سن اليأس عندَ النساء

سن اليأس عندَ النساء
()

تمرّ النساء بمراحل كثيرة ومُختلفة خلالَ مسيرة حياتهن، فتبدأنَ فتيات صغيرات ثمَ مُراهقات تُعانينَ منَ بدء الدورة الشهرية وآلامها، ثمَ الحمل ثمَ الولادة والأمومة والتربية والعمل والقيام بعدة أمور تقع على عاتقهنَ وصولاً إلى سن اليأس، فسن اليأس تُصاب بهِ كافة أنواع النساء سواء كانت متزوجة أم عزباء، وتحدث من خلالها الكثير منَ التغيرات المُختلفة في جسم المرأة وصحتها النفسية، فما هوَ سن اليأس عندَ النساء؟ ومتى يبدأ؟ وما هيَ أعراضه؟ وأسبابه؟ وما هيَ أهم النصائح للتعامل مع سن اليأس؟

سن اليأس عندَ النساء

صديقتي القارئة،، نقدّم لكِ مقال شامل عن سن اليأس الذي يُصيب المرأة في مرحلة مُعيّنة من حياتها، وأهم النصائح التي عليكِ اتباعها عندَ الوصول إلى سن اليأس:

ما هوَ سن اليأس عندَ النساء؟

يبدأ سن اليأس عادةً لجميع النساء عندَ انقطاع الدورة الشهرية {الطمث}، فيبدأ ظهور العديد منَ الأعراض المُختلفة على جسم المرأة ونفسيتها أثناءَ انقطاع فترة الطمث، وتكون المرأة في هذه الحالة غير قادرة على الحمل والإنجاب نهائياً، فالحمل مُرتبط بوجود الدورة الشهرية وعندَ انقطاعها لا يُمكن الإنجاب، ويحدث سن اليأس عادةً عندَ النساء في مُنتصف عمر الأربعين وصولاً إلى عمر الخمسين عاماً، وتستمر فترة سن اليأس إلى حوالي عام كامل، علاوة على ذلك يحدث للمرأة في هذا السن حالة انتقالية من مرحلة الإنجاب إلى عدم القدرة على الإنجاب، ويعود السبب في ذلك إلى توقف المبيض الذي كانَ يعمل على إنتاج الاستروجين وانتهاء عدد البويضات الموجودة داخله، وسن اليأس تختلف شدّته من امرأة إلى أخرى فأحياناً يكون حاد عندَ بعض النساء وأحياناً يكون شيء عادٍ يُمكن تجاوزه بسهولة، كما أنَ طريقة حدوثه تختلف أيضاً من امرأة لأخرى فبعض النساء تنقطع الدورة الشهرية عليهنَّ بشكلٍ مُفاجئ ويبدأ سن اليأس، والبعض الآخر تبدأ أوقات الدورة الشهرية تتباعد كثيراً على سبيل المثال: كل شهرين أو ثلاثة أشهر لتأتي الدورة مرة واحدة، ومنَ الجدير بالذكر أنَ سن اليأس حالة طبيعية جداً تحدث لكل امرأة، ولكن الاختلاف يكمن في كيفية التعامل معَهُ والتخفيف منهُ.

ما هيَ أسباب سن اليأس؟

كما ذكرنا سابقاً أنَ سن اليأس مرتبط بانقطاع الدورة الشهرية والتغيرات الهرمونية عندَ المرأة، ولكن توجد بعض الأسباب الإضافية التي يُمكن أن تُسرّع من سن اليأس:

1. عملية استئصال المبايض والرحم:

فعندَ إجراء هذه العملية واستئصال المبايض بالكامل، لا يُمكن للمرأة أن تنجب أبداً وتظهر عليها علامات سن اليأس فورَ استئصالهم معاً.

2. العلاج الكيميائي:

هذا العلاج يُستخدم في الأمراض الخطيرة {كالسرطان، سرطان الثدي ..} وعندَ إجراء العلاج الكيميائي منَ المُحتمل أن يتم انقطاع الطمث عن المرأة، وعندَ انقطاعها على الفور تبدأ أعراض سن اليأس بالظهور عليها.

3. عدم عمل المبايض بشكلٍ صحيح:

معَ أنَ هذا السبب نادر جداً إلّا أنهُ موجود عندَ العديد منَ النساء، ويكون السبب الرئيسي لفشل المبايض هوَ العوامل الوراثية على الأرجح أو أحد أمراض المناعة الذاتية، فيتم حدوث سن اليأس قبل سن الأربعين في هذه الحالة، وتبدأ الأعراض بالظهور عليها.

4. وقف المبايض:  

يوجد في المبايض عندَ المرأة عدد هائل منَ البويضات، وهذه البويضات تقوم بإطلاق بويضة واحدة فقط كل شهر وهيَ فترة حدوث الطمث، وعندَ انتهاء هذا العدد الهائل منَ البويضات تبدأ الدورة بالانقطاع وظهور أعراض سن اليأس على المرأة.

ما هيَ أعراض سن اليأس؟

تشعر المرأة بالعديد منَ الأعراض المُختلفة أثناءَ وصولها إلى سن اليأس ومن أهم هذه الأعراض:  

  • التغيرات الهرمونية، فتُصبح المرأة أكثر حساسية وعصبية وتوتر في هذه الفترة.
  • اضطرابات وأرق في النوم.
  • هشاشة العظام، فالعظام تُصبح هشّة إلى حدٍ كبير، لذلك عندَ الوصول إلى سن اليأس، يُنصح بزيارة الطبيب للاطمئنان على حالتك الصحيّة.
  • الاكتئاب، فتُصاب بعض النساء بالاكتئاب الحاد في فترة سن اليأس، أشبه باكتئاب ما بعد الولادة.
  • اضطرابات في الذاكرة والنسيان بالإضافة لصعوبة في التركيز على شيء مُعيّن.
  • اضطرابات في الشهيّة، فيُصبح تناول الطعام أقل بالنسبة للمرأة في هذا السن.
  • ظهور هبات ساخنة جداً للمرأة المُنقطعة عنها الدورة الشهرية، فتشعر أحياناً أنَ الجو حار جداً مع خفقان سريع في القلب والتعرّق بشكلٍ كبير.
  • ظهور آلام في المفاصل، وذلكَ بسبب انخفاض هرمون الاستروجين.
  • جفاف في منطقة المهبل مع ظهور حكّة شديدة.
  • وجود ألم خفيف في منطقة الثدي.
  • ظهور التجاعيد وجفاف البشرة وحول العينين.
  • وجود ألم في منطقة الرأس.
سن اليأس عندَ النساء

كيفَ يُمكن التعامل مع سن اليأس والتخفيف من أعراضه الحادّة؟

عندَ وصول المرأة إلى سن 45، عليها أن تبدأ بالاهتمام والعناية الفائقة بنفسها، لأنهُ منَ المُرجح أن تنقطع الدورة الشهرية في أي وقت، لذلك لتجنب أعراض سن اليأس والتخفيف من حدّته، عليكِ باتباع النصائح الآتية:

  • ممارسة التمرينات الرياضية: يُمكنكِ التسجيل في نادٍ رياضي وذلكَ لممارسة التمرينات التي تُناسب عمرك وصحتّك، وعليكِ التحلّي بالرشاقة وتجنب زيادة الوزن، فالرشاقة والجسم الرياضي يجعل منكِ امرأة متفائلة أثناءَ انقطاع الدورة الشهرية عنكِ.
  • الراحة النفسية : عليكِ التخلص من كافة الأفكار السلبية داخل رأسك، وكافة المشاكل المُحيطة بكِ وإزالتها من حياتك الشخصية، مع ضرورة الحصول على الراحة النفسية اليومية من خلال المشي في الطبيعة، الضحك المتواصل، الذهاب معَ الأصدقاء، السفر، ممارسة الهوايات، وتجنب التوتر أو أي مصدر ضغط يُحيط بكِ.
  • النظام الغذائي الصحي: عليكِ بتناول جميع الأطعمة المنزلية التي تحتوي على الفيتامينات، والكالسيوم، والمغنيزيوم، وغيرها مع تناول الفواكه واللحوم المطبوخة جيداً، وتجنب تناول الأطعمة المقلية أو الوجبات السريعة.
  • المشروبات الصحيّة: عليكِ الإكثار من شرب الماء فهوَ يعمل على تنشيط الجسم، والابتعاد عن المشروبات الغازية فهشاشة العظام تكون لديكِ كبيرة في سن اليأس، ومنَ المعروف عن المشروبات الغازية أو {الكوكا كولا} تُسبب هشاشة في العظام بنسبة كبيرة، والابتعاد أيضاً عن المُنبهات والكافيين وتناول العصائر الطبيعية فقط . للمزيد ننصحكِ بقراءة ما هيَ الفاكهة التي تعمل على تقوية هشاشة العظام؟.
  • الذهاب إلى الطبيب: الاطمئنان على الصحة بشكلٍ متواصل ودائم، هوَ أمر ضروري لجميع النساء، معَ ضرورة الالتزام بكلام الطبيب، فجسم المرأة يتعرّض للكثير منَ التغيرات بعدَ انقطاع الدورة الشهرية.
  • سماع الموسيقا الهادئة: للحصول على نوم صحي، عليكِ بالاستحمام والنوم في غرفة إضاءتها مُنخفضة مع ضرورة تهوية الغرفة قبلَ النوم، وتشغيل موسيقا هادئة ومُريحة للأعصاب والاسترخاء، للحصول على نوم كافٍ وتجنب اضطرابات النوم والأرق.
  • افعلي ما تحبينه: بالتأكيد لو أنتِ امرأة متزوجة فأولادك في هذا العمر أصبحوا كبار بعض الشيء ولديكِ وقت فراغ كبير، وإذا كنتِ غير متزوجة فيوجد لديكِ الوقت الكافي أيضاً، لذلك حاولي تذكر الأشياء والهوايات التي كنتِ تحبينها في فترة شبابك، أو الأشياء التي تتمنين ممارستها والعمل بها، وحاولي إشغال نفسك بها، فهوَ خيار جيد جداً لتجنب الاكتئاب التي تُصاب بها النساء.
سن اليأس عندَ النساء

المرأة هيَ أجمل ما في الحياة، ولا يُمكن إنكار فضلها على المجتمع بأكمله سواء في التربية أو الإنجاب أو الحمل والولادة وتحمّل الآلام المُختلفة، فالمرأة هيَ {الأم، الأخت، الزوجة، الصديقة} و لا يُمكن الاستغناء عنها أبداً،، لذلك حاولوا قدر الإمكان احتواء المرأة وتقديرها واحترامها في كل مكان.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال

فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.

‫0 تعليق