إنشاء مقهى للقطط في ولاية أمريكية

7

إنشاء مقهى للقطط في ولاية أمريكية

يُعتبر مقهى {ماونت بيرنن} من أشهر المقاهي المتواجدة في مدينة ألكسندريا في ولاية فرجينيا ضمن الولايات المتحدة، وهوَ عبارة عن مكان يُمكن لأي زائر أن يدخله ويتناول الطعام أو المشروب الذي يُفضّله برفقة حيوانه الأليف دون أي عائق.

وبحسب ما وردَ في التقرير الذي نشره موقع Sky News الإخباري، أنَ مالكة هذا المقهى فتاة تُدعى {كريستين كاون} أوضحت خلالَ إحدى مقابلاتها الخاصة على قناة سكاي نيوز أنها تعشق تربية الحيوانات وتحب التعامل معهم، وكانَ حلمها أن تكون طبيبة بيطرية ولكنها لم تستطع تحقيقه بسبب خوفها المتزايد منَ التعاطي معَ بعض الأمراض، وبسبب ذلك راودتها فكرة أن تفتتح مقهى للقطط والحيوانات الأليفة فقط، وأشارت أنَ مقاهي القطط متواجدة في العديد من دول العالم.

ويتواجد في هذا المقهى حوالي عشرون قطة وصلت من عدّة ملاجئٍ مختلفة من دول العالم، ويُسمح لأي زائر بتقديم طلب بهدف تبني أي قطة مقابل مبلغ مالي بسيط للغاية.

علاوة على ذلك، أشارت كريستين أنها لم تحقق إلى هذه اللحظة أي عائداً ماديّاً من فكرتها، وأوضحت أنَ الوضع سيُصبح أفضل خلالَ فصل الصيف الذي يتميز بعدد زواره الكبير، ولكنها أكدّت أنَ غايتها الوحيدة هيَ مساعدة القطط، فهذا المقهى ليسَ شركة لتحقيق الربح، بل تعمل بهِ لنفسها لمدة 12 ساعة يومياً.

ولكن يخشى بعض الزوّار أن تقوم القطط بمهاجمتهم أثناءَ جلوسهم لتناول الطعام في هذا المكان، ولهذا أشارت إحدى الموظفات في المقهى: أنَ معظم القطط ليست عنيفة بل مشاكسة في أغلب الأحيان.

وأصبحَ هذا المقهى مقصداً للكثير من محبي الحيوانات الأليفة والزائرين والسيّاح، فالأفراد عادةً يحتسون القهوة ويتناولون الطعام برفقة كتبهم أو أصدقائهم، ولكن هذه تجربة جديدة أن يتناول الطعام برفقة القطط.

اقرأ أيضًا: منطقة تاج محل تُعيد فتح أبوابها للزوّار والسيّاح