الأحد, ديسمبر 5, 2021
فنجانصحةالصحة الجسديةجلد الدجاجة.. 7 طرق للتخلص منه

أكثر المقالات زيارة

تابعنا

10,012المعجبينإعجاب
10,027المتابعينتابع
194المتابعينتابع

جلد الدجاجة.. 7 طرق للتخلص منه

جلد الدجاجة.. 7 طرق للتخلص منه

هل تُعانين من جلد الدجاجة المزعج؟ هل جربتِ طرق إزالة الشعر وبالرغم من ذلك تُلاحظين جلد خشن وكأنهُ توجد شعيراتٍ صغيرة أسفل الجلد؟ إذاً أنتِ مصابة بالتقرن الشعري أو الذي يُسمى {جلد الدجاج}، صحيح أنَ هذا المرض الجلدي ليسَ خطيراً ولا يحتوي على أي أعراضٍ سلبية أو آلام، ولكن مظهره عادةً غير محبباً للنظر وخاصةً للنساء التي ترتدي الفساتين في المناسبات أو الفتيات المقبلات على الزواج حديثاً.

ومنَ الجدير بالذكر، أنَ جلد الدجاجة يُصيب أجزاء معينة منَ الجسم وخاصةً {القدمين، الفخذين، الذراعين} ويُعتبر منَ الحالات الشائعة بحيث يكون ملمس البشرة خشن جداً ويحتوي في بعض الأحيان على بثور أو احمرار ويشعر المُصاب غالباً بالحكة المستمرة، وهذه الخشونة ناتجة عن تراكم الجلد الميت التي تُسببها انسداد البصيلات الخاصة بنموّ الشعر، والكثير منَ النساء الحوامل تُعاني من هذه المشكلة وتبحث عن حلولٍ لها، ولذلك ما هوَ مرض جلد الدجاجة؟ ما هيَ أسبابه؟ وما هيَ علاجاته الطبيعية والطبيّة؟

علاج جلد الدجاجة

صديقتي الرائعة،، إذا كنتِ تُعانين منَ الجلد الجاف والخشن والذي يحتوي على نتوءاتٍ صغيرة شبيهة بجلد الدجاج،، نُقدّم لكِ في هذا المقال معلوماتٍ شاملة عن التقرن الشعري وأسبابه وكيفية علاجه طبيعياً وطبيّاً:

ما المقصود بجلد الدجاجة؟

تمَ تسميته بجلد الدجاجة كونهُ يُشبه الجلد الذي يتميز بهِ الدجاج، ففي الكثير منَ الأحيان تُلاحظ بعض النساء أنها لا تستطيع الاستمتاع بفصل الصيف وارتداء الملابس المريحة والكاشفة لأجزاءٍ من جسدها بسبب النقاط الصغيرة التي تتميز بلونٍ أحمر تُحيط فخذيها وساقيها والجزء الخلفي من يديها، وتشتدّ هذه الحالة خلالَ فصل الشتاء بسبب انعدام الترطيب الخارجي والداخلي للبشرة وجفافها بشكلٍ أكبر.

ونوّد الإشارة، أنَ هذه الحالة الطبيّة لا تدعو للقلق ولا تستدعي الذهاب إلى الطبيب فيُمكن التخلص منها بعدّة عاداتٍ بسيطة أو الانتظار للوصول إلى منتصف سن الثلاثين كونها ستزول من تلقاء نفسها.

ما هيَ أسباب الإصابة بجلد الدجاجة؟

لأنَ هذه المشكلة شائعة جداً فلا يُمكن حصر الإصابة بها في سببٍ واحدٍ فقط، بل كشفَ الأطباء عن عدّة عوامل منَ المُمكن أن تزيد من خطر الإصابة بها وظهورها على البشرة، ومن أهمها:

  • الجفاف: يُعدّ واحداً من أهم الأسباب، فأثناءَ جفاف الجلد وعدم وصول العناصر الغذائية إليه بشكلٍ كافٍ وخاصةً استبدال المياه بمشروباتٍ أخرى لا تعمل على الترطيب ستزيد منَ الإصابة بهذه المشكلة، كما أنَ الاستحمام بالماء الساخن وإهمال الترطيب الخارجي للبشرة يُؤدي لجفافها وتقشرها أيضاً.
  • الوراثة: منَ المُمكن أنكَ تهتم ببشرتك وتُحاول العناية بها وإبقائها رطبة، ولكن الإصابة بجلد الدجاجة قد يكون ناتج عن الانتقال منَ الأم إلى الفتاة وراثياً.
  • الخلل الهرموني: يُمكن ملاحظة ظهور هذه الحالة الطبيّة بكثرة عندَ النساء في فترة الحمل، وتشعرنَ أحياناً بالإحباط منها ولكنها أمر طبيعي ناتج عن الخلل في الهرمونات وستعود البشرة إلى طبيعتها بعدَ الولادة، كما أنَ الانتقال من مرحلة الطفولة إلى المراهقة والبلوغ تزيد منَ الإصابة بالتقرن الشعري أيضاً بسبب اختلال عمل الهرمونات داخل الجسم.
  • تراكم الكيراتين: عندما يتم تراكم بروتين الشعر في الجلد، لهُ دور في انسداد الفتحات الخاصة ببصيلات نموّ الشعر، ممّا يُؤدي لظهور بثورٍ صغيرة وشعر أسفل الجلد منَ الصعب إزالته.

ما هيَ أفضل 7 طرق طبيعية وطبيّة للتخلص من جلد الدجاجة؟

إذا كانت النتوءات بسيطة يُمكنكِ التخلص منها باتباع روتين غني بالوصفات الطبيعية، وإذا كنتِ تُريدين نتيجة فورية يُمكنكِ اتباع الطرق الطبيّة التي سنذكرها لكِ بإشراف الطبيب المختص، ومن أفضل الطرق:

المواظبة على التقشير:

إنَ جلد الدجاجة يحتوي على طبقاتٍ متعددة منَ الجلد الميت، وللتخلص منها ما عليكِ إلّا اتباع حيلة التقشير اللطيف لأجزاء جسدك قبلَ كل حمام وذلكَ من خلال وصفات التقشير الطبيعية {السكر معَ زيت الزيتون، الليمون والسكر، الموز والملح، القهوة والزيت والسكر} وذلكَ بهدف منع ظهور النتوءات الصغيرة وزيادة نعومة البشرة أو يُمكنكِ الاستعانة بالمقشرات التي تتواجد في الأسواق، ولكن عليكِ الانتباه إلى تجنب القسوة على بشرتك بل بطريقةٍ دائرية بأطراف أصابعك أو بواسطة ليفة خاصة بالتقشير.

الترطيب الخارجي:

بالتأكيد أنَ الترطيب الداخلي مهم جداً وذلكَ من خلال تناول الأطعمة الغنية بالمياه وشرب 2 ليتر منَ الماء يومياً وخاصةً خلالَ فصل الشتاء، ولكن الترطيب الخارجي لهُ دور فعّال في التخلص من هذه المشكلة، فبعدَ كل استحمام عليكِ استخدام مرطباتٍ عميقة للجلد مثل مرطب {ديرمادكتور} الذي يُستخدم على بشرةٍ نظيفة من خلال وضع كمية مناسبة منه وتدليك البشرة بهِ ويُفضّل الترطيب مرتين يومياً في الصباح وقبلَ النوم.

وصفات طبيعية:

يُمكنكِ بينَ الحين والآخر أن تُجربي هذه الوصفات الطبيعية للتخفيف منَ التقرن الشعري، فيُمكنكِ تجربة ملعقتين كبيرتين من عصير الليمون معَ ملعقتين كبيرتين من ماء الورد ومزجهم معاً وتدليك الجزء الذي تُريدينه بهم وتركهم لمدة نصف ساعة ومن ثمَ الغسيل والترطيب، أو يُمكنكِ تجربة قطرات من زيت اللافندر وزيت الليمون معَ ملعقة كبيرة من زيت الزيتون وتدليك البشرة بهم وتركها لمدة نصف ساعة ومن ثمَ الغسيل والترطيب.

اتباع عادات صحيّة:

عليكِ الابتعاد نهائياً عن المياه الساخنة وخاصةً في الشتاء كونها تُسهم في زيادة الجفاف، فما عليكِ إلّا الاستحمام بالماء الدافء واستخدام غسول خاص بنوع بشرتك والابتعاد عن أي نوعٍ منَ الصوابين المهيّجة، وعليكِ الطبطبة على الجسم وليسَ الفرك أثناءَ التنشيف، والابتعاد عن الملابس النايلون أو الضيقة التي تحتكّ بالبشرة كونها تُسبب ظهور هذه الحالة الطبيّة.

الليزر:

إذا أردتِ التخلص منَ الشعر الزائد في جسدك ومن مشكلة جلد الدجاجة فالليزر هوَ أفضل حلّ كونهُ يعمل على إضعاف بصيلات الشعر والتقليل منَ الملمس الخشن، وإذا كنتِ لا تحبين تقنيات الليزر عليكِ الابتعاد عن الشفرات واستبدالها بالشمع والنتف باتجاه نموّ الشعر في الجلد.

التقشير الكيميائي:

أيضاً من أفضل الحلول لمعالجة هذه المشكلة، فيقوم الطبيب بوضع عدّة موادٍ كيميائية على الجلد مثل {حمض الجليكوليك، حمض اللاكتيك} بحيث تُسهم في إزالة الطبقات الميتة منها وإعادة نضارة البشرة وحيويتها.

الكريمات الموضعية:

قد يصف لكَ الطبيب بعض أنواع منَ الكريمات تُساعدك في التخفيف من ظهور جلد الوزة أو الدجاجة، ومن أهمها الكريمات الغنية بالريتينيول أو الرتينويد، ويُرجى الحذر من استخدامها دون استشارة الطبيب كونها تُلحق الضرر بالجلد إذا لم يتم اختيار النوع الصحيح منها.

بالرغم من أنَ هذه المشكلة طبيعية وغير مؤلمة ولا تُسبب الضرر، إلّا أنَ منظرها لا يُمكن تجاهله ومنَ المحتمل أن تُسبب الأذى النفسي للفتاة التي تُعاني من هَوَس النظافة والجمال، لذلك لا تقلقي كل مشكلة ولها حل فيُمكنكِ في البداية تجربة الطرق الطبيعية بدلاً منَ الطرق المكلفة، وفي النهاية يُمكنكِ اتباع الطريقة التي ترتاحين لها والأنسب لكِ.

{{نأمل أن يعجبكنَّ المقال أيتها الرائعات}}.

عن الكاتب:

ريتا سلمانhttps://rettasalmantestest.blogspot.com/
فتاة سورية طالبة في كلية الإعلام والاتصال، أحب الكتابة والترجمة والتحرير والمونتاج والتعليق الصوتي، وكل مايخص مجال الإعلام، حاصلة على شهادة مهارات الاتصال والتفاوض وشهادة ICDL ،وأملك خبرة في تصميم المدونات.
مقالات مشابهة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا