طريقة تحضير الكواج السوري

طريقة تحضير الكواج السوري
()

جميعنا نعلم أهمية الخضراوات واللحمة عندما تُطهى مع بعضها البعض، فالخضراوات مفيدة جداً لصحة الجسم، والأطفال يحبونها جداً كما أنها تمدّ الجسم بالعناصر الغذائية الكاملة، فمارأيكِ بتحضير طبق شهي مكوّن لكِ ولأطفالك ويحتوي على العناصر الغذائية الكاملة {كاللحم وبعض الخضراوات الشهية}، لابدَ أنكِ سمعتِ بالكواج السوري، هي أكلة مشهورة جداً في سوريا وطعمها لذيذ وشهي، حتى أنها تقدّم مع طبق من الأرز بشعيرية.

عزيزتي،، نقدم لكِ في هذا المقال طريقة سهلة وبسيطة لتحضير الكواج السوري:

المكونات المطلوبة : {تكفي لخمسة أشخاص}

  • كيلو ونصف من البندورة المستوية.
  • كيلو ونصف من البطاطا.
  • 2 بصلة.
  • 2 قرن من الفليفة الخضراء أو الحمراء{حسب الرغبة}.
  • نصف كيلو من الباذنجان.
  • فلفل أسود.
  • نصف كيلو لحمة مقطعة إلى قطع صغيرة.
  • 200 غرام من السمنة.
  • ملح {حسب الرغبة}.

طريقة التحضير:

  • نقوم أولاً بغسل الخضراوات جميعها وتقطيعها إلى قطع صغيرة الحجم {الفليفلة على شكل حلقات، والباذنجان والكوسا والبطاطا والبصل والبندورة على شكل مربعات}.
  • في الخطوة الثانية، نقوم بإحضار وعاء كبير الحجم ونخلط جميع المكونات السابقة {كالباذنجان والفليفلة والبصل والكوسا والبطاطا واللحمة والبندورة} ومن ثم نمزجهم مع بعضهم في الوعاء.
  • بعدَ ذلك، نضيف ملعقتين من الملح أو حسب الرغبة، ومن ثمَ نقوم بإضافة ملعقتين من الفلفل للوعاء، ونحركهم جيداً لتختلط المكونات ببعضها.
  • ننتقل إلى الخطوة الرابعة، ونقوم بتحضير صينية الفرن ونضعهم عليها ونوزعهم بشكلٍ متساوٍ على الصينية.
  • ومن ثم نضع 200 غرام من السمنة فوق الخضراوات واللحمة الموجودين في صينية الفرن ونوزعها.
  • نقوم بإدخال الصينية إلى الفرن على درجة حرارة 200 لمدة ساعة وربع.
  • ومن ثم نخرج الصينية ونضعها في القسم الأعلى من الفرن، لتتحمر المكونات قليلاً أي لمدة ربع ساعة.
  • ويمكنكِ تقديمها مع الأرز بشعيرية أو تناولها بالخبر الطازج {وصحة وهنا}.

في النهاية، بعدَ أن قدّمنا لكم طريقة عمل الكواج السوري، نتمنى أن يعجبكم المقال.

فضلا قيم المقال

أضغط على النجمة للتقييم

متوسط التقييم من خلال تقييمات

لا يوجد تقييمات, فضلا قيم المقال

شكرا لأعجابك بالمقال

فضلا شارك المقال

نحن نأسف لأن المقال لم يعجبك

ساعدنا على تحسين المقال

برأيك كيف من الممكن ان نحسن من المقال

فضلا شارك المقال
‫0 تعليق