرفته أسباب رعشة اليدين، ومن أبرز هذه الطرق: التالي:

  • استخدم مواد ثقيلة. يمكن استبدال أطباق الطعام الثقيل بأطباق يسهل حملها واستخدامها في المنزل، لأن الوزن الثقيل يسهل حمله والتحكم فيه.
  • استخدم الأدوات المصممة خصيصًا لهذا الغرض:

قد يكون من الصعب التحكم في أدوات المطبخ أو الأقلام أو أدوات الحديقة أو أدوات المطبخ في حالة المصافحة، لذلك يحتاج الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة إلى البحث عن أدوات للتحكم بها.

  • زيادة الوزن على الرسغ، حيث يسهل هذا الوزن التحكم في الأشياء.

“اقرأ أيضاً: ما هي حساسية الغلوتين


منع حدوث وتكرار رعشة اليدين

إذا كانت أسباب رعشة اليدين قابلة للعلاج، فسوف تتحسن الحالة عندما يتلقى الشخص العلاج المناسب، إذا كان الرعاش أحد الآثار الجانبية، فغالبًا ما يختفي عندما يتم تغيير الدواء الذي أدى إلى الحالة. بالإضافة إلى ذلك، هناك بعض الأشياء التي تساعد في منع تكرار ارتعاش اليد وتساعد على تخفيفها، لذلك سنعرفك على أهم 3 إجراءات لمنع حدوثها.

  • تغيير نمط الحياة، بتجنب الأشياء التي تسبب الرعشات، مثل الكافيين والأمفيتامينات والمنشطات الأخرى.
  • العلاج الطبيعي: يساعد العلاج الطبيعي في التحكم في العضلات وتعزيز التنسيق والتوازن في الجسم.
  • تقنيات نفسية: إذا كان أحد  أسباب رعشة اليدين مشاكل نفسية مثل، القلق، فإن استخدام تقنيات الاسترخاء والتنفس قد يساعد في علاج المشكلة.

“اطلع على: ما هو الكانسر وما انواعه واعراضه واسبابه وطرق تشخيصه وعلاجه


ختاماً، نكون قد قدمنا لك كل المعلومات حول أسباب رعشة اليدين، كما تم مناقشة طرق تشخيص وعلاج ومنع رعاش اليد، وشرح أنواع هزات اليد حسب سببها وطبيعتها ووقت حدوثها. ونأمل أن نكون قدمنا لك كل الإجابات والمعلومات اللازمة حول هذا الموضوع المهم.

[ppc_referral_link]